تفسير اسم عبير في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٤٠ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم عبير في المنام

معنى اسم عبير

عبير اسم علم مؤنث من أصل عربي ويدور معناه حسب قاموس معاني الأسماء حول الطيب، ويبًا تحمل ذات المعاني، ويحمل عبير من المعاني أيضًا طيب الرائحة والعُطر الفواح، كما يدخل فيه الزعفران لوحده أو مخلوطًا مع الطيب، وعبير الأزهار رائحة طيبة تجتاح القلوب بطِيبها، هذا المقال يُسلط الضوء على تفسير اسم عبير في المنام، ويتطرق لحكم التسمية بهذا الاسم.[١]

حكم التسمية باسم عبير

قبل الحديث عن تفسير اسم عبير في المنام، يجب معرفة حكم الاسم، عالم الأسماء يحتوي على محاذير عديدة لأن الاسم رُبما يكون مكروهًا أو مُستحبًا، ولذلك على الوالدين البحث والتحري قبل تسمية المولود لعدم الوقوع في كارثة حقيقية قد تضع صاحب الاسم في حرج شديد وتحت أنظار المُستهزئين وبالاسم الغريب كسر للتقاليد وهذا غير مقبول، والاسم السيء يؤثر على نفسية صاحبه ويجعلهُ يُفضل الوحدة على الاحتكاك بالمُجتمع، وينبغي على المُسلم أن يختار اسم يُلائم العادات والتقاليد المبني عليها المُجتمع الإسلامي، على هذا فقد تبين أن حكم التسمية باسم عبير مكروه، وهذا الحكم نظرًا لتضمنه معانٍ فيها شيء من الشهوانية وعلى ذلك فإن الاسم يُخالف هدي النبي الكريم في تسمية المواليد وهو من الأسماء غير المُستحبة.[٢]

تفسير اسم عبير في المنام

حكم التسمية مدخل لما يتعلق في تفسير اسم عبير في المنام، البحث في كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام للكاتب عبدالغني النابلسي نتائجه عدم وجود الاسم ولكن هناك معنى من معانيه التي تم ذكرها سابقًا وهو الزعفران، فحسب الكاتب يُعد الزعفران في المنام دلالة على حُسن الثناء وجمال الذِكر، ولأن الزعفران من الطيب لا يؤثر في لون اللبس أو الجسد وبحال في المنام كان تأثيره واضح فهذا يعني المرض، وأيضًا يكون المرض لمن يرى طحن الزعفران في منامه، والزعفران يُعد من الطيب إذا لم يلمس جسد المُشاهد، ومن تكون في رؤيته طحن للزعفران ففيه دلالة على انه يقوم بعمل يتعجب منه والله تعالى أعلم.[٣]

حكم تعطر النساء

بما أن العطر من معاني اسم عبير يجب التعريج على حكم تعطر النساء، ينبغي للمُسلمة أن لا تخرُج من بيتها وهي مُتعطرة والخروج يشمل أي مكان ولو كان المسجد، وجاء في قول النبي الكريم: {أيُّما امرأةٍ استَعْطَرت فمرَّت على قومٍ لِيجِدوا ريحَها فهي زانيةٌ وكلُّ عينٍ زانيةٌ}،[٤] وبحال أن امرأة تعطرت ومرت من عند رجال وهاجت شهوتُهُم نتيجة عِطرها ونظروا إليها فيكون كل من نظر زاني بعينه، والمتعطرة تؤثم، لأنها سببًا في تشويش قُلوبهم وتكون زانية أيضًا، والجدير ذِكره أن التعطُر لا يستجوب الرجم أو الجلد ومن يُناديها بالزانية يجب أن يُجلد ثمانين جلدة، وسمى الدين الإسلامي هذا الأمر بالزِنا لأنه قد يؤدي إلى زنا الفرج وليس المقصود أنه زنا في نفسه.[٥]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم عبير في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  2. "حكم تسمية البنت باسم شوق"، www.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  3. ".كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  4. رواه أبو موسى الأشعري، في صحيح ابن حبان، عن ابن حبان، الصفحة أو الرقم: 4424.
  5. "حكم استخدام النساء للعطور التي تصل رائحتها للرجال"، wwwar.islamway.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.