تعريف الجاهلية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تعريف الجاهلية

عصر ما قبل الإسلام

تُعدّ رسالةُ الإسلامِ بمثابة الحدّ الفاصل بين عدة عصور تاريخيّة، إذ إنّ مَجيء الإسلام أنهى زمنًا كانت تسودُه عادات جاهلية مختلفة، وعندما جاء الإسلام أقرّ بعض هذه العادات ورفض بعضها وغيّرها، ومن ضمن العادات التي كانت منتشرة في عصر ما قبل الإسلام: وأد البنات وعبادة الأصنام وحرمان المرأة من الميراث والزنا، وبعضها عادات طيبة أقرّها الإسلام مثل: الكرم والجود وغيرها، ويُشير عصر ما قبل الإسلام إلى تاريخٍ طويل من الأحداث والصراعات والحروب والأسماء التي لا تزالُ تحتفظ ببريقِها إلى اليوم، خصوصًا في مجال الشعر والأدب، بالإضافة إلى الحروب التاريخية التي حدثت في ذلك العصر، وفي هذا المقال سيتم توضيح تعريف الجاهلية.

تعريف الجاهلية

يتساءل الكثير من الناس عن تعريف الجاهلية، خصوصًا أنها من الكلمات التي تتبادر كثيرًا إلى السمع، والجاهلية مصطلح ظهر بعد مجيء رسالة الإسلام، وكلمة جاهلية بحسب معجم المعاني: اسم مؤنث منسوب إلى اسم الفاعل جاهل، وهي مصدر صناعي من كلمة جاهل، إذ إن تعريف الجاهلية: ما كان حال العرب عليه قبل الإسلام من الضلالة والجهالة والوثنية والعصبية القبيلة، والعصر الجاهلي من المراحل التاريخية التي كانت قبل الإسلام، ويُنسب إلى تلك المرحلة أيضًا الشعر الجاهلي والخطابة والكثير من الحروب والعديد من الشخصيات التاريخية التي بقي اسمها إلى اليوم، والجدير بالذكر أن كلمة الجاهلية ظهرت مع ظهور الإسلام، لأنه يربط الفترة ما بين قدوم الإسلام وقبل قدومه، وهذه الكلمة لا تُشير إلى الجهل من الناحية الفكرية والأدبية، وإنما إلى الناحية الدينية؛ لأن العرب كانوا في العصر الجاهلي من أصحاب النهضة الفكرية والأدبية والحضارة التي لم تزل قائمةً إلى اليوم، لهذا فإنّ تعريف الجاهلية مرتبط بالناحية الدينية التي كان عليها العرب قبل الإسلام. [١]

ميزات عصر الجاهلية

بعض المؤرخين يربط تعريف الجاهلية بجميع الشعوب، ولا يعدُّ حكرًا على العرب فقط، لكن بشكلٍ عام فإنّ تعريف الجاهلية يُشار به إلى حال العرب قبل رسالة الإسلام، وقد ورد مصطلح الجاهلية في القرآن الكريم، ويمتاز ذلك العصر بعدّة ميزات أساسية وأهمها ما يأتي:[٢]

