السحر والساحر السحر: هي كلمة لها قدرة مدمرة وخارقة للمنطق؛ فهي كلمة رهيبة يشعر الإنسان بقشعريرة عند سماعها؛ ولا ينفع السحر إلا بوجود ساحر، أما الساحر: هو شخص يستخدم الكلمة أو الطاقة لتحقيق رغباته؛ وسنقدم في هذا المقال أنواع السحرة وماهية طاقاتهم خلال هذا المقال. أنواع السحرة هناك نوعين من السحرة: النوع الأول من السحرة يمكننا أن نطلق عليهم اسم السحرة الموهوبين؛ وهذا النوع من السحرة نادرا ما نجده في أيامنا الحالية؛ إذ يولد أصحاب هذه الموهبة وهم يملكون قوة رهيبة وخفية لنقل طاقة مرعبة في داخل أجسادهم؛ حيث يستعطون بها السيطرة على جميع الأشياء من حولهم؛ فهم أصحاب مواهب جبارة ونادرة خلقت معهم؛ حيث يستطيع هذا النوع من السحرة السيطرة على كل ما يحيط بهم، ويستطيعون تغيير مصائر وسلوكيات وأفعال جميع من حولهم. أما النوع الثاني من السحرة فهم أقل قوة من النوع الأول من ناحية التأثر والقوة؛ حيث يكتسبون هذه الموهبة عن طريق الدراسة والتدريب، وقدرتهم تأتي من خلال بذل الكثير من الجهد والطاقة؛ مما يؤدي إلى إنهاك الجسم والعقل؛ فيجعل ذلك أعمار هذه الفئة من الناس أقل عمرا من أقرانهم. قدرات السحرة يستطيع الساحر المتعلم أن يودي أعماله الخارقة من خلال قوى غريبة مجهولة؛ و قد تكون هذه القوى كائنات غير معروفة: كالشياطين و الجن، أو قد تكون قوى مجهولة؛ فقد جاء في كتاب (أسرار الديانات) الذي ألفه المحامي الفرنسي لوي جاكيو أنه رأى في الهند إحدى السحرة و قد كان يأتي بمجموعة من العصي ثم يقوم بغرسها في الأرض؛ و بعد ذلك يتلفظ ببعض الكلمات؛ فتقوم هذه العصي بالارتفاع في الهواء دون أي أعمدة. إن هذه الطاقة والقدرات ليست محصورة لدى جنس واحد أو لدى شعب من الشعوب؛ بل هي موجودة في جميع بقاع الأرض، ونجد أن هؤلاء الناس الموهوبين يستعطون أن يروا المستقبل من خلال طرق متعددة وأشهرها: معرفة بعض المعلومات المتعلقة بالشخص، والكشف عن أدوار حياته في الحاضر والمستقبل؛ ولكن برغم كل هذه المواهب؛ فقد عجز جميع السحرة عن معرفة موعد انتهاء حياة أي مخلوق على وجه الأرض.

أنواع السحرة و ماهية طاقاتهم

أنواع السحرة و ماهية طاقاتهم

بواسطة: - آخر تحديث: 27 ديسمبر، 2017

تصفح أيضاً

السحر والساحر

السحر: هي كلمة لها قدرة مدمرة وخارقة للمنطق؛ فهي كلمة رهيبة يشعر الإنسان بقشعريرة عند سماعها؛ ولا ينفع السحر إلا بوجود ساحر، أما الساحر: هو شخص يستخدم الكلمة أو الطاقة لتحقيق رغباته؛ وسنقدم في هذا المقال أنواع السحرة وماهية طاقاتهم خلال هذا المقال.

أنواع السحرة

هناك نوعين من السحرة:

النوع الأول من السحرة يمكننا أن نطلق عليهم اسم السحرة الموهوبين؛ وهذا النوع من السحرة نادرا ما نجده في أيامنا الحالية؛ إذ يولد أصحاب هذه الموهبة وهم يملكون قوة رهيبة وخفية لنقل طاقة مرعبة في داخل أجسادهم؛ حيث يستعطون بها السيطرة على جميع الأشياء من حولهم؛ فهم أصحاب مواهب جبارة ونادرة خلقت معهم؛ حيث يستطيع هذا النوع من السحرة السيطرة على كل ما يحيط بهم، ويستطيعون تغيير مصائر وسلوكيات وأفعال جميع من حولهم.

أما النوع الثاني من السحرة فهم أقل قوة من النوع الأول من ناحية التأثر والقوة؛ حيث يكتسبون هذه الموهبة عن طريق الدراسة والتدريب، وقدرتهم تأتي من خلال بذل الكثير من الجهد والطاقة؛ مما يؤدي إلى إنهاك الجسم والعقل؛ فيجعل ذلك أعمار هذه الفئة من الناس أقل عمرا من أقرانهم.

قدرات السحرة

يستطيع الساحر المتعلم أن يودي أعماله الخارقة من خلال قوى غريبة مجهولة؛ و قد تكون هذه القوى كائنات غير معروفة: كالشياطين و الجن، أو قد تكون قوى مجهولة؛ فقد جاء في كتاب (أسرار الديانات) الذي ألفه المحامي الفرنسي لوي جاكيو أنه رأى في الهند إحدى السحرة و قد كان يأتي بمجموعة من العصي ثم يقوم بغرسها في الأرض؛ و بعد ذلك يتلفظ ببعض الكلمات؛ فتقوم هذه العصي بالارتفاع في الهواء دون أي أعمدة.

إن هذه الطاقة والقدرات ليست محصورة لدى جنس واحد أو لدى شعب من الشعوب؛ بل هي موجودة في جميع بقاع الأرض، ونجد أن هؤلاء الناس الموهوبين يستعطون أن يروا المستقبل من خلال طرق متعددة وأشهرها: معرفة بعض المعلومات المتعلقة بالشخص، والكشف عن أدوار حياته في الحاضر والمستقبل؛ ولكن برغم كل هذه المواهب؛ فقد عجز جميع السحرة عن معرفة موعد انتهاء حياة أي مخلوق على وجه الأرض.