تفسير اسم غيث في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٣ ، ٢٧ أغسطس ٢٠١٩
تفسير اسم غيث في المنام

معنى اسم غيث

"غَيث" اسمٌ من المصدر "غاث"، وجمعه "غُيُوثٌ وأَغْياثٌ"، والغيث "مطرٌ غزيرٌ يجلب الخير"، ويُطلق مجازًا على "السَّماءِ، والسَّحابِ، والكلأ"،[١]وهو اسمٌ من أصلٍ عربيٍّ، يطلق على العلم المذكّر، ويمتاز بقصر مقطعه وجمعه بين الحروف المفخّمة والمرقّقة، ويطلقه الآباء على أبنائهم تيمنًا بمعناه الطيب، فقد ورد لفظه في الحديث النّبويّ كنايةً عن دعوة رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- ورسالته الربّانية، فعن أبي موسى الأشعري -رضي الله عنه- قال رسول الله: "إنَّ مَثَلَ ما بَعَثَنِيَ اللَّهُ به -عزَّ وجلَّ- مِنَ الهُدَى والْعِلْمِ، كَمَثَلِ غَيْثٍ أصابَ أرْضًا، فَكانَتْ مِنْها طائِفَةٌ طَيِّبَةٌ، قَبِلَتِ الماءَ فأنْبَتَتِ الكَلأَ والْعُشْبَ الكَثِيرَ"،[٢]وسيتناول المقال تفسير اسم غيثٍ في المنام، ودلالة لفظي الغيث والمطر في القرآن.[٣]

تفسير اسم غيث في المنام

لم يتناول الإمام النّابلسيّ "تفسير اسم غيثٍ في المنام"، إلّا أنه أسهب في تعبير رؤية "المطر"، باعتباره أحد معاني "الغيث"، وعليه يمكن تقريب الصّورة في "تفسير اسم غيثٍ في المنام" إذا تبيّن الرّائي الحدث المهمّ في رؤياه أو الرمز الدالّ عليه من واقع حياته واجتهد بتفسيره،[٤]استنادًا إلى تعبير النّابلسيّ، حيث قال: "المطر العامّ بشارةٌ وحياةٌ لأمرٍ ما بعد اليأس منه، ويُنال به الخير والفرج للمهموم وصاحب الدّين، وهو منفعةٌ خاصةٌ إن نزل في دار الرّائي، وهو رحمةٌ للإنسان وخصبٌ للأرض وحياةٌ ملؤها الرّزق وطيب العيش، وهو إيفاءٌ بالوعد وإغاثةٌ للملهوف وفرجٌ لصاحب الحاجة، فإن كان المطر تُرابًا دلّ على الخصوبة، وإن كان شرابًا كالعسل وغيره دلّ على شمول الخير النّاس كافةً"، والله تعالى أعلم.[٥]

"وربّما دلّ على مصالحة الأعداء أو كربٍ يناله الرّائي وأهله، وقد يدلّ على المعاصي أو العذاب إن كان المطر عامًّا مؤذيًا كهيئة الدّم أو الحجارة، وإن كان غزيرًا في غير وقته دلّ على المصائب والهلاك والفتن وسفك الدماء والأمراض والأسقام، وإن كان في أوانه فهو كنايةٌ عن تأخير قد يناله المرء في سفره أو عمله لسبب ما، والاغتسال به من الجنابة كنايةٌ عن طلب الطّهارة بقصد الصلاة، فإن أذهب به نجاسة الجسد أو اللّباس أسلم بعد كفرٍ، وتاب بعد ذنبٍ، ونال غنىً بعد فقرٍ، وقُضيت حاجته بين يدي السّلطان، والشّرّب من مائه دلالةٌ على الخير بقدر صفائه وكمِّ شربه، وعلى المرض بقدر كَدره وكمّ شربه"، والله تعالى أعلم.[٥]

دلالة لفظي الغيث والمطر في القرآن

إنّ القرّآن الكريم معجزة الله الخالدة، التي تحدّى بها فرسان اللّغة وفحولها على أن يأتوا بمثله، أو بسورةٍ وآيةٍ من مثله فعجزوا جميعًا، فسبحان مُنزِل هذا الكتاب الذي لا تنتهي عجائبه، فكم من قارئٍ لا يفرّق بين "الغيث والمطر"، ومواطن ذكرهما في آيات الله -تبارك وتعالى-، بعد اشتراكهما في أصل المعنى وهو "الماء النّازل من السّحاب أو السّماء"، إلّا أنّ المتتبّع لاستعمال القرّآن، يلمح إلى وجود صفةٍ مميزةٍ تفرّق بين دلالة اللّفظين، وفق الآتي:[٦]

دلالة الغيث

حيث يُذكر في سياق المطر النّافع المخصب للأرض والنّبت، كما في قوله تعالى في سورة لقمان: {إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ}،[٧]أو في سياق الرحمة والنّعمة أو طلب الاستنجاد والنّصرة لقوله تعالى في سورة الشورى: {وَهُوَ الَّذِي يُنَزِّلُ الْغَيْثَ مِن بَعْدِ مَا قَنَطُوا وَيَنشُرُ رَحْمَتَهُ وَهُوَ الْوَلِيُّ الْحَمِيدُ}.[٨]

دلالة المطر

حيث يُذكر في سياق العقاب والعذاب الإلهيّ للطّاغين والمفسدين، كما في قوله تعالى في سورة الأعراف: {وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهِم مَّطَرًا فَانظُرْ كَيْفَ كَانَ عَاقِبَةُ الْمُجْرِمِينَ}،[٩]وقوله تعالى في سورة هود: {فَلَمَّا جَاء أَمْرُنَا جَعَلْنَا عَالِيَهَا سَافِلَهَا وَأَمْطَرْنَا عَلَيْهَا حِجَارَةً مِّن سِجِّيلٍ مَّنضُودٍ}،[١٠]أو في سياق الضّرر والأذى للمؤمنين لقوله تعالى في سورة النّساء: {وَلاَ جُنَاحَ عَلَيْكُمْ إِن كَانَ بِكُمْ أَذًى مِّن مَّطَرٍ أَوْ كُنتُم مَّرْضَى أَن تَضَعُواْ أَسْلِحَتَكُمْ وَخُذُواْ حِذْرَكُمْ إِنَّ اللّهَ أَعَدَّ لِلْكَافِرِينَ عَذَاباً مُّهِينا}.[١١]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى غيث في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-08-2019. بتصرّف.
  2. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن أبو موسى الأشعري عبدالله بن قيس ، الصفحة أو الرقم: 2282 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.
  3. "معنى إسم غيث في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-08-2019. بتصرّف.
  4. "فسر أحلامك بنفسك سبعة عشرة وسيلة لتعبير رؤياك"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-08-2019. بتصرّف.
  5. ^ أ ب "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 25-08-2019. بتصرّف.
  6. "الفرق بين المطر والغيث في الاستعمال"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 25-08-2019. بتصرّف.
  7. سورة لقمان، آية: 34.
  8. سورة الشورى، آية: 28.
  9. سورة الأعراف، آية: 84.
  10. سورة هود، آية: 82.
  11. سورة النساء، آية: 102.