التغيرات التي تطرأ على العلاقة و تكرهها النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
التغيرات التي تطرأ على العلاقة و تكرهها النساء

إن أي علاقة بين الرجل و المرأة معرضة للتغير من حيث التصرفات, و ليس بالضرورة تغير التصرفات أن يؤثر على ضعف أو قوة العلاقة, و لكن لا يبغي أن يهمل تأثير هذا التغير, و في الغالب تحدث التغيرات بعد مرور وقت طويل على العلاقة, و ليتجنب الرجل الوقوع في بعض الصراعات مع الشريكة, في ما يلي أهم التغيرات التي يحدث من جانب الرجال و تكرهها النساء.

المظهر و النظافة الشخصية

بعد مرور وقت على العلاقة بين الرجل و المرأة, قد يشعر الرجل بأنه لم يعد بحاجة لأن يهتم بمظهرة و نظافته الشخصية كثيرا أثناء تواجده مع شريكته, و هذا صحيح, و لكن الجدير بالذكر أن العديد من النساء عندما تشعر بأن الرجل لا يهتم لمظهر حين يتواجد بجانبها, تبدأ بالقلق حول أنه لم يعد مهتم لرأيها و بالتالي لم يعد مهتم لوجودها, و لذلك يعتبر من الجيد أن يظهر الرجل متأنق أمام شريكته و رائحته تفح عطرا.

نسيان المواعيد المهمة

في بداية أي علاقة يهتم الرجل بالعديد من التفاصيل التي تهم شريكته, و منها عيد ميلادها و الذكرى السنوية لتخرجها أو الذكرى السنوية لارتباطهم, و لكن مع مرور الوقت يبدأ الرجل في الانشغال عن مثل هذه التفاصيل, و يصبح بالكاد يمكنه أن يذكر التاريخ, إن مثل هذا التغيير, يدفع المرأة للاعتقاد بأن الرجل لا يبذل أقل مجهود للحفاظ على العلاقة, و بأنه واثق بمدى تعلقها و اربتاطها به, و هذا بدوره يزعج المرأة بشكل كبير.

التوقف عن المدح

في حال قامة المرأة بتغيير تسريحة شعرها, أو قامة بتغيير نوع الملابس التي ترتديها, أو شراء ملابس جديدة, و لم يقم شريكها بمدح هذا التغيير, أو لم يعبر عن مدى إعجابه به, أو لم يبدي أي رأي, تبدأ المرأة بالشعور بأن رجلها لم يعد ينتبه لوجودها, و أن ابسط الأمور تشغله عنها, و في الواقع تحتاج كل مرأة لقدر من الاهتمام الإيجابي من قبل شريكها, و إن لم تحصل عليه فسوف تبحث عن الاهتمام في أماكن أخرى.

الغضب

إذا أصبح الرجل لا يسيطر على نفسه بسهول, و يمتلكه الغضب بكل سهولة أثناء تواجده إلى جانب شريكته, فأن من حق المرأة أن تشعر بالانزعاج, و ذلك كونها دخلت العلاقة مع شخص معتدل المزاج و قادر أن يسيطر على نفسه في معظم الأوضاع, و هذا التغيير في حال استمراره, يمكن أن يؤدي إلى حدوث ضغط نفسي كبير على المرأة.

فتور العلاقة

إن من أحد أهم فوائد العلاقة الطويلة, هو عدم حاجة الرجل للقيام بالعديد من الأمور كي ينال إعجاب شريكته, و لكن يجب الحذر من هذا الأمر, فلا يتوجب على الرجل أن يبالغ في تجاهل هذه التصرفات التي تثير إعجابها, و يجب تعزيز العلاقة بين الحين و الأخر بمثل هذه التصرفات.