الرجز في الشعر الحر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
الرجز في الشعر الحر

 مفهوم الشعر الحر

هو أحد أنواع الشعر العربي التي اكتُشفت حديثًا، حيثُ بدأ الشعراء بكتابة الشعر الحر في القرن الماضي وبدأت أولى محاولات الكتابة على شعر التفعيلة أو الحرّ من قبل نازك الملائكة، والشعر الحر هو شعر عربي ذو شطر واحد فقط، وهذا الشطر لا يتحدد بطول ثابت معيَّن، وهذا يعني أن عدد التفعيلات يتغيّر بين شطر وآخر، تقول نازك الملائكة في تعريف الشعر الحر: "هو شعر ذو شطر واحد، ليس له طولٌ ثابتٌ، إنَّما يصحُّ أنْ يتغيَّر عدد التفعيلات من شطر إلى شطر، ويكون هذا التغييرُ وفقَ قانونٍ عروضيٍّ يتحكَّمُ فيه"، وفي هذا المقال سيتم تسليط الضوء على الرجز في الشعر الحر وسيتم عرض نماذج من شعر التفعيلة أيضًا.

بحور الشعر الحر

إنَّ الشعر العربي الحر يتكوَّن من تفعيلة واحدة تتكرَّر مرات مختلفة بين شطر وآخر، وهذا التكرار يعود إلى الشاعر فهو ليس مُلزَمًا بعدد محدّد من التفعيلات في كلِّ شطر، والتفعيلة هي اللفظ التي يتكون البحر الشعري منها، فبحور الشعر العربي القديم تتألف من تكرار تفعيلة محددة أو تكرار أكثير من تفعيلة في بيت شعري واحد، وأمَّا الشعر الحر فهو تكرار تفعيلة واحدة دون ضوابط أبدًا، والتفعيلات في الشعر العربي هي: [١]

  • فعولن.
  • مفاعيلن.
  • مفاعلتن.
  • فاعلن.
  • فاعلاتن.
  • مستفعلن.
  • مفعولات.
  • فاع لاتن.
  • مستفع لن.

والشعر العربي الحر الذي تم ابتكاره حديثًا يتألّف من تكرار تفعيلة واحدة دون ضوابط أو قافية أو ما شابه، إنَّما اختيار التفعيلات وتعدادها في كلِّ شطر يرجع إلى الشاعر ومبتغاه، ويمكن تقسيم بحور الشعر العربي الحر بحسب التفعيلات التي يمكن استخدامها في هذه البحور إضافة إلى البحر الشعري القديم الذي تنتمي إليه هذه التفعيلة، وبناءً على هذا يمكن تقسيم بحور الشعر العربي الحر على الشكل الآتي:

  • متفاعلن: تفعيلة البحر الكامل.
  • مفاعلتن: تفعيلة البحر الوافر.
  • فاعلاتن: تفعيلة بحر الرمل.
  • فعولن: تفعيلة البحر المتقارب.
  • فاعلن: تفعيلة البحر المتدراك.
  • مفاعيلن: تفعيلة البحر الهزج.
  • مستفعلن: تفعيلة الرجز في الشعر الحر.

الرجز في الشعر الحر

بحر الرجز هو بحر من بحور الشعر العربي القديم، وهو بحر كثير الاستعمال في القديم فقد كُتبَتْ عليه الأرجوزات العربية القديمة التي كان العرب يقولونها ارتجالًا وُكتبت عليه أغلب القصائد المتون كألفين ابن مالك وغيرها، وبحر الرجز يتألف من تكرار تفعيلة واحدة ست مرات في البيت الواحد، وهي تفعيلة مُسْتَفْعِلُنْ، وضابطه هو: [٢]

فِيْ أَبْحُرِ الأرْجازِ بَحْرٌ يَسْهُلُ         مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُنْ مُسْتَفْعِلُ

ويستعمل البحر الرجز تامًا بتفعيلاته كاملة، ويستعمل مشطورًا أي البيت يتألف من ثلاث تفعيلات فقط، ومجزوءًا أي يتألف الشطر من تفعيليتن فقط، ويستعمل منهوكًا أيضًا، وقد سُمِّي البحر الرجز باسمه لأنَّه بحرٌ مضطرب لكثرة زحافاته وعلله.

