تفسير اسم ماريا في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٥ ، ١٢ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم ماريا في المنام

معنى اسم ماريا

من الأسماء التي تكثر التسمية بها اسم ماريا، وهو اسم تتعد طرائق كتابته، وتتعدد معانيه أيضًا بناء على أصوله اللغوية التي يعود إليها، وهو اسم علم مؤنث، وتلفظ آخر لمريم وماريّا بالآرامي، أو تلفظ آخر لماريَّة العربي، ومارِيّا اسم علم مؤنث عربي، وهو تلفظ آخر لمريم وماري، تتسمى به بعض الأندلسيات مثل ماريا بنت أبي يعقوب الفيصلي وهي شاعرة،[١]وبالعودة إلى اسم مارية بالتاء المربوطة تبين أنه: البيضاء البرّاقة، أو البقرة الوحشية، أو ولد البقرة الأملس الأبيض، وهي المرأة التي تمري ضرع الناقة قبل حلبها كي تدرَّ اللبن، ومن خلال ما ود من معانٍ متفاوتة للاسم سيحاول هذا المقال أن يوضح تفسير اسم ماريا في المنام.[٢]

تفسير اسم ماريا في المنام

قبل الشروع بالحديث عن تفسير اسم ماريا في المنام، لا بد من التنبيه إلى أن الاختلاف في طرائق كتابة اسم ماريا يعود إلى اختلاف أصول الاسم اللغوية وتحديدها؛ إذ اختلطت المفاهيم والمصطلحات، ويمكن القول إنه لا أثر على المعنى بسبب اختلاف طريقة الكتابة، والدليل ما ورد من شرح لمعنى الاسم فيما سبق إذ إن الذي ورد في كل من الشروحات هو فقط أصل الاسم، وورد شرح واحد فقط وهو بمعنى البقرة الوحشية، أو التي تمري ضرع الناقة، وبناء على هذه المعاني يمكن استنباط تفسير اسم ماريا في المنام.[٣]

وبعد العودة إلى كتب تفسير الأحلام، وآراء المفسرين فيما يخص تفسير اسم ماريا في المنام، لم يتم العثور على اسم مارية مباشرة، فتم البحث عما يدل عليه أو يشبهه في المعنى، ومن ذلك رؤية الناقة وهي تدر لبنًا وقد دل التفسير الوارد في كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام أنه يدل على الخير والبركة والرزق الصالح، فإذا كانت رؤيا الناقة في المنام على هذا النحو، فهذا يعني أن اسم ماريا وما يحمله من معنى حلب الناقة فيه أيضًا من هذا الخير، وعليه فإن تفسير اسم ماريا في المنام فيه خير ورزق أو زواج وقضاء حاجة وهذا يتوقف على حال صاحب الرؤيا، والله أعلم.[٣]

مارية القبطية

مارية القبطية من الشخصيات الإسلامية التي يكثر الحديث عنها، وتختلط الآراء والمفاهيم في تحديد علاقتها بالرسول الكريم -صلى الله عليه وسلم-، فالبعض يقول إنها من أمهات المؤمنين والبعض يرفض هذا الأمر، وفي تحديد من هي مارية القبطية ورد: لم يتزوج النبي -صلى الله عليه وسلم- مارية القبطية، إنما كانت أمَة له، إذ أهداها له المقوقس صاحب مصر بعد صلح الحديبية، وكانت مارية القبطيَّة نصرانيَّة ثم أسلمت رضي الله عنها.[٤]

وبناء على ما سبق فإن مارية -رضي الله عنها- من إمائه -صلَّى الله عليه وسلَّم-، وليست من أزواجه أو من أمهات المؤمنين، لأن أمهات المؤمنين هن أزوج النبي -صلَّى الله عليه وسلَّم-، والدليل قوله تعالى: {النَّبِيُّ أَوْلَى بِالْمُؤْمِنِينَ مِنْ أَنْفُسِهِمْ وَأَزْوَاجُهُ أُمَّهَاتُهُمْ}[٥] وقد كان للنبي -صلَّى الله عليه وسلَّم- أربع إماء: مارية القبطية وهي أم ولده إبراهيم، وريحانة، وجارية أخرى جميلة أصابها في بعض السبي، وجارية وهبتها له زينب بنت جحش.[٤]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم ماريا في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 02-09-2019. بتصرّف.
  2. " معنى إسم مارية في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 02-09-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 02-09-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "هل " مارية القبطية " من أمهات المؤمنين ؟"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 02-09-2019. بتصرّف.
  5. سورة الأحزاب، آية: 6.