تفسير اسم أحمد في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٣٢ ، ٢٠ أغسطس ٢٠١٩
تفسير اسم أحمد في المنام

معنى اسم أحمد

يعتبر اسم "أحمدٍ" من الأسماء المشهورة المحبّبة لدى العالمين العربيّ والإسلاميّ، حيث يفضّله الآباء والأمّهات عن غيره من الأسماء باعتباره اسمٌ من أسماء النَّبيّ محمّد -صلَّى الله عليه وسلَّم-، وهو من أصلٍ عربيٍّ، ويطلق على العلم المذّكر، ومعناه "الأحقُّ بالحمد، والأجدرُ بالشّكر على عمله"،[١]وهو مشتقٌّ من الفعل "أَحْمَدَ"، حيث ورد في سياق بعض النّصوص، أحْمَدَ الرجلُ وغيرُهُ أي "وجده محمودًا، وارتاح إليه"، أحْمَدَ فلانًا بمعنى "رَضِيَ فِعْلَه أو مذهَبَه، أو فَعَلَ ما يُحْمَدُ عليه"، أحْمَدُ إليك اللّهَ أي "أشْكُرُهُ"، والعَوْدُ أحمدُ أي "أكْثَرُ حَمْدًا، لأِنَّكَ لا تَعودُ إلى الشّيءِ غالِبًا إلاَّ بعدَ أن خَبِرتَه"، وفي سياق هذه المعاني يتطرّق المقال لتفسير اسم أحمدٍ في المنام، ودلالة ورود الاسم في القرآن الكريم.[٢]

تفسير اسم أحمد في المنام

إنّ لتفسير اسم أحمدٍ في المنام فهمٌ عميقٌ، قد يدركه المؤمن عند قراءته لمعنى الاسم في اللّغة، ومن الغريب حقًّا بأنّ الإمام عبد الغنيّ النابلسيّ لم يُسعف المهتمّ بتفسير اسم أحمدٍ في المنام، بل أنّه لم يتطرّق مطلقًا إلى أيّ معنًى صريحٍ من معاني الاسم، وعليه ربّما يجدرُ بصاحب الرّؤيا الاجتهاد بنفسه في تفسير اسم أحمد في المنام من وحي اللّغة ومعانيها،[٣]فممّا تقدّم وذُكِر يُرى معانٍ تبعثُ على الرّضى والسّكينة في النّفس عند رؤية اسم "أحمدٍ" في المنام، منها "استحقاق الشّكر والحمد لحامل الاسم، أو أنّ رؤية الاسم تبعث على الرّاحة، أو أنّ صاحبه محمودٌ في فعله أو مذهبه، وربّما يُقاس عليه أنه محمودٌ في قوله وأخلاقه وغيرهما".[٢]

كما أنّ من اشتقاقات جذر "أحمدٍ"، عبارة "الحمدُ للّه"، وهي من عبارات الحَمْد التي لا تقال إلّا للَّه وحده، وهو ذكرٌ أيضًا يتقرّب به المؤمن من الله -عزّ وجلّ- وينال رضاه، ومعناه "الشُّكْرُ وَالثَّنَاءُ له سبحانه"،[٢]وفي الختام، ليس للمؤمن إلّا اتّباع هدي رسول الله محمد-عليه الصّلاة والسّلام- حين قال: "إذا رأَى أحدُكم الرُّؤيا يُحبُّها، فإنَّما هي من اللهِ، فليحمَدِ اللهَ عليها وليحدِّثْ بما رأَى، وإذا رأَى غيرَ ذلك ممَّا يكرهُ، فإنَّما هي الشَّيطانُ، فليستعِذْ باللهِ من شرِّها ولا يذكرْها لأحدٍ فإنَّها لا تضرُّه"،[٤]والله تعالى أعلم.[٣]

دلالة اسم أحمد في القرآن الكريم

قال الله تعالى في سورة الصّف: {وَإِذْ قَالَ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ إِنِّي رَسُولُ اللَّهِ إِلَيْكُم مُّصَدِّقًا لِّمَا بَيْنَ يَدَيَّ مِنَ التَّوْرَاةِ وَمُبَشِّرًا بِرَسُولٍ يَأْتِي مِن بَعْدِي اسْمُهُ أَحْمَدُ فَلَمَّا جَاءهُم بِالْبَيِّنَاتِ قَالُوا هَذَا سِحْرٌ مُّبِينٌ}،[٥]إنّ في بشارة سيدنا عيسى -عليه الصّلاة والسّلام-، دلالةٌ على صدق نبوّته ورسالته، فهو يُصدّق بالأنبياء ممّن سبقه، ويبشّر باللّاحق منهم، وهذا بخلاف المدّعين للنّبوّة، ممّن يناقضون الأنبياء ويخالفونهم في الأوصاف والأخلاق.[٦]

واسم "أحمد" المذكور في الآية الكريمة، هو اسم علمٍ منقولٌ من صفةٍ على وزن "أفعل"، تدلّ على التّفضيل، والمعنى المراد بذكر لفظ "أحمد"، أي "أحمد الحامدين والأكثرُ حمدًا بين الأنبياء -صلوات الله عليهم-"، وهو بشارةٌ وتصديقٌ برسالة نبيّ الله محمدٍ -صلى الله عليه وسلم-، حيث جاء في الحديث قوله -عليه الصّلاة والسّلام-: "لِي خَمْسَةُ أسْماءٍ، أنا مُحَمَّدٌ وأَحْمَدُ، وأنا الماحِي الذي يَمْحُو اللَّهُ بي الكُفْرَ، وأنا الحاشِرُ الذي يُحْشَرُ النَّاسُ علَى قَدَمِي، وأنا العاقِبُ"،[٧]والله تعالى أعلم.[٦]

المراجع[+]

  1. "معنى إسم أحمد في قاموس معاني الأسماء"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-08-2019. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت "تعريف و معنى أحمد في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-08-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "فسر أحلامك بنفسك سبعة عشرة وسيلة لتعبير رؤياك"، www.saaid.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-08-2019. بتصرّف.
  4. رواه المنذري ، في الترغيب والترهيب، عن أبو سعيد الخدري، الصفحة أو الرقم: 2/376، إسناده صحيح أو حسن أو ما قاربهما.
  5. سورة الصف، آية: 6.
  6. ^ أ ب "تفسير القرطبي، لآية 6 من سورة الصف"، www.library.islamweb.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-08-2019. بتصرّف.
  7. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن جبير بن مطعم، الصفحة أو الرقم: 3532 ، خلاصة حكم المحدث، صحيح.