أمراض الجهاز العضلي

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١٥ ، ١٩ يونيو ٢٠١٩
أمراض الجهاز العضلي

الجهاز العضلي

يتكوّن الجهاز العضلي من ثلاثة أشكال من العضلات وهي، العضلات الهيكلية، والعضلات الملساء، وعضلة القلب، ويعدّ الجهازُ العضليّ واحداً من أهم الأجهزة في جسم الإنسان، حيث يتكون من 650 عضلة، يكون لها دور في القيام بالكثير من الوظائف الحيوية الهامة، مثل الحركة والتحكم في المشي والجلوس والوقوف والأكل وتدوير الدم في الجسم ووظائف أخرى لا حصر لها، ويمكن أن تؤثر أمراض الجهاز العضلي، على العضلات الهيكلية أو  العضلات الملساء أو عضلة القلب، فتؤدي إلى توقف عمل بعض أجزاء جسم الإنسان، والتي في بعض الأحيان قد تتسبب في فقدان الحياة، وهذا ما قد يجعل أمراض الجهاز العضلي شديدة الخطورة.

 أمراض الجهاز العضلي

  • ضمور العضلات: هو مجموعة من الأمراض التي تؤدي إلى فقدان كتلة العضلات، تنتج في المقام الأول عن طفرات جينية غير طبيعية، وهناك العديد من أنواع ضمور العضلات، ومن الأنواع الأكثر شيوعاً، هو الإصابة التي تحدث في مرحلة الطفولة المبكرة، وتختلف الأعراض من حالة لأخرى، ولكن معظم المرضى يفقدون قدرتهم على المشي في نهاية المطاف، وممّا يجعله من أمراض الجهاز العضلي الأشد خطورة، أنه لا يوجد له علاج معروف.
  • الشلل الدماغي: مصطلح واسع يستخدم لوصف ضعف وفقدان وظيفة الحركة، نتيجة تلف الدماغ، ويعتقد أن هذا المرض يحدث أثناء وجود المصاب في رحم الأم، والكثير من الحالات يحدث فيها التطور، بعد الولادة، وتؤثر هذه الحالة على عدم السيطرة على العضلات، وفقدان التوازن.
  • التهاب الجلد والعضلات: مرض التهابي يتميز بضعف العضلات والطفح الجلدي، ويظهر الطفح الجلدي في الوجه والمفاصل والصدر والظهر، ويكون بلون أحمر داكن أو بنفسجي، وينتج عنه ضعف في عضلات الوركين والفخذين والكتفين والذراعين والرقبة.
  • متلازمة المقصورة: يحدث بسبب تراكم الضغط الزائد داخل منطقة مغلقة في الجسم، كأن يحدث الضغط في منطقة بها ورم أو نزيف، ويقوم الضغط بمنع تدفق الدم المؤكسج، من الوصول للأنسجة الرخوة والأعصاب.
  • الوهن العضلي الوبيل: في هذه الحالة تتعرض العضلات للتعب بسهولة، مثلا قد تتعب عضلة الفك بشدة من مضغ الطعام، وهي من الحالات النادرة جداً.
  • التصلب الجانبي الضمور: يرجع السبب إلى انحطاط الخلايا العصبية الحركية، المسؤولة عن الحركات الطوعية، وينتج عنها ضعف في العضلات قد يؤدي إلى ضمورها، وعادة ما يصيب المرض الأشخاص الذين تتجاوز أعمارهم 55 عاماً.
  • اعتلال عضلي ميتوكوندريا: ويصيب الميتوكوندريا الموجودة في الخلايا، يؤدي إلى عدم القدرة على تنسيق الحركات، وفقدان التوازن والسمع، وضعف العضلات.
  • انحلال الربيدات: انهيار سريع في العضلات الهيكلية، يؤدي إلى إطلاق الألياف العضلية الميتة في مجرى الدم، ويعتبر واحد من أمراض الجهاز العضلي، الأشد فتكاً، لأنه يؤدّي إلى مضاعفات خطيرة، كالإصابة بفشل كلوي، أو قد يؤدي إلى الوفاة.
  • فيبروميالغيا: تتميز بألم في الجهاز العضلي الهيكلي بشكل عام، وهو مرض شائع بين النساء.
  •  التهاب العضلات: مرض التهابي نادر، يحدث ضعف في جانبي الجسم، يجعل من الصعب النهوض من وضع الجلوس، أو صعود الدرج.
  • تأتر: يتميز باسترخاء العضلات ببطيء شديد، بعد الانكماش أو التحفيز، مثل عدم القدرة على تحرير القبضة.
  • تشنجات العضلات: هو انكماش لاإرادي للعضلة، يجعل من استخدام العضلة أمر مستحيل لوقت قصير.

 أسباب أمراض الجهاز العضلي

  • قلة استخدام العضلات.
  • عيوب في الدورة الدموية.
  • التعرض للإصابات والحوادث.
  • التقدم في السن.
  • سوء التغذية.
  • العوامل الوراثية.