تطهير الكبد باستخدام هذه الأطعمة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تطهير الكبد باستخدام هذه الأطعمة

الناس غالبا تعتفد أن تطهير الكبد يحتاج إلى إضافات غذائية جديدة للتخلص من السموم, لكن الأمر لا يصل إلى هذا الحد من التعقيد, حيث أن جميع الأطعمة يمكنها تنظيف الكبد, لكن هناك مواد غذائية تدعم عملية إزالة السموم من الكبد بشكل طبيعي.

أهم المواد الغذائية التي تساعد في إزاة السموم من الكبد

  • البصل والثوم الأطعمة الغنية بالكبريت, وتحتوي على المركبات, هي واحدة من الأنواع الأساسية المستخدمة لمساعدة الكبد على إزالة مجموعة واسعة من السموم, حيث أن البصل والثوم تأتي ضمن هذه الفئة, فالثوم يحتوي على الأليسين, والسيلينيوم, والذي ثبت أنه يساعد في حماية الكبد من السموم الزائدة.
  • الجريب فروت هذه الفاكهة الصفراء, أو وردية اللون, غنية بفيتامين C , ومضادات الأكسدة, والتي هي ممتازة في تطهير الكبد, حيث أن مركبات الفلافونويد في الجريب فروت تجعل الكبد يحرق الدهون بدلا من تخزينها.
  • تجنب الكحول والفركتوز الفركتووز صعب جدا على الكبد, وعند شرب الكحول يتم تحويل الفركتوز إلى دهون تخزن في الكبد, والأنسجة الأخرى, على شكل دهون الجسم, واذا تم استهلاكه بشكل كبير, فإنه يؤدي إلى مرض الكبد الدهني, وعندها يصبح هناك اختلال وظيفي بالكبد.
  • المكسرات جميع المكسرات الكاملة تحتوي على الأحماض الأمينية, ولكن الجوز على وجه الخصوص, يحتوي على نسب عالية من الأرجينين والجلوتاثيوم, والتي يمكن أن يساعد في منع تراكم المواد السمية في الكبد, والدم, ويستخدم في منتجات تطهير الكبد, التي تباع في الصيدليات.
  • الشاي الأخضر الشاي الأخضر له خصائص مضادة للأكسدة, وهو نوع من مضادات الأكسدة النباتية المعروفة للقضاء على تراكم الدهون, وتعزيز وظيفة الكبد السليم, كما أنه يحمي من السموم, التي تسبب أضرارا خطيرة على الكبد.
  • التوابل ازدادت شعبية التوابل في الفترة الأخيرة, خاصة عندما أثبتت خصائصها المفيدة في الدراسات البحثية, حيث أظهرت أنها تحمي الكبد من التليف, وتجدد خلايا الكبد التالفة, كما أن الكركم, يعزز القنوات الكبدية, وهو مفيد لأولئك الذين لديهم مشاكل في المرارة.