استخدامات متنوعة لنبات الالوفيرا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٧ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
استخدامات متنوعة لنبات الالوفيرا

مقدمة عن نبات الالوفيرا

الالوفيرا هو أحد أنواع الصبار و ينمو بحيث لا يتجاوز طول النبته المتر الواحد, و في الغالب يكون لون أرواقه أخضر مائل للون الرمادي, و تحتوي أوراقه على خصائص علاجية ممتازة, حيث أنه غني بمضادات البكتيريا و الفيتامينات و المعادن, و هناك الكثير من الاستخدمات لهذه النبته سواء كان علاجية أو جمالية و للتعرف على هذه الاستخدمات في ما يلي أبرزها.

استخدامات نبات الالوفيرا

علاج البشرة

يمكن لعصارة ورقة صبار الالوفيرا أن تعمل على علاج الحروق الصغيرة و الخدوش البسيطة التي تتعرض لها البشرة, و كما أنها تمتاز بسرعة العلاج حيث أن استخدام عصارة الالوفيرا يعالج أسرع من العلاجات المصنعة الأخرى, و يمكن لعصارة الالوفيرا أن تخفف من تهيج و أعراض الصدفية و الأكزيما.

مزيل للمكياج

على عكس المستحضرات المخصصة لإزالة المكياج و التي تحتوي على مواد كيميائية بنسب كبيرة و تعمل على جفاف البشرة و تلفها, يمكن للجل الطبيعي المستخرج من صبار الالوفيرا أن يعمل كمزيل للمكياج و أن يرطب البشرة و يحافظ عليها, و يمكن الحصول على الجل من خلال عصر قطعة من صبار الالوفيرا.

مكعبات جل الالوفيرا

يمكن تحضير هذه المكعبات بسهولة, حيث يمكن وضع جل الالوفيرا في قوالب مكعبات الثلج المخصصة للثلاجة و وضعها داخل الفريز و استخدامها عند الحاجة, و يمكن استخدام مكعبات جل الالوفيرا المجمدة للتخلص من لسعات البعوض و حروق الشمس و لتخفيف أعراض الصدفية.

غسول الوجه

قد لا يكفي جل الالوفيرا وحده من أجل تنظيف الوجة و العناية به, و لذلك يفضل مزج ملعقة واحدة من جل الالوفيرا مع ملعقة واحدة من حليب اللوز و ملعقة و احدة من عصير الليمون, ثم يستخدم المزيج في غسل الوجه و يترك لبضع دقائق قبل تشطيفه للتمكن البشرة من الاسفادة من المعادن و الفيتامينات المتواجة بالخليط.

مقشر البشرة

يعتبر جل الالوفيرا أحد أفضل المواد الأساسية في تحضير مقشر البشرة في البيت, لكونه يغذي البشرة بالأكسجين و يحافظ على نعومتها و ترطيبها, و لتحضير مقشر البشرة من جل الالوفيرا يمزج نصف كوب من جل الألوفيرا مع كمية مناسبة من السكر البني أو صودا الخبز.