في دراسة حديثة تبين أن مادة الابيغينين الموجودة في البقدونس بشكل أساسي, و في نبانات أخرى مثل الكرفس تساعد في محاربة سرطان الثدي. أكتشف باحثون من جامعة ميسوري أن مادة الابيغنين لها تأثير قوي على الأورام السرطانية في الثدي و المرتبطة بهرمون البروجستين, وهي أحد أنواع سرطان الثدي الشائعة, و حسب ما صرح به في بيانه عن الدراسة, الباحث سلمان حيدر, أستاذ الطب الحيوي وفي مركز بحوث القلب دالتون في جامعة ولاية ميسوري, فإن مادة الابيغنين تؤثر على الخلايا السرطانية بثلاثة طرق وهي تحفيز موت الخلايا الموجودة, منع نمو الخلايا الجديدة و تكاثرها, و العمل على الجينات المرتبطة بنمو السرطان. وجدت الدراسة التي تمت على فئران المختبر, المصابة بالأورام السرطانية المشابهة لأورام الثدي, أن الفئران التي أخذت نصيب وافر من مادة الابيغنين, كانت الأوردة الدموية حول الأورام السرطانية بقطر أقل من تلك الموجودة حول الأورام في الفئران التي لم تحصل على مادة الابغنين, و مما جعل كمية التغذية التي تصل إليها, وتسمح بتكاثرها ونموها محدودة جدا, فتمنع تطورها, و تؤدي إلى موتها. و لم تكن هذه الدراسة سوى تأكيد على نتائج دراسة نشرت سابقا خلال  العام الماضي في مجلة أبحاث السرطان, تتحدث عن دور الابيغنين في محاربة سرطان الثدي المرتبط بهرمون البروستجين.  

البقدوس يساعد في محاربة سرطان الثدي

البقدوس يساعد في محاربة سرطان الثدي

بواسطة: - آخر تحديث: 15 يوليو، 2018

تصفح أيضاً

في دراسة حديثة تبين أن مادة الابيغينين الموجودة في البقدونس بشكل أساسي, و في نبانات أخرى مثل الكرفس تساعد في محاربة سرطان الثدي.

أكتشف باحثون من جامعة ميسوري أن مادة الابيغنين لها تأثير قوي على الأورام السرطانية في الثدي و المرتبطة بهرمون البروجستين, وهي أحد أنواع سرطان الثدي الشائعة, و حسب ما صرح به في بيانه عن الدراسة, الباحث سلمان حيدر, أستاذ الطب الحيوي وفي مركز بحوث القلب دالتون في جامعة ولاية ميسوري, فإن مادة الابيغنين تؤثر على الخلايا السرطانية بثلاثة طرق وهي تحفيز موت الخلايا الموجودة, منع نمو الخلايا الجديدة و تكاثرها, و العمل على الجينات المرتبطة بنمو السرطان.

وجدت الدراسة التي تمت على فئران المختبر, المصابة بالأورام السرطانية المشابهة لأورام الثدي, أن الفئران التي أخذت نصيب وافر من مادة الابيغنين, كانت الأوردة الدموية حول الأورام السرطانية بقطر أقل من تلك الموجودة حول الأورام في الفئران التي لم تحصل على مادة الابغنين, و مما جعل كمية التغذية التي تصل إليها, وتسمح بتكاثرها ونموها محدودة جدا, فتمنع تطورها, و تؤدي إلى موتها.

و لم تكن هذه الدراسة سوى تأكيد على نتائج دراسة نشرت سابقا خلال  العام الماضي في مجلة أبحاث السرطان, تتحدث عن دور الابيغنين في محاربة سرطان الثدي المرتبط بهرمون البروستجين.