اضرار تمليح الطفل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
اضرار تمليح الطفل

تمليح الطفل

تعتبر عادة تمليح الأطفال حديثي الولادة من العادات الشائعة التي يقوم بها بعض الآباء نظرا لإعتقادات الآباء و الأجداد القدامى وكذلك تطبيقا للنصائح التي تقدم لهم, في الواقع إن عملية تمليح حديثي الولادة أو بصورة أخرى استحمامهم بالماء المالح من العادات التي يجب الإمتناع عن تطبيقها والعمل بها وذلك لأن الأضرار التي تسببها عملية تمليح الأطفال قد تؤدي بالأطفال إلى حالة خطرة في بعض الأحيان إضافة إلى الأضرار الأخري التي قد تصيب حديثي الولادة, حتما إن النصائح التي تقدم للآباء لا يشترط أن تكون صحية وسليمة ولا بد من التأكد واستشارة الطبيب قبل تطبيق أي نصحية على الأطفال حديثي الولادة كالتمليح حيث أنها ضارة جدا على الأطفال حديثي الولادة لعدة أسباب.

أضرار تمليح الأطفال

مشاكل في الكلى

إن أجهزة الجسم عند حديثي الولادة غير قادرة على التعامل مع اي شيء غير المواد التي يحتويها الحليب الخاص بهم وبأعمارهم, حيث أنه من الصعب جدا منع الأطفال من بلع الماء المملح أثاء الاستحمام به, بالإضافة إلى أن بعض الآباء يقومون بإطعام أطفالهم الماء المملح تبعا لإعتقادات خاطئة مما يؤدي بأطفالهم إلى تدهور حالتهم الصحية و زيادة نسبة الأملاح في الدم وحدوث مشاكل في الكلى والتي من شأنها أن تسبب الوفاة.

جفاف البشرة

إن فرك بشرة الأطفال حديثي الولادة بالملح يؤدي إلى جفاف البشرة عند الأطفال الأمر الذي يؤدي ببشرتهم إلى التشقق والجروح, و نظرا لكون بشرة حديثي الولادة رقيقة جدا الأمر الذي يسمح للجسم بامتصاص كمية كبيرة من الملح وبالتالي فإنه تزداد نسبة الملح في الجسم ويؤدي ذلك إلى تلف في الدماغ والوفاة.

الالتهابات الحادة

تعمل عملية تمليح الأطفال سواء عن طريق فرك البشرة بالملح أو استحمام الطفل به إلى حدوث التهابات حادة للغشاء المخاطي في الجهاز الهضمي للطفل وكذلك التهاب البشرة الأمر الذي يؤدي إلى دخول الطفل في حالة علاجية كثيفة, كما أن هناك العديد من الأطفال الذين يؤدي بهم التمليح إلى الوفاة بسبب تكسر كريات الدم الحمراء في الدم والذي يحدث عنه نقص في الهيموغلوبين.