استخدامات عشبة الريحان الصحية

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
استخدامات عشبة الريحان الصحية

تعد عشبة الريحان من الأعشاب الجيدة التي تساعد في الشفاء من بعض الأمراض, و استخدامها الشائع كتوابل لذيذة لبعض الأطعمة, و تعتبر من الأعشاب السنوية, التي يتم زراعتها في أراضي خصبة و غنية بأشعة الشمس لتساعد على نموها بشكل سريع, حيث يبلغ إرتفاعها من 2-3 متر, و من المعتقدات القديمة التي كان يؤمن بها الناس, أنهم كانوا يستخدمونها خلال طقوس روحانية لجلب الحظ الجيد و إبعاد كل ما هو سيئ من حظ أو أفكار, و محاربة الإكتئاب كما كانوا يعتقدون بأنه يمكنهم التأثير على تفكير شركاء حياتهم أثناء نومهم فيمنعهم بدوره من الغش و الخيانة, و لكن أتت الدراسات و الأبحاث الجديدة لتمحو هذا الفكر وتعطي فوائدا حقيقية لعشبة الريحان بعيدة عن تلك الخرافات.

ما هي فوائد عشبة الريحان؟

تساعد في التخفيف من تشنجات المعدة, القئ, و الحمى و نزلات البرد و الإنفلونزا, الصداع, و السعال الديكي و آلام الطمث.

تقلل من حموضة المعدة, مما يجعلها عشبة قيمة لذوي المعد الحساسة.

يستخدم زيت الريحان في العلاج من الإمساك, و عسر الهضم.

يمكن إستخدامها للإستعمال الخارجي بحيث تخفف من ألم لسعات و لدغات بعض الحشرات.

استخدام زيت عشبة الريحان يحمي الجسم من أعراض الشيخوخة المبكرة.

يستخدم الزيت المستخرج من أوراقها في التقليل من إلتهابات حب الشباب و الجلد.

يعتبر كل جزء من أجزاء هذه العشبة من أوراقها و بذورها, وحتى الزيوت المستخرجة منها ضروري, و له استخدامات متعددة تدخل في عملية الشفاء, بحيث يحتوي زيتها على مضاد للجراثيم ضد المكورات العنقودية الذهبية, و الإلتهابات القولونية, و السالمونيلا, و الفطريات, و يمكن استخدامها كمرهم لتزيت الثدي عند الأمهات المرضعات لتحفيز الحليب, كما و ينصح بها للرجيم, فبإمكانك وضع كمية من أوراقها في طبقك المفضل للحصول على نتائج رائعة, إضافة إلى الفوائد الصحية التي ستجنيها من مجرد تناولك لها.