تفسير اسم إشراق في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٢٨ ، ١٩ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم إشراق في المنام

معنى اسم إشراق

إشراق اسم علم مؤنث من أصل عربي، ومعناه يدور حول طُلوع الشمس من الشرق، والإشراق فلسفة أساسها أن المعرفة من الله تعالى بالعقل أو الحس، ومن الأسماء ذات الصلة شروق ويحمل ذات المعاني، وذُكر اللفظ في القراَن الكريم بقوله تعالى: {إِنَّا سَخَّرْنَا الْجِبَالَ مَعَهُ يُسَبِّحْنَ بِالْعَشِيِّ وَالْإِشْرَاقِ}،[١] ووقت إشراق الشمس يكون مُنذ طُلوعِها إلى الضُحى، ومصدر الاسم هو الفعل أشرق، ويفيض النور بالدُنيا من الشمس والتي هي من خلق الله تعالى، هذا المقال يُبين تفسير اسم إشراق في المنام، و حكم التسمية بالاسم.[٢]

حكم التسمية باسم إشراق

قبل الحديث عن تفسير اسم إشراق في المنام، يجب ذِكر حكم التسمية بالاسم، حث الدين الإسلامي على مُراعاة حقوق الأطفال وهي عديدة ومنها، اختيار اسم حسن يليق بعادات وتقاليد المُجتمع الإسلامي، وبناءً على ذلك، فيجب على الوالدين تجنُب الأسماء المكروهة والتي فيها محاذير أشارت إليها الشريعة الإسلامية، ومن محاذيرها، الابتعاد عن الأسماء التي اختصها الله تعالى لنفسه مثل الخالق أو الرب، وكذلك الأسماء المعبودة من دونه -جل جلاله-، كما يجب عدم التسمية بأسماء الملائكة مثل جبريل، وكذلك أسماء الشياطين مثل إبليس وما يُطلق على أهل الفسق والجبابرة والفراعنة.[٣]

ويجب اختيار اسم للمولود يحمل معانِِ جميلة، لأن الاسم يُلازم صاحبه طيلة حياته، وينتقل معه من ثُمّ للاَخرة، ويجب البحث والتحري بمعاني الأسماء بسبب بعضها والتي يحمل معانِِ شهوانية وتُثير الفتن والمعاصي وفيها أثام، ولذلك فإن حكم التسمية باسم إشراق مُباح وجائز ولا حرج فيه، والجواز نظرًا لمعنى الاسم وأصله، وبأنه لا يخالف ما نصت عليه السنة النبوية في تسمية المواليد فهو من الأسماء المُستحبة.[٣]

تفسير اسم إشراق في المنام

تفسير اسم إشراق في المنام حسب كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام لمؤلفه الإمام عبد الغني النابلسي يدور حول رؤية النائم للشمس والتي تكون الملك أو الأب وما شابه ذلك، والغدر فيها يعني الغدر بالملك، وسقوطها أرضًا يعني وفاة والد صاحب الرؤيا، أما طُلوعِها داخل البيت ففيها شرف وكرامة، واصفِرارُها يعني المرض وسوادُها الخسارة، ورؤية غياب الشمس في المنام معناه أن الأمر المطلوب قد انقضى، والجلوس في الشمس فيه نعمة ومال من الملك، وإشراقها في البيت تعني الزواج، أما الشمس التي تطلع على الأرض فهذا دليل على نشوب حريق، والنائم الذي يرى الكسوف في الشمس يكون دليل الرؤية على الكرب أو مرض ورُبما هموم.[٤]

والشمس في المنام فيها أرزاق وشفاء من المرض وقد يكون سفر أو طريق هدى وحق، ومغيبها في المنام فيه دلالة على عودة السجين إلى سجنه، والسجود لها أو للقمر فيه إثمًا كبيرًا، ورؤيتها في جميع الجهات فيها هزيمة أو خوف، وبحال رأى النائم أن حرارة الشمس قد سببت أضرار فرُبما يكون بالرؤيا وباء وظلم، وحسب الكتاب أن الرؤيا التي فيها أنوار الشمس هي مُصاحبة الخليفة، أما بلعُها فيعني الموت، وطلوعها من الجهة الغربية يُدل على ظهور أشياء خفية، وبحال كانت مُظلمة فهذا دليل رديء فيه بطالة وشدة.[٤]

المراجع[+]

  1. سورة ص، آية: 18.
  2. "تعريف و معنى أشراق في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-09-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "آداب تسمية الأبناء"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 12-09-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 12-09-2019. بتصرّف.