استخدامات قد لا تعرفها للزبدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
استخدامات قد لا تعرفها للزبدة

نعلم جميعا بأن الزبدة من الأطعمة التي تحتوي على الكثير من الدهون و السعرات الحرارية, التي تزيد من الوزن, و لكننا لا نستطيع التخلي عنها في بعض الأحيان, لتعدد استخداماتها في الطبخ, و الخبز, و لكن بالإمكان استبدالها ببدائل أكثر صحية , لتخفيف آثارها السلبية على الجسم, كما و يمكن استخدامها بطرق أخرى بعيدة عن الطبخ, في المنزل مثلا, و من أهم استخداماتها:

في المنزل

إيقاف صرير الأبواب, عن طريق تشحيمها ببعض الزبدة, و إضافتها على المفاصل التي تصدر هذه الأصوات.

التقليل من تجريف الثلج, أثناء فصل الشتاء, و ذلك بتشحيم مجرفة الثلج, بالزبدة بشكل كامل, للمساعدة في منع الثلوج من الإلتصاق.

التخلص من بقع الحبر الموجودة على البلاستيك, بوضع كمية من الزبدة على المنطقة المصابة, و إبقاءها خارجا تحت أشعة الشمس, لبضعة أيام, بحيث تمتصها الأشعة, ومن ثم  القيام بمسحها بالماء و الصابون.

التخلص من العلامات المائية الموجودة على الخشب, عن طريق فرك المنطقة المتضررة بالزبدة, و السماح ببقاءها بين ليلة و ضحاها, و من ثم القيام بمسحها في الصباح.

في الطبخ

الحفاظ على الجبنة لفترات طويلة من الوقت, و ذلك بتغطية طبقة الجبنة المقسومة بالزبدة, لمنع تكون العفن عليها.

يمكن الحفاظ على قطعة البصل, التي لا يراد استعمالها, بنشر كمية من الزبدة على قطعة من ورق الألمنيوم, و تغليف البصلة به, من أجل التمكن من استخدامها لاحقا.

إيقاف الماء المغلية عن الغليان, بوضع معلقة من الزبدة فيها.

منع إلتصاق الحلوى بالسكين, كتقطيع الكيك, أو أي شيئ لاصق, و ذلك باستعمال السكين لقطع الزبدة أولا, و من ثم استخدامها لتقطيع الحلوى.

في الصحة

في حال تعرض الجلد لأحد المواد اللاصقة, كالغراء, أو الصمغ, ينصح بفرك اليدين بالزبدة, ثم فركهما بالمنشفة, و استخدام الماء فيما بعدها, للتخلص منها نهائيا.

إزالة العلكة من الشعر, و ذلك بفرك المنطقة المتأثره, و تركها لفترة حتى تمتصها, و من ثم مسحها بقطعة قماش برفق.

منع ظهور الكدمات, التي تظهر من جراء الوقوع, أو الجروح, لإحتواء الزبدة على الفوسفات التي تساعد في إخفاء العلامات و الكدمات.

في الجمال

فك تشابك المجوهرات, كتشابك القلائد, و الأساور معا, عن طريق فرك المناطق التي يمكن فصلها منها, و استخدام دبوس أو ما يشابهه, للمساعدة في فك التشابك.

تقوية الأظافر الضعيفة, و الهشة, بفرك الزبدة على سرير الأظفر, قبل الخلود للنوم, مع ارتداء قفازات قطنية, للحصول على أظافر قوية في الصباح.

يمكن استخدام الزبدة كنوع من أنواع الكريمات المرطبة, لتهدئة الجلد الجاف.