تعريف منطقة التشابك العصبي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٥ ، ٣١ يوليو ٢٠١٩
تعريف منطقة التشابك العصبي

الجهاز العصبي البشري

هو نظام ينقل المحفزات من المستقبلات الحسية إلى المخ والنخاع الشوكي، ويوصل الإشارات لأجزاء الجسم المختلفة، ويحتوي الجهاز العصبي البشري على جزأين رئيسين: الجهاز العصبي المركزي ويشمل المخ والنخاع الشوكي، والجهاز العصبي المحيطي والذي يشمل الأعصاب التي تحمل الإشارات من وإلى الجهاز العصبي المركزي، ويتم انشاء جميع الخلايا العصبية تقريبًا خلال فترة ما قبل الولادة، وفي معظم الحالات لا يتم استبدالها بخلايا عصبية جديدة بعد ذلك، وتنتقل الإشارات بين الخلايا العصبية من خلال منطقة التشابك العصبي.[١]

الخلايا العصبية

الخلايا العصبية هي الخلايا المسؤولة عن حمل المعلومات في جميع أنحاء جسم الإنسان، وباستخدام الإشارات الكيميائية والإشارات الكهربائية فإنها تساعد في تنسيق جميع وظائف الحياة الضرورية، وتشمل مكوناتها:[٢]

  • جسم الخلية: يحتوي هذا الجزء على نواة الخلية، يتلقى هذا الجزء من الخلية العصبية المعلومات.
  • التغصنات: هو جزء الإدخال في الخلية العصبية، فهذه الخيوط الرفيعة المعروفة بالتشعبات أو التغصنات هي التي تحمل المعلومات من الخلايا العصبية لجسم الخلية.
  • المِحوار: هو جزء الإخراج في الخلية العصبية، ويحمل المعلومات من جسم الخلية ويرسلها لخلايا عصبية أخرى.

أنواع الخلايا العصبية

تختلف الخلايا العصبية في التركيب والوظيفة والتركيب الجيني، بالنظر إلى العدد الهائل من الخلايا العصبية، هناك الآلاف من الأنواع المختلفة، فمن حيث الوظيفة، يصنف العلماء الخلايا العصبية إلى ثلاثة أنواع:[٣]

  • الخلايا العصبية الحسية: إذ إن هذه الخلايا تساعد في المذاق، الرائحة، السمع، الرؤية، والشعور بالأشياء، ويتم تحفيز الخلايا العصبية الحسية عن طريق المدخلات الفيزيائية والكيميائية من البيئة الخاصة بالشخص، الصوت واللمس والحرارة والضوء هي مدخلات فيزيائة، الرائحة والذوق هي مدخلات كيميائية.
  • الخلايا العصبية الحركية: تلعب الخلايا العصبية الحركية دورًا في الحركة، بما في ذلك الحركات الإرادية وغير الإرادية، وتسمح هذه الخلايا العصبية للدماغ والنخاع الشوكي بالتواصل مع العضلات والأعضاء والغدد في جميع أنحاء الجسم، وهناك نوعان من الخلايا العصبية الحركية: السفلى والعليا.
  • الخلايا العصبية البينية: وهي وسيط عصبي، موجودة في الدماغ والنخاع الشوكي، وهي أكثر أنواع الخلايا العصبية شيوعًا، فهي تمرر الإشارات من الخلايا العصبية الحسية والبينية الأخرى إلى الخلايا العصبية الحركية والبينية الأخرى.

تعريف منطقة التشابك العصبي

تم تقديم مصطلح المشتبك لأول مرة في عام 1897م بواسطة عالِم الفيزياء مايكل فوستر في أحد كتبه، وفي الجهاز العصبي المركزي تعرف منطقة التشابك العصبي على أنها الفجوة الصغيرة في نهاية الخلايا العصبية التي تسمح للإشارة بالمرور من خلية عصبية لخلية عصبية أخرى، ونقطة الاشتباك العصبي هي النقطة حيث تتصل الخلايا العصبية بالخلايا العصبية الأخرى، وتعد منطقة التشابك العصبي هي المفتاح لوظيفة الدماغ خاصة عندما يتعلق الأمر بالذاكرة، وفيما يأتي وظيفة منطقة التشابك العصبي بالإضافة لأجزائها:[٤]

  • وظيفة منطقة التشابك العصبي: عندما تصل الإشارة العصبية لنهاية الخلايا العصبية لا يمكن أن تستمر ببساطة إلى الخلية التالية، بدلًا من ذلك يتحفز إطلاق النواقل العصبية التي يمكن أن تحمل الإشارات العصبية عبر منطقة التشابك العصبي للخلية العصبية التالية.
  • أجزاء منطقة التشابك العصبي: بمجرد إطلاق الإشارات العصبية يتحفز إفراز النواقل العصبية التي تتناولها المستقبلات الموجودة على سطح خلية عصبية أخرى، وتعمل هذه المستقبلات بشكل يشبه القفل، في حين أن الناقلات العصبية تعمل مثل المفتاح، وتشمل أجزاء المشتبك ما يأتي:
    • الخلية ما قبل المشتبك: وهي عبارة عن نهاية الخلية العصبية الأولى التي تحتوي على النواقل العصبية.
    • شق المشتبك: وهو المكان الموجود بين خليتين عصبيتين وتتجمع داخله النواقل العصبية.
    • الخلية بعد المشتبك: وهي تمثل التشعبات أو جسم خلية عصبية أخرى، وهي الجزء الذي يحتوي على مواقع المستقبلات.

المراجع[+]

  1. "Human nervous system", www.britannica.com, Retrieved 30-07-2019. Edited.
  2. "All you need to know about neurons", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 30-07-2019. Edited.
  3. "What Are Neurons?", www.healthline.com, Retrieved 30-07-2019. Edited.
  4. "Synapses in the Nervous System", www.verywellhealth.com, Retrieved 30-07-2019. Edited.