ارتفاع الهرمون الذكري عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
ارتفاع الهرمون الذكري عند النساء

الهرمون الذكري

يُنتج الهرمون الذكري عند الرجال من الخصيتين بشكل رئيس وتوجد كميات ضئيلة منه تُنتج من قشر الكظر، أمَّا عند النساء فيتمُّ إنتاجه بكمياتٍ ضئيلةٍ جدًا من المبايض، وهو مسؤول عند الرجال عن العديد من الصفات الجنسية الثانوية مثل: الصوت الخشن والشعر على الصدر، بالإضافة إلى المساهمة في الرغبة الجنسية السليمة وبناء كتلة العضلات والحفاظ على مستويات طبيعية لطاقة الجسم، وعندما تضطرب مستويات التستوستيرون فإنَّها عادًة ما تنخفض أكثر من ارتفاعها.[١]

مصادر الهرمون الذكري عند النساء

في سن الخصوبة عند النساء يُنتج 25% من هرمون التستوستيرون من المبيضين، و25% من الغدد الكظرية، بينما يكون مصدر الـ50% المتبقية من تحويل طلائع التستوستيرون في مواقع الجسم الأخرى، وعلى الرغم من أنَّ دور التستوستيرون لدى النساء ليس مفهومًا بشكل جيد كما هو الحال لدى الرجال، فمن المعروف أنَّ الهرمون يؤثر على وظائف المبيض وقوة العظام، ويعتقد أنَّه يسهم في الرغبة الجنسية.[٢]

العوامل التي تؤثر على مستوى التستوستيرون عند النساء

يمكن أن تؤثر عدة عوامل على مستوى الهرمون الذكري، والعمر هو من العوامل الهامة بشكلٍ خاصٍ؛ حيث يكون مستوى هرمون التستوستيرون أعلى عادةً في أوائل العشرينات من العمر وينخفض تدريجيًا مع تقدم السن، على الرغم من عدم وجود انخفاضٍ حادٍ يصاحب سن اليأس، وتختلف مستويات التستوستيرون أيضًا أثناء الدورة الطمثية، حيث تكون أقل في بدء الدورة وتبلغ الذروة في منتصفها، بالإضافة إلى ذلك تميل مستويات هرمون التستوستيرون إلى الانخفاض في الصباح الباكر ممَّا هو عليه في وقت لاحق من اليوم، وتؤدي زيادة الوزن إلى ارتفاع مستوى هرمون التستوستيرون، كما هو الحال عند استخدام وسائل منع الحمل الهرمونية أو العلاج بمعيضات الهرمونات، والجدير بالذكر أنه قد قد يزيد التدخين من مستوى هرمون التستوستيرون، على الرغم من أنَّ الأبحاث حول هذه العلاقة قد أسفرت عن نتائج متناقضة، وتزداد مستويات التستوستيرون بشكلٍ طبيعيٍّ أثناء الحمل ولكنَّها تعود إلى المستوى الطبيعي بعد الولادة، كما أنَّ النساء اللواتي خضعن لعملية استئصال المبيضين لديهنَّ مستويات أقل من هرمون التستوستيرون من أولئك اللواتي لم يخضعن، وذلك حتى بعد انقطاع الطمث.[٢]

أسباب ارتفاع الهرمون الذكري عند النساء

هناك عدة حالات تؤدي إلى اضطراب مستويات الهرمون الذكري عند النساء، لكنَّ السبب الأكثر شيوعًا هو متلازمة المبيض متعدد الكيسات، حيث يحدث في هذه المتلازمة ارتفاع في مستويات التستوستيرون ومجموعة من الهرمونات الأخرى تعرف باسم الأندروجينات، ومن الأسباب الأخرى الممكنة التي تؤدي إلى ارتفاع الهرمون الذكري لدى النساء الأورام الكظرية والمبيضية وأورام الغدة النخامية.[٢]

أعراض ارتفاع الهرمون الذكري عند النساء

دوراتٍ طمثيةً غير منتظمةٍ، انخفاض الرغبة الجنسية، تغيرات في المزاج وفي الحالات الأكثر شدًة من ارتفاع التستوستيرون عند النساء، يمكن أن يسبب العقم والبدانة، بالإضافة لذلك يمكن أن يسبب ارتفاع الهرمون الذكري الأعراض التي تؤثر على مظهر المرأة الجسدي بما في ذلك:[٣]

  • زيادة أشعار الجسم: وخصوصا أشعار الوجه.
  • الصلع.
  • العُدُّ أو حب الشباب.
  • ضخامة البظر.
  • نقص حجم الثدي.
  • زيادة خشونة الصوت.
  • زيادة كتلة العضلات.
  • وقد تسبب المستويات العالية من هرمون التستوستيرون لدى النساء:

فيديو عن علاج اضطراب الهرمونات عند الإناث

في هذا الفيديو يتحدث استشاري أمراض الغدد الصم والسكري الدكتور أحمد خير عن علاج اضطراب الهرمونات عند الإناث.[٤]

المراجع[+]

  1. High and Low Testosterone Levels in Men, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  2. ^ أ ب ت Normal Range of Testosterone for a Woman, , "www.livestrong.com", Retrieved in 12-27-2018, Edited
  3. High Testosterone Levels in Women, , "www.healthline.com", in 27-12-2018, Edited
  4. Dr. Ahmad Kheir, "www.youtube.com", Retrieved in 21-03-2019