تشخيص التهاب الغدد اللمفاوية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٠٧ ، ٩ أبريل ٢٠١٩
تشخيص التهاب الغدد اللمفاوية

التهاب الغدد اللمفاوية

يعرف التهاب الغدد اللمفاوية على أنه تضخم في واحد أو أكثر من الغدد اللمفاوية، ويحدث هذا الالتهاب عادة بسبب عدوى، تحتوي الغدد اللمفاوية على خلايا الدم البيضاء التي تعمل على حماية الجسم من أي عدوى ، عندما يحدث التهاب في الغدد اللمفاوية فهذا عادة بسبب عدوى حصلت في مكان آخر في الجسم، من النادر أن تتضخم الغدد اللمفاوية ويحدث بها التهاب بسبب حدوث ورم معين، عندما يحدث التهاب فإن الغدد تزداد في الحجم وتصبح مؤلمة، ويحدث انتفاخ مكان تواجدها، يحدث الالتهاب بسبب بكتيريا أو فيروس أو فطريات، ويمكن تقسيم الالتهاب إلى الالتهاب الذي يشمل عدد ضئيل من الغدد اللمفاوية، والالتهاب الذي يشمل إثنين أو أكثر من مجموعات الغدد اللمفاوية.[١]

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية

الغدد اللمفاوية هي غدد صغيرة الحجم شكلها بيضاوي، يتراوح حجمها من عدة ملليمترات إلى 2 سم، وهي تنتشر في مجموعات في كامل الجسم، إن الوظيفة الأساسية للغدد اللمفاوية هي التخلص من أي أجسام غريبة أو خلايا غير طبيعية موجودة داخل الجسم، ويحدث التهاب الغدد اللمفاوية في العديد من الأمراض، إن تضخم الغدد اللمفاوية والتهابها قد لا يسبب أي أعراض أو من الممكن أن يسبب ألم عند لمس الغدد اللمفاوية الملتهبة أو قد يسبب الشعور بوجع مكان الالتهاب، وفيما يأتي أبرز أعراض التهاب الغدد اللمفاوية:[٢]

  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية في منطقة الرقبة من الممكن أن يتسبب بتصلب الرقبة وعدم القدرة على تحريكها إلى الجانب.
  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية المتواجدة أمام الأذن قد يصاحبها التهاب في ملتحمة العين.
  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية المتواجدة خلف الجزء العلوي من الحنجرة يتسبب بصعوبة وألم أثناء البلع.
  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية المتواجدة في منطقة الصدر يتسبب بحدوث سعال وصعوبة في التنفس وصعوبة في البلع وحدوث اختناق واحتقان الأوعية الدموية.
  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية في البطن يسبب حدوث ألم في البطن.
  • الالتهاب في الغدد اللمفاوية في منطقة الحوض يسبب ألم وعدم قدرة على المشي.
  • </ul>

    أسباب التهاب الغدد اللمفاوية

    يحدث التهاب الغدد اللمفاوية لعدة أسباب من بينها العدوى بفيروس أو بكتيريا حيث إن كل فيروس أو بكتيريا يسبب التهاب في مكان معين دون غيره، مثلاً الإصابة بفيروس أبشتاين-بار يحدث التهاب في الغدد اللمفاوية المتواجدة في منطقة العنق والصدر، أما الإصابة بالفيروس المضخم للخلايا يحدث التهاب في الغدد اللمفاوية في كامل الجسم، كما أن الاضطرابات المناعية واضطرابات النسيج الضام يمكن أن تحدث التهاب في الغدد اللمفاوية، وحدوث السرطانات بأنواعها في الغدد اللمفاوية يمكن أن يتسبب بحدوث التهاب، أيضًا الإيدز يتسبب بحدوث التهاب في الغدد اللمفاوية، كذلك حدوث اضطراب في الخلايا البلعمية في الجسم يتسبب بحدوث التهاب، أمراض الدم مثل: فقر الدم المنجلي والثلاسيميا يسبب التهاب في الغدد اللمفاوية، كما أن بعض الأدوية تسبب التهاب في الغدد اللمفاوية.[٢]

