أهمية نظم المعلومات في حياتنا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أهمية نظم المعلومات في حياتنا

نظم المعلومات

تُعرّفُ نظم المعلومات في اللغة الإنجليزية باسم: Information system، ويُطلق هذا المفهوم على كيان مستقل بحدّ ذاته يحتوي على مجموعة من الأفراد بالإضافة إلى سجلات البيانات وبعض العمليات الأخرى اليدوية وغير اليدوية، والتي تعملُ باتجاه واحد وبشكل تكاملي من أجل إنجاز مهام محدّدة، حيث يتم إنجاز هذه المهام بشكل مرحلي من خلال عمليات جميع البيانات ذات العلاقة، وتصنيفها، وتحليلها، ومعالجتها بأسلوب منظم ومن ثم إيجاد الحلول المنطقية والمعلومات التي تهمّ الأفراد، وتبرز أهمية نظم المعلومات في حياتنا من خلال النتائج التي تنتج عن العمليات النوعيّة في هذه النظم، وفي هذا المقال سيتمّ تناول معلومات عن أهمية نظم المعلومات في حياتنا.

أهمية نظم المعلومات في حياتنا

تظهرُ أهمية نظم المعلومات في حياتنا من خلال استخدامها من قبل العديد من القطاعات المختلفة، والتي تستثمر نظم المعلومات في تسيير عملياتها اليومية، وما تؤثر به هذه التغييرات على حياة الإنسان والنظام اليومي الذي تنجز به المهمات، وعليه فإن أهمية نظم المعلومات تكمن فيما يأتي:

  • مساعدة المنظمات على رفع كفاءة العمليات التشغيلة مما يقلّل من الضغط الواقع على الأفراد الذي يعملون فيها، وهذا يقلّل من العبء الملقى على عاتق الموظفين، ويزيد الرفاهية الوظيفية لديهم.
  • حصول الناس على منتجات ذات جودة عالية ناتجة عن إدراج نظم المعلومات ضمن العمليات الإنتاجية، وهذا يزيد راحة الناس التي تستخدم هذه المنتجات؛ بسبب ضمان جودتها العالية عند عملية الشراء.
  • تمكين الإنسان من الحصول على بعض الخدمات بأقلّ وقت ممكن، وذلك عند زيارته لبعض المؤسّسات الخدمية التي تستخدم نظم المعلومات ضمن برامجها، الأمر الذي يبعث على الشعور بالراحة والرضا من قبل الناس.
  • تطوير القدرات الذاتية للأفراد في مجال العمل من خلال الدور الحيوي لنظم المعلومات في كشف الأخطاء، وتصحيح مسار العمل ليتم على النحو المطلوب، وهذا الأمر يرفع من كفاءة العاملين في القطاعات كافّة، ويزيد من درجة تخصصهم في المجالات التي يعملون ضمنها.
  • مساعدة المنظمات على تحقيق عائد أعلى من خلال زيادة العملية الإنتاجية، وما تحققه عوائد العمليات البيعية، الأمر الذي ينعكس على التطوير الوظيفي للأفراد بسبب تطور المنظمات، حيث يتم تحسين أوضاعهم المعيشية، ويتم ترقيتهم وظيفيًا.

عناصر نظم المعلومات

تأتي أهمية نظم المعلومات في حياتنا من خلال الأدوار الحيوية التي تؤديها هذه النظام على الأصعدة كافة في حياة الإنسان، ويتم إنجاز هذه المهام من خلال وجود العديد من العناصر الهامة وهي على الشكل الآتي:

  • الأفراد: الذين يعملون على تجهيز البرامج الخاصّة بنظام المعلومات.
  • الماديات: وهي تلك العناصر التي تساعد على عمليّات المعالجة الدقيقة: مثل الأجهزة الحاسوبية.
  • البرمجيات: وهي مجموعة من البرامج الخاصة التي تُستخدم في عملية المعالجة، والتي تكون موجودة على هذه الأجهزة.
  • المدخلات: وهي تلك البيانات التي يتم جمعها من أجلها تحليلها ومراجعتها.
  • عمليات المعالجة: وهي تلك العمليات التي من خلال يتم تصنيف البيانات وتحليلها من أجل الوصول إلى النتائج.
  • المعلومات: وهي تلك النتائج النهائية التي يتم الوصول إليها من خلال نظم المعلومات.