اللغة الرسمية للدول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
اللغة الرسمية للدول

نبذة عن اللغة الرسمية

لكل دولة في العالم من شرق الكرة الارضية الى غربها لغه خاصة بها تميزها عن باقي الدول الاخرى، وقد تتشابه و تتشارك بعض الدول في لغة واحده لكن يكمن الاختلاف فيما يسمى اللهجة، حتى في نظام الدولة الواحدة التي تتكلم بلغة واحده نجد هذة اللغة مختلفه من منطقة الى لاخرى من حيث اللهجة لكن لغتها الرسمية التي تعرف بها الدوله واحده، ويكمن السؤال هنا ما المقصود باللغة الرسمية وما هي المعايير التي تقوم عليها؟

 

تعريف اللغة الرسمية

تعددت التعريفات حول اللغة الرسمية للدولة لكن هناك تعريف شامل يمكن من خلاله توضيح المعنى الحقيقي للغة الرسمية للدولة و الذي يتلخص فيما يلي:

اللغة الرسمية للدولة هي اللغة التي خط بها دستور تلك الدوله وبذلك تعد لغة الادارة و التشاور في دولة ما، كما أنها اللغة التي ينطق ويتم التعامل بها في جميع مؤسسات الدولة وخاصة المؤسسات الحكومية منها و هي اللغة التي ينطق بها في عند قول الخطابات الوطنية و الرئاسية، ويمكن القول بأن اللغة الرسمية للدولة هي تلك اللغة المعمول بها في الخطابات البرلمانية و المواثيق الدولية و هي اللغة التي يتم استخدامها لاصدار المعاملات المختلفة و الصادرة عن مؤسسات الدولة الحكومية و الخاصة.

ما هي الاسس و الشروط التي يجب ان تتوافر لاختيار اللغة الرسمية

عند اختيار لغة ما لتكون لغة رسمية لدولة معينة يجب ان تنطبق بعض الشروط المناسبة لتصبح تلك اللغة هي اللغة الرسمية ومن أهم تلك الشروط ما يلي:

-ان تكون هي اللغة التي يتكلم بها اغلبة الشعب أي النسبة الاكبر منهم.

-أن تكون لغة موحدة لجميع الطوائف في الدولة الواحدة.

-ان تكون لغة متعارف عليها عالميا.

-ان تكون لغة يمكن تعليمها و دراستها و كتابتها في الدول الاخرى وهو شرط استثنائي و ثانوي لكن يعتبر من الاسس لاختيار اللغة الرسمية.

ما الفرق بين اللغة الرسمية و اللغة الوطنية؟

اللغة الرسمية هي عباره عن لغة متعارف عليها عالميا وهي لغه قد تكون مشتركه بين عدة دول و هي اللغة التي يخط بها دستور و قانون تلك الدولة، أما اللغة الوطنية فهي تختلف من حيث التعريف و التي يمكن تعريفها بانها اللغة النابعة من وطن معين او دولة معين ويكون شعب تلك الدولة هو المبتكر و المخترع لتك اللغة بحيث تصبح لغة محلية تتداول بين الشعب الواحد او تتنشر ويتم التعارف عليها من باقي الدول.