تفسير اسم أويس في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٢٠ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم أويس في المنام

معنى اسم أويس

يُعدُّ اسم أويس من الأسماء العربية التي تحمل أكثر من معنى واحد، وكلُّ معانيه حسنة لطيفة عظيمة، فليس فيها أي معنى يدلُّ على السوء أو على أي صفة غير محمودة، فالأوس في اللغة العربية هو اسم من أسماء الذئب، فكما للأسد أسماء مختلفة، يوجد للذئب أكثر من اسم أيضًا ومن هذه الأسماء اسم الأوس، وقيلَ أيضًا إنَّ الأوس في اللغة العربية هو العطايا والهدايا والأشياء التي تُعطى دون مقابل أيضًا، وقد اشتهر بهذا الاسم التابعي الجليل أويس القرني الذي ذكره رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- فيما صحَّ من حديث نبوي شريف، وهذا المقال سيسلِّط الضوء على تفسير اسم أويس في المنام إضافة إلى أخذ نبذة عن التابعي أويس القرني أيضًا.[١]

تفسير اسم أويس في المنام

في تفسير اسم أويس في المنام، يلجأ أهل التفسير والعارفون بتأويل الأحلام وتعبير الرؤى إلى تفسير أسماء الأشخاص في المنامات وفقًا لمن يحملون هذه الأسماء في حياة الشخص الذي رواده هذا الحلم، فتفسير اسم أويس في المنام أولًا يكون بناءً على علاقة الإنسان بالأشخاص الذين يحملون اسم أويس في حياته، ثمَّ يمكن تأويل هذا الاسم على الشخصية التاريخية الأشهر التي تحمل هذا الاسم، وهو التابعي الجليل أويس القرني -رحمه الله-؛ حيث يرى الدكتور عبد الغني النابلسي في كتابه تعطير الأنام في تفسير المنام إنَّ رؤية أحد التابعين في المنام في بلد ما فيعني الفرج من عند الله تعالى على هذه البلد إنَّ كان قد أصاب هذه البلد جوع أو قحط أو ما شابه، أمَّا رؤية علماء التابعين كأويس القرني فزيادة في العلم والحكمة والموعظة، والله تعالى أعلى وأعلم.[٢]

أويس القرني

هو أُويس بن عامر بن جَزء بن مالك بن عمرو بن سعد بن عَصوان ابن قَرَن بن ردمان بن ناجية بن مُراد، تابعي جليل، عاش أويس القرني في زمن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- وأسلم في عهد رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام- ولكنَّه لم يره؛ لذلك عُدَّ مع التابعين، وقد شهد رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- لأويس القرني بالهداية والصلاة والإيمان، روى عمر بن الخطاب -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- أنّه قال: "إنَّ خَيْرَ التَّابِعِينَ رَجُلٌ يُقالُ له أُوَيْسٌ، وله والِدَةٌ وكانَ به بَياضٌ فَمُرُوهُ فَلْيَسْتَغْفِرْ لَكُمْ"،[٣]ولد أويس القرني وعاش في بني مراد في اليمن، وانتقل في حياته إلى العراق وتحديدًا إلى الكوفة، وكان ممن ناصر علي بن أبي طالب -رضي الله عنه- في معركة صفين وفيها استشهد، وقد تتلمذ أويس على يد خيرة صحابة رسول الله -عليه الصَّلاة والسَّلام-، وكان من الأئمة الزهاد الورعين الأتقياء، وقد توفي عام 658م وهو ما يوافق عام 37 للهجرة في غالب الأقوال، والله تعالى أعلم.[٤]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى أويس في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-09-2019. بتصرّف.
  2. "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-09-2019. بتصرّف.
  3. رواه مسلم، في صحيح مسلم، عن عمر بن الخطاب، الصفحة أو الرقم: 2542، صحيح.
  4. "أويس القرني المرادي"، www.wikiwand.com، اطّلع عليه بتاريخ 15-09-2019. بتصرّف.