تفسير اسم أحلام في المنام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٣ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٩
تفسير اسم أحلام في المنام

معنى اسم أحلام

يتمحور معنى اسم أحلام حسب قاموس معاني الأسماء حول المشهد الذي يراه الشخص في نومه، وقد يكون المشهد في يقظة الشخص أيضًا، وهو اسم علم مؤنث من أصل عربي، ومن الأسماء ذات الصلة حليم وحليمة وحلمي، وجميعها تحمل ذات المعاني، كما أن اسم أحلام يحتوي على معانٍ أُخرى منها الصبر والتسامح والعقل النير، هذا المقال يُسلط الضوء على تفسير اسم أحلام في المنام، كما يُبين حكم التسمية بالاسم.[١]

تفسير اسم أحلام في المنام

الرؤيا تنقسم لثلاث أقسام وهي، من الله تعالى وتُسمى الرؤيا، وحديث نفس، والحلم والذي يكون من الشيطان، الرؤيا عبارة عن بِشارة خير ورُبما تكون تحذير من سوء وينبغي على من رأى الرؤية أن يحمد الله عليها ولا خلاف في قصِها على الأحبة، أما الحُلم فهو من الشيطان وعلى من يُشاهد حُلمًا في نومه أن يستعيذ بالله من الشيطان الرجيم ويقوم بالتفل ثلاث مرات على يساره، ولا يجوز التحدث به للناس ويُستحب أن يُصلي الشخص ركعتين لله تعالى، والقسم الأخير حديث النفس وهذا لا يُصنف حُلمًا ولا رؤيا وإنما هو أضغاث أحلام ويُعد حديث عالق بالعقل الباطن نتيجة تفكير الشخص بالأمر.[٢]

وحسب كتاب تعطير الأنام في تعبير المنام للشيخ عبد الغني النابلسي فإن تفسير اسم أحلام في المنام يدور حول الحلم نفسُه، حيث الحلم وهو مفرد أحلام يكون من جزئين إما حلم يليق أو لا يليق، القسم الأول يُرفع به قيمة الشخص بقدر قيمة الرؤيا، والحلم الذي لا يليق يدُل على أن الشخص ارتكب إثمًا ووزرًا ورُبما شعر بمرض شديد في جسده، والجدير ذكره أن النابلسي لم يذكر في كتابه اسم أحلام صراحةً وإنما ذكر الحلم وهو مشتق من الاسم.[٣]

حكم التسمية باسم أحلام

معرفة تفسير اسم أحلام في المنام يُحتم التعرف على حكم التسمية بالاسم، اسم أحلام مُباح وجائز ولا حرج بالتسمي به، وذلك نتيجة معانيه الخالية من القباحة والشهوانية ولا يُثير الاسم المعاصي أو الآثام وبعيد عن الفتن، وأحلام اسم عربي وليس رمزًا لديانة أُخرى أو مُلتصق بدولة أجنبية، وهو لا يُخالف العادات والتقاليد الإسلامية كونه بعيد عن أسماء سور الكتاب الكريم والتي تُعد مكروهة مثل ضحى وطه، ولذلك فهذا الاسم مُستحب ولا خلاف فيه.[٤]

ومن حقوق الأبناء على الوالدين اختيار اسم حسن لأن الاسم كالعلم مع صاحبه بالدنيا وينتقل معه للآخرة، ومن محاذير الأسماء الابتعاد عن الشرك فيها مثل ما يُخص الله تعالى وتجنُب الأسماء المعبودة من دونه -جل جلاله- ومنها ما يُطلق على الأصنام وغيرها، بالإضافة لعدم التسمي بأسماء الملائكة والشياطين والفراعنة وأهل الضلال، كما على الوالدين اختيار اسم حسن بمعانيه بعيد عن الأسماء الغريبة التي لا معنى لها، لأن الاسم ينعكس على نفسيه حامله ويؤثر بشكل كبير على تصرفاته أمام الناس.[٤]

المراجع[+]

  1. "تعريف و معنى أحلام في معجم المعاني الجامع - معجم عربي عربي"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  2. "الفرق بين الحلم والرؤيا ، وهل هناك رؤى تحذيرية ؟"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  3. "كتاب: تعطير الأنام في تعبير المنام"، www.al-eman.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.
  4. ^ أ ب "آداب تسمية الأبناء"، www.islamqa.info، اطّلع عليه بتاريخ 16-09-2019. بتصرّف.