الغدة الدرقية والجنس

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
الغدة الدرقية والجنس

تعتبر الغدة الدرقية من أهم الغدد التي تتواجد في جسم الإنسان، حيث أن لها تأثير كبير على تنظيم الطاقة بالجسم من خلال الهرمونات التي تفرزها, و قد تبين من خلال بعض الدراسات بأن مشاكل الغدة الدرقية قد تؤثر على وظائف مختلفة في جسم الإنسان، و من بين هذه الوظائف التي يمكن أن تتأثر بمشاكل الغدة الدرقية، هي الرغبة الجنسية لدى الرجل و المرأة و ما يتعلق بها من تبعات، و قد أوضحت هذه الدراسات بأن فرط نشاط الغدة الدرقية أو خمولها هي المشكلات التي يمكن أن تتسبب في خلل على الصعيد الجنسي.

خمول الغدة الدرقية

أوضحت الدراسات أبرز المشاكل الجنسية المتعلقة بخمول الغدة الدرقية، حيث تمت على شريحة من الرجال، و كانت النتائج كما يلي:

  • عانى ما يقارب 63% من ضعف الانتصاب، و عدم القدرة على الاستمرار بالانتصاب و تأخر القذف و تراجع في الرغبة الجنسية.
  • بينما عانى 7% فقط من سرعة القذف وطريقة العلاج.
  • أما بقية الشريحة لم يعانوا من أية مشاكل.
  • إن خمول الغدة الدرقية يعني بأن نسب الهرمونات تكون في أدنى مستوياتها.
  • أعاد الباحثون نسب الهرمونات لدى الرجال لوضعها الطبيعي، ثم أخذوا المعطيات الجديدة وتبين بأن أغلب الرجال تخلصوا من المشاكل الجنسية.
  • وأما بالنسبة للسيدات فلا يوجد دراسات حول هذا الموضوع، لكن هناك علاقة بين خمول الغدة الدرقية وتراجع الرغبة الجنسية لديهم.

فرط نشاط الغدة الدرقية

استكمالا للدراسة السابقة حول مشاكل الغدة الدرقية و تأثيرها على الجانب الجنسي لدى الرجال تمت دراسة فرط نشاط الغدة الدرقية.

تم أخذ شريحة أخرى من الرجال الذين يعانون من فرط نشاط الغدة الدرقية، و كانت النتائج كما يلي:

  • عانى ما يقارب 50% من مشكلة سرعة القذف وطريقة العلاج.
  • عانى 17% من تراجع الرغبة الجنسية.
  • عانى 14% من ضعف الانتصاب أو عدم القدرة على استمرار الانتصاب.
  • عانى 3% من تأخر القذف.

النتائج حول الغدة الدرقية و الجنس

من خلال المعطيات السابقة تم التوصل إلى ما يلي:

  • يظهر أن هناك اختلاف في المشاكل الجنسية التي يعاني منها الرجال بناءا على حالة الغدة الدرقية.
  • في حال ضبط هرمونات الغدة الدرقية ضمن مستوياتها الطبيعية يعود أغلب الرجال لحالتهم الطبيعية.
  • لا يمكن ان يعود الرجل لحالته الطبيعية إذا كان يعاني من مشاكل جسدية أخرى تؤثر على الجانب الجنسي.