التربة الطينية وخصائصها

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٨ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٩
التربة الطينية وخصائصها

ما هي التربة

تشكل التربة المادة التي تغطي سطح الأرض وهي مهمة جدًا لاستمرار النظام الإيكولوجي فهي وسيلة لنمو النباتات، وتتشكل التربة من المواد غير العضوية كالصخور والمعادن وذلك من خلال عمليات التجوية؛ والتي يتم من خلالها تكسير الصخور وتفتيتها لتصبح ترابًا وتختلط بالمواد العضوية التي تنشأ من موت الكائنات الحية وتحللها كالنباتات والحيوانات فتبقى المواد المغذية في التربة، وتختلف أنواع التربة باختلاف تكوينها فيقوم المزارعون بفحص التربة قبل اختيارها للزراعة، فيتم أخذ عينة من التراب وفحصها بناء على عدة عوامل مثل اللون والسماكة والملمس والهيكل والتركيبة الكيميائية للعينة، ومن ثم تحديد ما إذا كانت تناسب الغرض المطلوب أم لا، فهناك ثلاث أنواع أساسية للتربة، وهي : التربة الرملية وتربة الطمي والتربة الطينية، وما يهم في هذا المقال من هذه الأنواع هو التربة الطينية وخصائصها واستخداماتها.[١]

التربة الطينية وخصائصها

تتواجد التربة الرملية والطينية وتربة الطمي في المناطق ذات المياه العذبة ولكل منها خصائص معينة، أما عن التربة الطينية وخصائصها فهي تربة كثيفة جدًا وجزيئاتها صغيرة بشكل يصعب رؤيته إلا باستخدام مجهر قياسي، وهي قادرة على الاحتفاظ بالماء بكميات كبيرة؛ فهي لا تسمح بمرور الكثير من الهواء من خلالها، وهي تربة غنية بالمواد الغذائية، ولكن إذا تم استخدامها لزراعة الخضراوات والنباتات يجب تعديلها من قبل المزارعين وذلك للتخفيف من كثافتها،[٢] وللتربة الطينية عدة خصائص تميزها عن غيرها، ومنها:[٣]

  • الملمس: التربة الطينية تتميز عن غيرها بأنها ذات نسيج مميز، فأنواع التربة الأخرى إذا تم حملها في اليد فإنها تتساقط منها بكل سلاسة بينما التربة الطينية تبقى متماسكة ورطبة ويمكن صبها في أواني ذات أشكال مختلفة وتشكيلها عندما تكون رطبة، والتربة الطينية تكون ذات ملمس ناعم ولزج للغاية.[٣]
  • التركيبة: تحتوي التربة عادةً على جزيئات من الرمل والطين والطمي، فإذا تم فحص التربة الموجودة ووجد أن بها نسبة أكثر من 40% من الطين فتصنف على أنها تربة طينية، ويمكن فحصها من خلال أخذ كمية من التربة وإضافة الماء إليها لتصبح كالعجين، وبعدها توضع في راحة اليد ويتم الضغط عليها فإذا بقيت متماسكة فهي تربة طينية، وكلما أمكن تمديدها بشكل أطول فهي تحتوى على نسبة طين أكثر، أما إذا انسابت وتفككت فهي ليست تربة طينية.[٣]
  • احتباس الماء: بسبب تماسك التربة الطينية فهي تحتفظ بالمياه بدرجة مرتفعة، وهذا يؤدي لمشاكل في حال تم الزراعة فيها فالنباتات يصعب على جذورها التمدد خلال التربة بسبب بنيتها الصلبة، ولذلك يتم تخفيف كثافتها قبل الزراعة فيها.[٣]
  • الاحتفاظ بالمغذيات: لأن التربة الطينية جزيئاتها ذات شحنة سالبة فهذه الخاصية تمكنها من جذب العناصر الغذائية المعدنية، مثل: الكالسيوم والمغنيسيوم والبوتاسيوم والتي هي ضرورية لنمو النباتات، وهذه الخاصية تجعل التربة الطينية مهمة.[٣]

استخدامات التربة الطينية

وبعد معرفة التربة الطينية وخصائصها، لا بد من ذكر أن التربة الطينية لها استخدامات متعددة؛ فإنها تستخدم لزراعة بعض أنواع الشجر والشجيرات والنباتات والزهور؛ كالطماطم والصفصاف فهي تحتاج إلى المواد الغذائية الموجودة في التربة الطينية وبيئتها للنمو، وتستخدم في صناعة الخزف والفخار والديكور؛ فالطين بعد جفافه يأخذ الشكل الذي صمم عليه، وتم اكتشاف أن الطين يستخدم لعلاج بعض الأمراض، ويستخدم أيضًا في صناعة السيراميك وفي البناء؛ فيدخل في إنتاج الطوب والبلاط والأرضيات والجدران وذلك بإضافة مواد أخرى عليه، والعديد من الاستخدامات.[٣]

المراجع[+]

  1. "What is Soil? - Definition, Structure & Types", study.com, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  2. "What Are the Types of Soil in Freshwater Biomes?", sciencing.com, Retrieved 26-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث ج ح "What are the properties of clay soil?", www.quora.com, Retrieved 26-8-2019. Edited.