    تشخيص التهاب الغدد اللمفاوية

    يتم تشخيص التهاب الغدد اللمفاوية بالفحص السريري، حيث إن الطبيب يقوم بعمل فحص لجميع المناطق التي تتواجد بها الغدد اللمفاوية للتأكد من وجود أي انتفاخات أو ألم، كما سيقوم الطبيب بسؤال المريض عن أي أعراض مصاحبة للانتفاخات والآلام مكان تواجد الغدد اللمفاوية، سيتم عمل فحص دم لتقصي وجود عدوى من عدم وجودها، كما سيتم عمل صورة أشعة كالأشعة السينية أو سيتم إجراء تصوير مقطعي وذلك لاستبعاد وجود ورم، ولأن العديد من الحالات المرضية يمكن أن تسبب حدوث التهاب في الغدد اللمفاوية فإن الطبيب من الممكن أن يطلب أخذ خزعة، حيث يتم استخراج جزء من نسيج الغدد اللمفاوية وفحصه، وتعتبر هذه الطريقة من أكثر الطرائق الموثوقة لمعرفة سبب التهاب الغدد اللمفاوية.[٣]

    علاج التهاب الغدد اللمفاوية

    إذا كان الالتهاب هو بسبب عدوى فيروس فإنه سيزول تلقائيًا دون الحاجة إلى أي علاج أو مضادات حيوية، أما التهاب الغدد اللمفاوية الذي يكون لأسباب أخرى فإن علاجه يعتمد على السبب، فإذا كان بسبب عدوى بكتيرية فإن استخدام المضادات الحيوية هو الأنسب، أما إذا كان سبب الالتهاب هو الاضطرابات المناعية في الجسم مثل الذئبة الحمراء أو التهاب المفاصل الروماتيدي فيتم علاج هذه الأمراض المناعية، أما إذا كان سبب التهاب الغدد اللمفاوية هو السرطان فيتم علاج السرطان، وفي هذه الحالة فإن العلاج يعتمد على نوع السرطان حيث يتم اللجوء إلى الجراحة أو استخدام العلاج الإشعاعي أو العلاج الكيميائي.[٤]

    بعض الحالات لا يتم وصف علاج لالتهاب الغدد اللمفاوية مثلًا في حالة الأشخاص  الذين يتمتعون بصحة جيدة حيث تستطيع أجسامهم التغلب على وجود عدوى، وأيضًا في الأطفال صغار السن حيث إن نشاط جهاز المناعة لديهم يمكن أن يسبب انتفاخ في الغدد اللمفاوية بصورة متكررة، يمكن أن ينصح الطبيب بعلاج ذاتي كاستخدام مسكنات الألم واستخدام كمادات دافئة للضغط على المنطقة المصابة، كما أن رفع المنطقة المنتفخة والملتهبة يمكن أن يساعد في تخفيف العدوى.[٣]

    الوقاية من التهاب الغدد اللمفاوية

    إن أفضل طريقة للوقاية من التهاب الغدد اللمفاوية هي استشارة الطبيب عند ملاحظة ظهور العلامات الأولى لأي عدوى، أو عند ملاحظة وجود انتفاخ مؤلم مكان تواجد الغدد اللمفاوية في الجسم حيث يظهر هذا الانتفاخ ككتلة صغيرة تحت الجلد، كما يجب تطهير واستخدام المعقمات عند وجود أي خدش أو جرح في الجلد، كما يجب المحافظة على النظافة العامة.[١]

    المراجع[+]

    1. ^ أ ب Lymphadenitis, , www.hopkinsmedicine.org, Retrieved in 3-1-2019, Edited
    2. ^ أ ب "Lymphadenitis Clinical Presentation", emedicine.medscape.com, Retrieved 3-1-2019. Edited.
    3. ^ أ ب Lymph Node Inflammation (Lymphadenitis), , www.healthline.com, Retrieved in 3-1-2019, Edited
    4. Swollen Lymph nodes, , www.mayoclinic.org, Retrieved in 3-1-2019, Edited