تخصص علم النفس في الجامعات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥١ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
تخصص علم النفس في الجامعات

علم النفس

علم النفس (Psychology)، أو علم السلوك وهو علم يقوم على دراسة سلوك وإدراك الإنسان، والتحكم فيه، كما يقوم على دراسة العقل والتفكير والشخصية، إضافة إلى تحليل ومعرفة أنماط مختلفة للشخصيات، أيضًا التعرف على المشاكل النفسية التي تصيبه والهدف من ذلك هو تحليل ومعرفة أسباب المشاكل، وطرق علاجها، إنّ أصول علم النفس تعود إلى اليونانية، إذ اشتق مصطلح علم النفس من الكلمة اليونانية "بسوخي لوغوس"؛ بسوخي وهي النفس، ولوغوس العلم، وبعدها جاء علم النفس في اللغة الانجليزية (Psychology) أي سيكولوجيا، وأصبح في ما بعد الاسم الشائع لعلم النفس في جميع أرجاء العالم، وذلك في القرن 18، وأصبح تخصص علم النفس يدرس في الجامعات، وفي هذا المقال سيتم التعرف على تخصص علم النفس في الجامعات.

تخصص علم النفس في الجامعات

عند تخرج الأخصائي النفسي من تخصص علم النفس فإنه يصبح قادرًا على القيام بالكثير من الأمور منها عمل اختبارات نفسية مثل اختبارات الذكاء، وتقديم الاستشارات والنصائح في طريقة التعامل مع الضغوطات التي تصيب المرض سواء في العمل أو القلق أو التوتر، إضافةً إلى عمل أبحاث ودراسات علمية، والمشاركة في المشاريع البحثية في ما يخص القضايا النفسية، كما يصبح الإخصائي له القدرة على المعالجة النفسية بجميع أشكالها اعتمادًا على المدارس النفسية؛ التي أسست على يد أشهر علماء النفس مثل المدرسة الأبيقورية، والمدرسة الأكاديمية، والمدرسة الترابطية، ومدرسة السفسطائية، ومدرسة البورت رويال، ومدرسة التحليل النفسي، ومدرسة علم النفس الإيجابي، وعلم النفس التكاملي، وعلم النفس الجبلي، وعلم النفس الفردي، إنّ تخصص علم النفس يدرس من جميع الجوانب النفسية والمهنية والعلمية والطبية، لذا فإنّ تخصص علم النفس يقسم إلى عدة فروع أهمها:

  • علم النفس الاجتماعي: وهو علم يدرس العلاقات الاجتماعية بين الأفراد، وكيفية تكوين هذه العلاقات عند الفرد وتقويتها. علم النفس الرياضي: وهو علم يقوم بعمل دراسة على نفسية اللاعب خلال اللعب وسلوكياته، إذ يهتم بالمهارات الرياضية والخبرات المكتسبة.
  • علم النفس الارشادي (الإرشاد النفسي): وهو علم يقوم على إرشاد الأفراد وتقديم المساعدة لهم لحل التي تواجههم.
  • علم النفس الإكلينيكي (السريري): وهو علم يبحث في اختلالات شخصية الفرد وطرق العلاج والتشخيص. علم النفس التربوي: وهو علم يقوم على بحث في الخصائص والقواعد النفسية في مجالات مختلفة منها التربية والمهارات التعليمية الصحيحة مع وضع مجموعة من الأساسات الواضحة والطرق المنهجية لتدريب الفرد.
  • علم النفس الأسري (العائلي): ويقوم هذا العلم على معالجة المشاكل ما بين الأزواج، بالإضافة إلى منع العنف الأسري، ومعرفة تأثيره على الأطفال.
  • سيكولوجية الحيوان: ويقوم على دراسة سلوك الحيوانات، وإجراء التجارب العلمية عليه لمعرفة فسيولوجية الدماغ ووظائفه.

هناك أيضًا الكثير من الفروع في تخصص علم النفس منها علم النفس العام، وعلم النفس التنموي، والتحليل النفسي، والتوافق النفسي، وسيكولوجية التعلم، وعلم النفس الإحصائي (الإحصاء النفسي)، وعلم النفس المرضي (السيكوباثولوجي)، والقياس النفسي، وعلم النفس الفلسفي، وعلم نفس الاستدلال، وعلم النفس العلاجي (العلاج النفسي)، وعلم النفس السياسي، وعلم النفس السياحي، وعلم النفس البيولوجي، وعلم النفس الفسيولوجي، وعلم النفس العصبي (النيوروسيكولوجي)، والأنثروبولوجيا النفسية، وعلم النفس المعرفي، وعلم النفس الإداري، وعلم النفس القانوني، وسيكولوجية الشخصية، وعلم النفس المعرفي، وسيكولوجية الإدمان (التعاطي)، والتنويم المغناطيسي أو الإيحائي، وعلم النفس الدينامي، والأمراض السيكوسوماتية، والبرمجة اللغوية العصبية، والجرافولوجي، والسيكوفيزيقا، وعلم النفس الدوائي أو الصيدلي (سيكوفارماكولوجي).

مجالات العمل في تخصص علم النفس 

إنّ خريج تخصص علم النفس يمكنه العمل في العديد من الأماكن العامة منها المستشفيات العامة والصحة النفسية، كما يمكنه العمل في مراكز التدريب والأبحاث في الجامعات، أيضًا في قسم الموارد البشرية بشركات التوظيف، إضافة إلى العيادات الخاصة والعامة، ويمكن العمل في دور رعاية الأيتام والمسنين، ويمكن العمل كمرشد اجتماعي في المدارس والجامعات، أو العمل في قطاع التعليم في المدراس، والجامعات، والمعاهد.