البيلة الدموية ( وجود الدم في البول)

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
البيلة الدموية ( وجود الدم في البول)

البيلة الدموية هو الأسم المتعارف طبيا لوجود الدم في البول, إذ أن وجود الدم في البول قد يكون علامة على وجود حالة طبية خطيرة, لذلك يجب عدم تجاهل الأمر, حيث ينبغي تقييم جميع حالات البيلة الدموية من قبل الطبيب و إجراء الفحوصات الطبية لمعرفة السبب وراء ذلك.

و قد يتساءل البعض من أين يأتي الدم في البول؟

يمكن أن يأتي الدم في البول من الكلى حيث يتم البول, و قد يأتي من الهياكل الأخرى في المسالك البولية مثل:-

  • الحالب ( الأنابيب من الكلى إلى المثانة)
  • المثانة ( حيث يتم تخزين البول)
  • الإحليل ( الأنبوب من المثانة إلى خارج الجسم)

الأعراض المصاحبة للبيلة الدموية:-

إذا كان هناك دم في البول فالأعراض واضحة, إذ من الطبيعي أن يكون لون البول أصفر شاحب و بدلا من ذلك قد يكون لون البول مائل إلى عدة ألوان كالأحمر,و البني, و الوردي, وهذا هو ما يسميه الأطباء البيلة الإجمالية.

و في بعض الأحيان قد يكون و جود الدم في البول غير مرئي للعين المجردة و لا يمكن الكشف عن وجود خلايا الدم الحمراء من قبل المختبر وهذا ما يسميه الأطباء بالبيلة الدموية المجهرية, و عادة يتم أكتشاف ذلك عن طريق أختبار عينة البول و تأكيد النتائج عن طريق الفحص المجهري.

قد تحدث البيلة الدموية دون أي أعراض أخرى,حيث قد ترتبط بعض الأسباب الكامنة وراء البيلة الدموية مع أعراض أضافية أخرى تشمل ما يلي:-

  • التهابات المثانة (الحاد):- قد يسبب التهاب المثانة لدى البالغين حرقة وألم مع التبول, أما بالنسبة للأطفال الرضع فقد ينتج عن التهاب المثانة الحمى وسوء التغذية, و بالنسبة للأطفال الأكبر سنا يؤدي التهاب المثانة إلى حرقة و ألم أثناء التبول مع ألم في البطن السفلي.
  • التهابات الكلى:- قد تشمل أعراض ذلك الحمى و القشعريرة و ألم في أسفل الظهر.
  • حصى الكلى:- قد تتضمن الأعراض ألم في البطن إضافة إلى الآم الحوض.
  • أمراض الكلى:- قد تتضمن الأعراض الضعف العام و ارتفاع ضغط الدم و تورم الجسم بما في ذلك الأنتفاخ حول العينين.

أسباب البيلة الدموية:-

  • التهابات المثانة أو الكلى.
  • المثانة أو حصى الكلى.
  • أمراض معينة في الكلى مثل التهاب في نظام تصفية الكلى.
  • البروستات ( تضخم البروستات الحميد) أو سرطان البروستات.
  • الأمراض الوراثية مثل فقر الدم المنجلي.
  • بعض الأدوية مثل الأسبرين, البنسلين, الهيبارين.
  • ورم في المثانة أو الكلى
  • إصابة الكلى عن طريق الرياضة.

تشخيص الدم في البول:-

في البداية يتم التأكد من وجود البيلة الدموية عن طريق فحص البول, و بالأضافة إلى ذلك قد يحتاج المريض إلى إجراء بعض أختبارات التصوير الأضافية و تشمل:-

  • التصوير المقطعي المحوسب:- يمكن ان يساعد في تحديد المثانة أو حصى الكلى وا لأورام و أية تشوهات في المثانة  و الكليتين.
  • الموجات فوق الصوتية:- تستخدم الموجات فوق الصوتية لخلق صورة لهيكل الكلى.
  • تنظير المثانة:- يشمل هذا الأختبار إدخال أنبوب صغير مع كاميرا في المثانة عن طريق مجرى البول, و يمكن الحصول على عينات الأنسجة( الخزعة) للتحقق من وجود خلايا غير طبيعية أو سرطانية.

علاج الدم في البول:-

أن علاج الدم في البول يتطلب معرفة السبب الرئيسي للبيلة الدموية و ثم أخذ العلاجات المناسب.