أمَّا عن الرجز في الشعر الحر فهو تكرار تفعيلة الرجز، أي تفعيلة مُسْتَفْعِلُنْ في كلِّ سطرٍ من سطور القصيدة بالعدد الذي يريده الشاعر، وأمَّا فيما التغييرات التي تحدث على تفعيلة الرجز في الشعر الحر فهي ذات التغييرات التي تحدث على تفعيلة الرجز في الشعر العربي القديم، وهي على الشكل الآتي:

  • الخبن: وهو حذف الحر الثاني من التفعيلة، أي "مُسْتَفْعِلُنْ" تصبح بعد الخبن "مُتَفْعِلُنْ".
  • الطي: وهو حذف الحرف الرابع الساكن من التفعيلة، أي "مُسْتَفْعِلُنْ" تصبح بعد الطي "مُسْتَعِلُنْ".
  • الخبل: وهو حذف الثاني والرابع الساكنين من التفعيلة، أي "مُسْتَفْعِلُنْ" تصبح بعد الخبل "مُتَعِلُنْ".

نماذج من شعر التفعيلة

بعد الحديث عن بحور الشعر الحر والحديث عن الرجز في الشعر الحر سيتم أخذ بعض الأمثلة من شعر التفعيلة الذي كُتبَ على تفعيلة الرجز في الشعر الحر، ومن هذه النماذج:

أشهدُ ألَّا امرأةً

أتقنتِ اللعبةَ إلَّا أنتِ

واحتملتْ حماقَتِي عشرةَ أعوامٍ كَمَا احْتَمَلْتِ

واصطبَرَتْ على جُنُوني مثلمَا صبرتِ

وقلَّمتْ أظافرِي

ورتَّبَتْ دفاتِري

وأدخلتنِي روضةَ الأطفالِ

إلا أنتِ

أشهدُ ألَّا امرأةً

تشبهني كصورةٍ زيتيةٍ

في الفكرِ والسلوكِ إلا أنتِ

والعقلِ والجنونِ إلا أنتِ

والمللِ السريعِ

والتعلُّقِ السريعِ

إلا أنتِ

أشهدُ أن لا امرأةً

قد أخذتْ من اهتمامِي

نصفَ ما أخذتِ

واستعمرتنِي مثلما فعلتِ

وحررتنِي مثلمَا فعلتِ.

عيناكِ غابتا نخيلٍ ساعةَ السحَرْ

أو شُرفتانِ راح ينأى عنهما القمرْ

عيناكِ حين تبسمانِ تورق الكرومْ

وترقص الأضواءُ كالأقمارِ في نهَرْ

يرجّه المجذاف وهْنًا ساعةَ السَّحَرْ

كأنَّما تنبضُ في غوريهما، النّجومْ

وتغرقان في ضبابٍ من أسىً شفيفْ

كالبحر سرَّح اليدين فوقه المساءْ

دفءُ الشتاءِ فيهِ وارتعاشةُ الخريفْ

والموتُ، والميلادُ، والظَّلامُ، والضياءْ

فتستفيقُ ملء روحي، رعشة البكاءْ

ونشوةٌ وحشيَّةٌ تعانق السماءْ

كنشوة الطفل إِذا خاف من القمرْ!

كأنَّ أقواسَ السَّحابِ تشربُ الغيومْ

وقطرةً فقطرةً تذوبُ فِي المطرْ

وكركرَ الأطفالُ في عرائش الكرومْ

ودغدغتْ صمتَ العصافيرِ على الشَّجرْ

أنشودةُ المطرْ

مطرْ

مطرْ

مطرْ.

المراجع[+]

  1. تفعيلة, ، "www.wikiwand.com"، اطُّلِع عليه بتاريخ 10-01-2019، بتصرّف
  2. بحر الرجز, ، "www.alukah.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 10-01-2019، بتصرّف
  3. أشهد أن لا أمرأه إلا أنت, ، "www.adab.com"، اطُّلِع عليه بتاريخ 10-01-2019، بتصرّف
  4. أنشودة المطر, ، "www.adab.com"، اطُّلِع عليه بتاريخ 10-01-2019، بتصرّف