اضطرابات العصب العاشر أعراضه و أسبابه

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ٢ أبريل ٢٠١٩
اضطرابات العصب العاشر أعراضه و أسبابه

قد يتعرض المرء لكثير من الأعراض دون وجود مسببات واضحة، خاصة في القلب و الجهاز الهضمي، في الغالب لا يمكن تشخيص اضطرابات العصب العاشر بسهولة، فيلجأ الأطباء إلى اجراء كافة الفحوصات اللازمة لمعرفة مسبب عرض معين، و في حال تعثر وجود المسبب، وينسب هذا العرض لخلل في هذا العصب.

أسباب اضطرابات العصب الحائر

في الواقع يوجد العديد من الاسباب التي تؤدي إلى اضطراب هذا العَصب، و يعود ذلك لتفرعه في مختلف مناطق الجسم، ولكن في ما يلي أكثر المسببات الشائعة.

  • مرض السكري إن مرض السكري بشكل بسيط هو ارتفاع نسبة السكر في الدم، و يؤدي هذا الارتفاع إلى تلف في الأوعية الدموية، و كذلك تلف في العصب العاشر.
  • الصدمات الشديدة  في حال تعرض الجسم لأي صدمة شديدة بسبب حادث، أو لجرح يضغط على هذا العصب بشدة قد يؤدي إلى تلفه.
  • العمليات الجراحية في أثناء إجراء العمليات الجراحية خاصة في الأمعاء و المعدة، قد تحدث بعض الظروف الغير متوقعة تعمل على زيادة الضغط على العَصب العاشر و تؤدي إلى تلفه.
  • العدوى الفيروسية أظهرت بعض الدراسات أن يمكن للعدوى الفيروسية أن تصيب العَصب العاشر في المنطقة العلوية من الجهاز التنفسي، و تؤدي إلى مشاكل في الحنجرة، و هذا بدوره يغير من صوت الشخص و يسبب له صعوبة في الابتلاع.
  • الأمراض المزمنة  بعيدا عن مرض السكري، يمكن لمرض الباركنسون و مرض نقص المناعة أن يسبب تلف في العَصب العاشر.
  • الكحول  إن الإدمان على الكحول، و تناولها بكميات كبيرة يؤدي إلى تلف هذا العَصب، و كما يؤثر بشكل كبير على الجهاز العصبي.

أعراض العَصب الحائر

تتعدد أعراض تلف العَصب العاشر, و ذلك يعتمد على المنطقة المصابة، و مدى خطورتها في ما يلي أكثر الأعراض انتشارا.

  • تغيرات صوتية  كما ذكر سابقا فأن هذا العَصب يتفرع بشكل كبير من الدماغ لكافة أعضاء الجسم، و بالتالي وجود خلل أو تلف في هذا العصب قد يؤدي إلى صعوبة في حركة اللسان و بالتالي صعوبة بالتكلم، و كما يمكن أن يجعل الصوت أجش (مبحوح).
  • انعكاس البلعوم  يعتبر العَصب العاشر مسئول عن ردود الأفعال، و في حال وجود اصابة فيه يمكن أن يؤدي إلى حدوث خلل في منطقة البلعوم التي تمنع دخول أي شيء باستثناء حالة ابتلاع الطعام و الشراب، و هذا بدوره يمكن أن يؤدي إلى الاختناق.
  • صعوبة الابتلاع  بما أن العَصب العاشر مسئول عن حركة اللسان، فيمكن لوجود خلل فيه أن يصعب عملية الابتلاع.
  • خلل في الهضم تمتد الاعراض التي يسببها العَصب العاشر للجهاز الهضمي في يمكن لتلفه أن يؤدي إلى الاصابة بالإمساك و عسر الهضم.
  • الصم تصل تفرعات العَصب العاشر لتغطي الأذنين, و أصابته تؤدي إلى ضعف السمع أو الصمم الكامل.
  • مشاكل القلب و الشرايين  يغطي العَصب العاشر منطقة القلب و الصدر، و قد يودي إلى بعض الاعراض المرتبطة بالقلب, كتسارع دقات القلب و عدم انتظامها، و هذا بدوره يقود للشعور بألم في الصدر و مشاكل في التنفس و الشعور بالدوار.
  • سلس البول و هو عبارة عن خروج البول بشكل لا إرادي، يغذي العَصب العاشر عضلات المثانة، و وجود خلل أو تلف فيه يؤدي إلى الاصابة بسلس البول.

