تفادي مشكلة نقص الحديد على الحامل و الجنين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تفادي مشكلة نقص الحديد على الحامل و الجنين

يفسر بعض العلماء سبب مخاطر نقص عنصر الحديد في جسم المرأة الحامل، و كيف يمكن أن يؤثر سلباً على صحة الأم الحامل  و الجنين، و ذلك لأن عنصر الحديد يعد أحد المعادن الهامة و الحيوية لجسم الإنسان و التي تحافظ على حيويته و نشاطه، فهو المسؤول عن تكوين مادة الهيموجلوبين في الدم، و هي عبارة عن مادة بروتينية من وظيفتها نقل الأكسحين لباقي الخلايا و العضلات، و يساعد أيضاً على تقوية جهاز المناعي في الجسم، ذلك سنقوم بتقديم أهم و أبرز المعلومات حول نقص الحديد عند الحامل و ما هي المشاكل المترتبة على هذا الأمر خلال هذا المقال بالتفصيل.

نقص الحديد عند الحامل

يمكن معرفة المشاكل الصحية التي يترتب عليها نقص الحديد عند الحامل و الجنين، و كيف يكمن تفادي هذه المشكلة الصحية، من خلال الآتي :-

  • يزداد احتاج المرأة الحامل لعنصر الحديد تحديداً، لأن كمية تدفق الدم يتضاعف بشكل مستمر في الجسم على مدار اليوم، و يعود السبب أيضاً لحاجة الجنين الملحة داخل رحم الأم لعنصر الحديد، و عند حدوث أي نقص في المخزون الكلي في جسم الأم يعادله وجود عدم توازن في الأداء الوظيفي لباقي أعضاء الجسم، كنقص منسوب الأكسجين في الدم، و الذي يؤدي لمشاكل صحية خطيرة، و قد تؤدي إلى وفاة الجنين.
  • يمكن أن تحصل الأم الحامل على عنصر الحديد من خلال المحافظة و الالتزام على اتباع نظام غذائي صحي متكامل، مثل تناول اللحوم بجميع أنواعها الحمراء و الداجنة أو  الأسماك خاصةً التي تحتوي على نسبة عالية من المعادن التي يحتاجها الجسم إضافة إلى أن السمك يعتبر المصدر الأول لعنصر الحديد، و الجدير بالذكر أن كل الأطعمة التي سبق ذكرها تُعد من  أهم و أفضل المصادر الغذائية التي يمكن تحصل من خلالها المرأة الحامل على الحديد، و يمكن  الحصول على الحديد أيضاً من خلال تناول البقوليات و الخضروات، لأن المرأة الحامل تحتاج إلى 27 ملغم من الحديد في اليوم.
  • يؤدي نقص الحديد في جسم المرأة الحامل إلى إصابته بالوهن و الضعف الشديد خلال فترة الحمل، و لن يستطيع  الدم تكوين مادة الهيموجلوبين اللازم لنقل الأكسجين للجسم، و قد يؤدي أيضاً إلى احتمال ولادة مبكرة للجنين، أو ولادة طفل غير مكتمل الوزن، أو أن يولد الطفل مصابا بمرض الأنيميا.