تفسير اسم بسمة في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٠٣ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم بسمة في المنام

معنى اسم بسمة

يتمحور اسم بسمة حسب قاموس معاني الأسماء حول التبسُم، وهو اسم علم مؤنث من أصل عربي وجمع الاسم بسمات، ومن الأسماء ذات الصلة بسام وبسمان وباسم وبسيم وابتسام وباسمة، وجميعُها إلى حدٍ ما يحمل ذات المعاني، ومن معاني الاسم ايضًا الضحك الدال على السرور، لكن دون صوت ويكون فيه استبشار، وهذا المقال يُسلط الضوء على تفسير اسم بسمة في المنام بالإضافة إلى حكم التسمية بهذا الاسم.[١]

حكم التسمية باسم بسمة

قبل الخوض في تفسير اسم بسمة في المنام يجب معرفة حكم الاسم، يُعد حكم التسمية باسم بسمة مُباح وجائز ولا حرج فيه، والإباحة جاءت نظرًا لمعاني الاسم وعلى رأسها التبسُم والذي يُعد أخف أنواع الضحك، بالإضافة إلى أن أصل الاسم العربي، والاسم خالٍ من المُخالفات الشرعية ويُعد من الأسماء المُستحبة، وعلى الوالدين دراسة المحاذير قبل تسمية المواليد ومنها، أن يكون الاسم خالٍ من التعبيد لغير الله تعالى وأن لا يكون ضمن الأسماء التي فيها صفات لا تنطبق إلا على الخالق، وكذلك يجب اختيار اسم ذات معنى جميل بعيدًا عن الأسماء التي فيها ذم أو ما يُطلق على الشياطين، والابتعاد عن الأسماء المائعة والغريبة التي تحمل معانٍ فيها رخاء.[٢]

وفي أسماء الإناث بشكل خاص يجب الابتعاد تمامًا عن الاسم الذي يحمل معانٍ شهوانية ورُبما يُثير الفِتن والمعاصي والآثام، كما على الاَباء عدم التسمي بالاسم الذي يُعد رمزًا لدين اَخر أو شعارًا لدولة أجنبية، وبحال كان الاسم غير عربي ولكنه يحمل معنى طيب فلا حرج بالتسمي به، ويجب تجنُب الأسماء المُضاف إليها لفظي الدين والإسلام، وكذلك أسماء الملائكة مثل جبريل، ويُعد اسم بسمة مُستحب لأن جميع ما ذُكر من محاذير بعيد كل البعد عن الاسم.[٣]

تفسير اسم بسمة في المنام

التعبير عن الأحلام يحتاج لعالم في هذا القطاع نظرًا لمعرفته بهذا العلم وتفسيره للحلم بشكل دقيق، وبحال عبر الجميع عن الأحلام ستكون النتائج مليئة بالأخطاء نتيجة عدم معرفة البعض بتفسير الأحلام بدقة، وعلى من يرى رؤيا أن يقُصها على أصحاب المعرفة لتأويلها، وفي البحث عن تفسير اسم بسمة في المنام في كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام للشيخ عبد الغني النابلسي، فقد تبين أن أقرب تأويل هو التبسم حيث أوضح الكاتب بأنه في المنام دلالة على الفرح والسرور، كما فيه اتباع لسنة خاتم الأنبياء والمُرسلين محمد -عليه الصلاة والسلام- لأنه كان يضحك تبسمًا.[٤]

وأشار النابلسي في كتابه أن الضحك يدُل على السُرور، وبحال كان فيه استلقاء أو قهقهة فقد يكون دليل على البُكاء، أما الضحك المُزاح في المنام، ففيه عدم مروءة المازح أثناء أوقات اليقظة، والوقوع في المحذور يكون في المنام ضحك من المحاكاة، والشخص الذي يُشاهد في منامه أنه في حالة ضحك، فإنها دلالة على قدوم مولود، ومن رأى تبسُم فقد يكون رجل صالح، وضحك الأرض في المنام يكون الخصب في تلك المكان من الأرض، أما رؤية الميت يضحك دليل على نعم الاَخرة، ورؤية ذوي القدر يضحك دليل على عزله والله تعالى أعلم.[٤]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم بسمة في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  2. "حكم التسمية بـ: عصام و بسمة"، www.fatwa.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  3. "تسأل عن أسماء حسنة للإناث مع معانيها"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 18-09-2019. بتصرّف.