علاج العصب الحائر بالأدوية

ان العلاجات المتاحة لاضطرابات العصب الحائر تتركز اساسا في وسيلتين، الأولى تقليل مستوى الانفعالات و التوترات العصبية، كمحاولة لتقليل تأثير مركز العصب الحائر في المخ بهذه الاشارات المرسلة من المراكز المسؤولة عن الانفعالات، و الوسيلة الثانية هي تقليل أثر النشاط الزائد للعصب الحائر في الجهازين الدوري و الهضمي، فهناك أدوية لضبط ضربات القلب حتى لا تتأثر بقوة بالإشارات الناتجة من النشاط الزائد لهذا العصب.

علاج العَصب الحائر بالأعشاب

يوجد العديد من الأعشاب التي تعمل على تهدئة العَصب الحائر و تخفيف متلازمات التوتر، و خصوصا اذا كان الشخص يعاني من أحد الأمراض، كارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب و المعدة و السكري، و من هذه الأعشاب تناول منقوع النعناع، و بعض المشروبات العشبية الساخنة مثل البابونج أو المرمية أو المليسة، و خصوصا عند الشعور بتشنج في المعدة أو الأمعاء.

العَصب الحائر بالقولون

يشتكي الكثير من مرضى القولون من ضيق التنفس و تسارع ضربات القلب، و هي كما تقول المراجع الطبية انها أعراض غير قياسية، و لا يمكن ان نقول أنها علامة أو عرض من أعراض القولون العصبي، حيث فسر الأطباء الارتباط الحيوي بين القولون و الأعصاب، فالجهاز العصبي اللاإرادي ينظم وظائف القولون، و من أهم أعصابه العصب الحائر، و هو العصب الذي يتحكم في تنظيم دقات القلب و التنفس و إفرازات المعدة و الكبد و البنكرياس، مما قد يعطي تفسير علمي عن أسباب حدوث مشاكل الاضطرابات الهضمية نتيجة لتهيج أو مرض في هذار العصب.

العَصب الحائر و ضيق التنفس

العَصب الحائر مسؤول عن تنظيم دقات القلب و التنفس و إفرازات المعدة و الكبد و البنكرياس، و أي ضيق يحدث في عملية التنفس، يمكن أن يكون سببه خلل في العَصب الحائر، و يجب علاجه على الفور قبل أن تتضاعف المشكلة.

العَصب الحائر بالمعدة

العَصب الحائر هو المسؤول عن إفراز عصارة المعدة، و خصوصا أحماض المعدة، و الأوامر تأتي من المخ إلى هذا العصب ثم إلى المعدة، ثم يتم إفراز العصارة و بكميات كثيرة جدا، و عندما يبدو على الإنسان أعراض التهاب بجدار المعدة بحيث لا يصبح للإنسان شهية للأكل و الشرب، فمن الممكن أن يكون هناك اضطرابات في العصب الحائر و يجب معالجتها.

العصب الحائر و الجنس

يجب أن لا نفصل بين الناحية الجنسية و الصحة العامة للمريض، فالناحية الجنسية هي محصلة لعوامل كثيرة أهمها صحة المريض الجسدية و النفسية، فاضطرابات العصب الحائر مثلا يؤثر بشكل سلبي على العلاقة الجنسية.

العصب الحائر والاغماء

العصب الحائر هو أشهر اسباب الاغماء في الانسان على الاطلاق، و هو حالة منتشرة كثيرا في اوساط الشباب و بالذات الفتيات، و هي حالة مرضية غالبا تتكرر في نفس الشخص، و بنفس المثير الأولي مثلا رؤية منظر الدم، و هي ليست خطيرة في ذاتها، و لكنها خطيرة في عواقبها.

علاج العصب الحائر بالحجامة

يمكن علاج العصب الحائر بالحجامة، فقد تم علاج الكثير من الناس باستخدام الحجامة، لأنها تريح الأعصاب، و تزيل الدم الفاسد، مما يؤدي إلى تهدئة العصب الحائر.