  • الجانب السياسي: كان العرب في العصر الجاهلي يعيشون على شكل قبائل متنقلة، لذلك لم يكن لديهم دولة أو دستور لهذه الدولة، وإنما كان هناك لكلّ قبيلة شيخ ومستشارين يُديرون شؤون القبيلة ويتكلمون باسمها.
  • الجانب الاجتماعي: لم يكن جميع أفراد القبيلة بنفس المستوى أو بنفس الطبقة، كما لم يكونوا متساوين في الحقوق والواجبات، كما كان هناك العبيد والأحرار، كما كان يقطن في القبائل عدّة أصناف من الناس مثل: المُجار والموالي والهجين، كما كان بعضهم يعيشون في مناطق الحضر وهم قلة، والعدد الأكبر من البدو الذين يعيشون ضمن القبائل المتنقلة.
  • الجانب الثقافي: كان العرب في الجاهلية يهتمون كثيرًا بالثقافة والأدب، ولا زال الأدب الجاهلي حيًا إلى اليوم، كما أن الشعراء في العصر الجاهلي من أكثر الشعراء تمكنًا في قول الشعر، لهذا شهد العرب حركة أدبية نشطة في العصر الجاهلي، وكان في كلّ قبيلة شعراء وخطباء مميزين، يُدافعون عن القبيلة وخصوصًا في أوقات الحروب، إذ عُرف عن العرب الفراسة والبلاغة في الأدب، كما كانوا يهتمون بالكهانة وعلم التنجيم.
  • العادات والتقاليد: من أهم مميزات  ذلك العصر ما تميّز به الجاهليون من عصبية قبيلة وعصبية التقاليد، إذ كانوا متمسكين بالعادات المألوفة التي ورثوها عن آبائهم وأجدادهم، وفي هذا قوله تعالى: {وَإِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً قَالُوا وَجَدْنَا عَلَيْهَا آبَاءَنَا وَاللَّهُ أَمَرَنَا بِهَا قُلْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاءِ أَتَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ}[٣]، ومن العادات المذمومة: النهب والسلب ولعب القمار وشرب الخمر.

الحياة الدينية في الجاهلية

لا يوجدُ خلاف حول الحياة الدينية في الجاهلية، وخصوصًا بالنسبة للعرب الذين كانوا وثنيين يعبدون الأصنام، ومن أشهر أصنامهم: اللات والعزى ومناة وهُبل، حيث كانوا ينحتون التماثيل والهياكل ويعبدونها، بالإضافة إلى بنائهم للبيوت والمعابد وينصبون حولها الأصنام ويحجّون إليها، ومن أشهر هذه البيوت: البيت الحرام في مكة وهو الأشهر على الإطلاق، وبيت صنعاء وبيت الطائف وكعبة نجران والأقيصر ورضاء وذو الخلصة، وبالإضافة إلى هذا فقد كان قلة من العرب يدينون بالنصرانية والبعض منهم كانوا حنفاء على دين إبراهيم -عليه السلام- ومنهم: ورقة بن نوفل وأبو بكر الصديق -رضي الله عنه-. [٢]

أشهر شعراء العصر الجاهلي

شكل الشعر في العصر الجاهلي ظاهرة مهمّة جدًا، وظهر الكثير من الشعراء المرموقين الذين بقي شعرهم وذكرهم إلى اليوم، لهذا فإنّ الشعر من التراث العربي الجاهلي المهم جدًا، الذي يختزن لغة العرب والكثير من تاريخهم، ومن أهم أغراض الشعر الجاهلي: الفخر والحماسة والتفاخر بالأنساب والمدح والهجاء، بالإضافة إلى وصف حياة الصحراء، ومن أهم شعراء العصر الجاهلي ما يأتي: [٤]

  • الزير سالم: وهو أبو ليلى عدي بن ربيعة التغلبي.
  • امرؤ القيس: وهو من قبيلة كندة العربية، وكان يعيش حياة عزِ وجاه.
  • طرفة بن العبد: وهو عمرو بن العبد البكري.
  • عنترة بن شداد: وهو من قبيلة بني عبس، أما أمه فهي حبشية سوداء تُدعى زبيبة.
  • النابغة الذبياني: وهو من بني مرّة.
  • الخنساء: من قبيلة سليم، وقد أدركت الإسلام وأسلمت.

المراجع[+]

  1. تعريف و معنى  الجاهلية  في معجم المعاني الجامع, ، "www.almaany.com"، اطُّلع عليه بتاريخ 2-2-2018، بتصرّف.
  2. ^ أ ب جوانب من حياة العرب في الجاهلية, ، "www.alukah.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 3-2-2019، بتصرّف.
  3. {الأعراف: آية 28}
  4. أشهر الشعراء الستة الجاهليين, ، "www.al-hakawati.net"، اطُّلع عليه بتاريخ 3-2-2018، بتصرّف.