الأحاديث النبوية الصحيحة عن الاستغفار

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
الأحاديث النبوية الصحيحة عن الاستغفار

تعريف الاستغفار

إنَّ الاستغفار في الإسلام هو شيء من الدعاء، وهو طلب العبد من ربِّه المغفرة والرحمة والعفو والصفح عمّا ارتكب هذا العبد واقترف من الذنوب والخطايا والآثام، وفي الاستغفار شيء من الاعتراف بربوبية الله سبحانه وتعالى، وهو من الأذكار التي دعا إليها الإسلام في الكتاب والسنة وخصَّ للمستغفرين أجرًا عظيمًا كبيرًا، وهذا المقال ستتناول الأحاديث النبوية الصحيحة عن الاستغفار في السنة النبوية إضافة إلى الحديث عن فضل الاستغفار في الإسلام.

الأحاديث النبوية الصحيحة عن الاستغفار

بعد تعريف الاستغفار سيتم المرور على الأحاديث النبوية الصحيحة التي جاءت في السنة النبوية عن الاستغفار لمعرفة قيمة الاستغفار في الإسلام وأهميته وسبب دعوة رسول الله المسلمين أجمعين إلى التزامه، ومما وردَ الآتي:

  • روى عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- قال: "ربَّما أعُدُّ لِرسولِ اللهِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّم- في المجلِسِ الواحدِ مِئةَ مرَّةٍ: ربِّ اغفِرْ لي وتُبْ علَيَّ إنَّكَ أنتَ التَّوَّابُ الرَّحيمُ" [١].</span>
  • وجاء عن زيد بن حارثة مولى رسول الله أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "من قالَ: أستَغفرُ اللَّهَ الَّذي لا إلَهَ إلَّا هوَ الحيَّ القيُّومَ، وأتوبُ إليهِ، غُفِرَ لَهُ، وإن كانَ قد فرَّ منَ الزَّحفِ" [٢] [٣].
  • وروى أبو هريرة -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: "واللَّهِ إنِّي لَأستَغفرُ اللَّهَ وأتوبُ إليهِ في اليومِ أَكْثرَ مِن سَبعينَ مرَّةً" [٤].
  • وعن عبد الله بن عمرو -رضي الله عنهما- قال: "أنَّ أبا بكرٍ الصديقَ -رضي الله عنه- قال للنبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم: يا رسولَ اللهِ، علِّمني دعاءً أدعو به في صلاتي، قال: قُلْ: اللهم إني ظلَمتُ نفسي ظُلمًا كثيرًا، ولا يغفرُ الذنوبَ إلا أنت، فاغفِرْ لي من عِندِك مغفرًة، إنك أنت الغفورُ الرحيمُ" [٥].
  • وروت السيدة عائشة -رضي الله عنها- قالت: "كان النبيُّ -صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ- يقول في ركوعهِ وسجودهِ: سبحانك اللهم ربَّنا وبحمدِك، اللهم اغفرْ لي" [٦].
  • وعن أبي هريرة- رضي الله عنه- قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في الحديث: "والذي نفسي بيدِه! لو لم تذنبوا لذهب اللهُ بكم، ولجاء بقومٍ يذنبون، فيستغفرون اللهَ، فيغفرُ لهم" [٧] [٨].
  • </ul>

فضل الاستغفار في الإسلام

بعد ما جاء من الأحاديث النبوية الصحيحة عن الاستغفار سيتم الحديث عن أهمية الاستغفار في الإسلام، وقد جعل الله تعالى للاستغفار فضلًا عظيمًا لترغيب الناس فيه وحثِّهم على دوام الاستغفار، وإنَّ فضل الاستغفار يكمن في كونه سببًا رئيسًا لجلب الخيرات من ربِّ العباد، فقد قال تعالى: {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا *وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا} [٩]، كما أن الاستغفار سبب رئيس من أسباب رحمة الله تعالى، قال تعالى في محكم التنزيل: {وَاسْتَغْفِرُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ غَفُورٌ رَحِيمٌ} [١٠]، والله أعلم. [١١]

المراجع[+]

  1. الراوي: عبد الله بن عمر، المحدث: ابن حبان، المصدر: صحيح ابن حبان، الجزء أو الصفحة: 927، حكم المحدث: أخرجه في صحيحه
  2. الراوي: زيد بن حارثة مولى رسول الله صلى الله عليه وسلم، المحدث: الألباني، المصدر: صحيح أبي داود، الجزء أو الصفحة: 1517، حكم المحدث: صحيح
  3. الاستغفار, ، "www.alukah.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 07-01-2019، بتصرّف
  4. الراوي: أبو هريرة، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 6307، حكم المحدث: صحيح
  5. الراوي: عبدالله بن عمرو، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 7387، حكم المحدث: صحيح
  6. الراوي: عائشة أم المؤمنين، المحدث: البخاري، المصدر: صحيح البخاري، الجزء أو الصفحة: 4293، حكم المحدث: صحيح
  7. الراوي: أبو هريرة، المحدث: مسلم، المصدر: صحيح مسلم، الجزء أو الصفحة: 2749، حكم المحدث: صحيح
  8. الاستغفار, ، "www.saaid.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 07-01-2019، بتصرّف
  9. {نوح: الآية 10-11-12}
  10. {المزمل: الآية 20}
  11. فضل الاستغفار وشروطه, ، "www.islamweb.net"، اطُّلِع عليه بتاريخ 07-01-2019، بتصرّف