أنشطة تساعد على التخلص من الحزن

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أنشطة تساعد على التخلص من الحزن

يعتبر الحزن من العمليات العاطفية القوية, التي نمر خلالها, بسبب  تعرضنا لبعض المواقف,و الظروف  الصعبة, التي تؤثر على نفسياتنا, و تفكيرنا, و تدفعنا إلى الشعور السلبي, الذي يتمثل بالحزن طويل الأمد, بحيث نحتاج إلى وقت طويل للتخلص منه, و لعلاجه بصورة نهائية, فالحزن قد يكون على فقدان شيئ محبب, أوقد يكون نتيجة لتراكم الكثير من الظروف القاسية التي نتعرض لها يوميا, و نشاهدها دائما.

ما هي التمارين أو الأنشطة التي تضمن التخلص من الحزن؟

الكتابة

تعد الكتابة من أفضل الطرق للتعامل مع الحزن, فالكثير منا يحسن التعبير من خلال الكتابة, بحيث نجد فرصة للتواصل بالأفكار, و المشاعر الشخصية, بطريقة مدروسة و منظمة, كما  تختلف أنواع التمارين التي يمكن القيام بها باستخدام الكتابة, ككتابة الرسائل إلى شخص متوفي, للمساعدة في إخراج جل المشاعر المخبأة, و التعبير بها من خلال كتابتها, و الإبداع في إيصال ما لا يمكن إيصاله بالحديث, أو الكلمات.

الموسيقى

العلاج بالموسيقى هو العلاج الشائع نسبيا لأولئك الذين يعانون من الحزن, عن طريق الإنخراط في جو موسيقي هادئ, يساعد الأشخاص في التعبير عن أنفسهم بطرق واسعة, لم يدركوها قبل ذلك, كما تعمل كعلاج مهدئ, يساعد في معالجة العديد من المشاعر و الأفكار, التي تميل إلى الخروج نتيجة لعملية الحزن.

تمثيل الأدوار

تستخدم عملية المحادثة, أو التخاطب من قبل المستشارين و المعالجين, الذين يستخدمونها لعلاج الناس المعرضين للحزن, و مساعدتهم لتخطي التفكير به, فقد تكون المحادثة بين طرف واحد, أو أكثر من طرف, كما و تعتبر هذا التمارين من أصعب التمارين على الإطلاق, لصعوبة تقبل جميع الأشخاص فكرة الإنتفتاح إلى أشخاص آخرين, و التحدث معهم, و لكنها ضرورية جدا لسرعة استجابة الأشخاص الحزانى على التعافي .

الفن

يساعد خلق الأمور الفنية المرتبطة بشكل هامشي أو كامل بشخصية الأشخاص الحزانى, في استخدام مساحات العقل في الإبداع, و معالجة العواطف و المشاعر الأخرى, التي يتم تخزينها بعيدا في مكان لا يمكن الوصول إليه.