الرياضة و كآبة الخريف

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
الرياضة و كآبة الخريف

يعاني الكثير مما يسمى باسم كآبة الخريف التي تعرف بأنها كآبة موسمية تفرضها على البعض الظروف الجوية المصاحبة لهذا الفصل، وقد وجد علماء النفس أن للرياضة أثر إيجابي واضح للتخلص من هذه الحالة الموسمية، إذ أن الرياضة تحفز الجسم على إنتاج هرمون الاندورفين، والمسؤول بشكل مباشر عن تعزيز الطاقة و تحسين المزاج، و قد ثبت أن المشي هو أفضل رياضة تساعد في ذلك، و إليك بعض النصائح الواجب إتباعها في رياضة المشي لتساعد على التخلص من كأبة الخريف:

  • شراء أحذية رياضية جديدة، تشجع على ممارسة المشي، كما يجب أن تكون مريحة، وذلك لأن طبيعة المشي قد تكون مختلفة.
  • المشي بمرافقة صديق أو أكثر، وذلك يشجعك على الاستمرار في ممارسة المشي، كما أن كونك في مجموعة وانشغالك معهم يجعلك تتجاهل الطبيعة من حولك، و التي هي مصدر من مصادر الكأبة بالنسبة لك.
  • إن المصاب بكأبة الخريف يشعر بالممل مما يقلل رغبته في ممارسة المشي، لذلك يجب عليك تغير أماكن المشي باستمرار حتى تتغلب على الملل.
  • استخدم المحيط من حولك لتتحدى نفسك، فأن المشي في الخريف يجب أن يتحلى بروح التحدي، من أجل إفراز المزيد من الهرمون المطلوب، وكذلك من أجل تحسين نفسيتك، فحاول المشي على التلال والمرتفعات، كما قم ببعض التمارين المصاحبة للمشي من أجل إشراك أعضاء جسمك الأخرى.
  • قم ببعض تمارين تمدد العضلات بعد المشي مباشرة، لأنها مفيدة أكثر عندما تكون العضلات ساخنة، كما أنها تسهم في خروج حمض اللبنيك الذي يسبب الشعور بالإرهاق والإجهاد.