التفاعل من الأطفال قبل 6 أشهر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
التفاعل من الأطفال قبل 6 أشهر

يعاني الأهل و الأباء على وجة التحديد من إيجاد طريقة تفاعل مناسبة مع الأطفال في الأشهر الأولى من العمر, و يعتقد البعض أن الطفل غير القادر على التعبير لا يتجاوب مع محاولات التفاعل مع الأهل, إذ أن الطفل قبل الشهر السادس لا يستطيع نطق أبسط الكلمات, و قد يستغرقون حتى الشهر العاشر, ليحاولوا التفاعل مع الأخرين من تلقاء أنفسهم, و هو الوقت الذي يعتقد الأهل بجدوى التفاعل مع الطفل فيه.

تقول الدراسات السريرية أن الطفل بعد 40 ساعة فقط من الولادة, يبدأ بتكوين هويته اللغوية, و التعرف على اللغة التي يتحدث بها أهله, و أنها أول المهارات التي يكتسبها و يبدأ من خلالها التعرف على العالم الخارجي, لذلك يعد التحدث إلى الطفل أحد أنواع التفاعل المهمة و التي تساعده في بناء هويته اللغوية, و اكتساب مفرداته, و سهولة التعامل معها فيما بعد.

كما يرى الخبراء في العلاقة بين الأهل والطفل, أن إحدى الطرق المهمة و التي تعطي نتائج إيجابية من الناحية الصحية والنفسية, هي المساج الذي يعطي الطفل الشعور بالأمان و التقرب من أهله, وهو طريقة بسيطة للتواصل لا تحتاج إلى كثير من التعقيدات, كما يحفز حاسة اللمس لديه, و يعد المساج مهما لنمو الطفل السليم, فهو يساعد في إفراز هرمونات الجسم, كما ينشط الدورة الدموية لديه, و يعد المساج علاجا لبعض الألم التي قد تصيب الطفل, مثل المغص و ألم النفخة و الغازات التي يتعرض لها بكثرة في هذه الفترة الأولى من حياته.

أن مختلف أنواع اللهو واللعب مع الأطفال في سن ما دون الستة أشهر, مفيدة بطريقة أو بأخرى من أجل زيادة ارتباطه بأهله و تكوين علاقة معهم, و كذلك في تعرفه على العالم الجديد و الغريب بالنسبة له, و بناء ثقته بالأهل و شعوره بالأمان, و يساعد اللعب مع الطفل في هذا العمر في زيادة مستوى الذكاء لديه, و اتاحة فرصة كبيرة له من أجل التعرف على المحيط, و يعد التفاعل المستمر في الستة أشهر الأولى تمهيدا جيدا لزيادة قدرة الطفل في التعلم خلال الأشهر الستة المقبلة, و التي تعد إحدى أهم مراحل الفضول و الاستكشاف.