أعشاب مدرة للبول

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٦ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعشاب مدرة للبول

احتباس البول

يحدث احتباس البول عند انخفاض إنتاج الكليتين للبول، وقد يعاني الشخص بالبداية من قلة التبول قبل أن تتطور إلى حالة من احتباس البول، والتبول هو عملية مهمة لإزالة الفضلات والسموم والسوائل الزائدة من الجسم، وتنتج الكليتان ما بين 1 و 2 ليتر من البول يوميًّا، وعند احتباس البول يمكن أن تتراكم الفضلات والسوائل والأملاح في الجسم، الأمر الذي قد يؤدي إلى مشاكل صحية معقدة تصل إلى حد تهديد الحياة، ويعرض هذا المقال أسباب احتباس البول، كما يذكر أسماء أعشاب مدرة للبول وعلاقة إدرار البول بإنقاص الوزن.

أسباب احتباس البول

يحدث احتباس البول في الغالب بسبب مشاكل في الكلى، ولكن يمكن أن ينتج أيضًا عن مشاكل في القلب أو أمراض جهازية أخرى، وفيما يأتي أهم هذه الأسباب وأكثرها شيوعًا: [١]

  • مرض السكري: عندما يكون مستوى السكر في دم الشخص مرتفعًا بشكل ثابت كما هو الحال مع مرضى السكري، فإن ذلك يمكن أن يؤدي إلى الحمّاض الكيتوني السكري، كما يؤدي السكري إلى تلف الأوعية الدموية الصغيرة في الكليتين، الأمر الذي يمكن أن يسبب الفشل الكلوي الحاد وانخفاض إنتاج البول أو انحساره.
  • حصوات الكلى: يمكن أن تسبب هذه الحصوات بانسداد في الكلى أو الحالب -الأنابيب التي تنقل البول من الكلى إلى مجرى البول حيث يتم إخراجها من الجسم-، ويؤدي هذا الانسداد إلى انحسار البول وتراكمه.
  • الفشل الكلوي: يحدث الفشل الكلوي الحاد عندما تتوقف الكلى عن العمل وتفقد قدرتها على تصفية الدم وإفراز البول، الأمر الذي يظهر في مراحله المتقدمة كانحسار كامل للبول.
  • ارتفاع ضغط الدم: يمكن أن يؤدي ضغط الدم المرتفع إلى تلف الأوعية الدموية في الكلى بمرور الوقت، وبدون علاج، يمكن أن يؤدي ارتفاع ضغط الدم إلى فشل كلوي مزمن.
  • الأورام: يمكن للأورام التي تنمو قريبة من الكلى أن تسبب انسدادًا وتمنع خروج البول من الجسم.
  • فشل القلب: عندما يصاب المريض بفشل القلب، فإن القلب يفقد قدرته على ضخ الدم الكافي لباقي أنحاء الجسم، وبالتالي تتوقف الأعضاء عن قيامها بعملياتها الحيوية، ومن أهم هذه الأعضاء طبعًا الكلى.

أعشاب مدرة للبول

قد أظهرت الدراسات العلمية المبكرة أن العديد من الأعشاب والأغذية تساعد الجسم على إفراز السوائل الزائدة والتبول، ولكن قبل تجربة هذه العلاجات ينبغي مراجعة الطبيب للتأكد من أمانها على المريض وعدم تداخلها مع أي دواء، وفيما يأتي سبعة أعشاب مدرة للبول وبعض خصائصها: [٢]

  • الهندباء: بالنسبة للبعض تعتبر الهندباء مجرد عشبة، ولكن الأبحاث الحديثة توصلت إلى أن أحد المركبات الموجودة في نبات الهندباء يعزز نشاط الكلى ويزيد من إفراز البول، ويمكن شرب الهندباء مع الشاي.
  • الزعرور: وهو نبات يبعتر قريب نسبيًّا لعائلة الورد، وهو مدر قوي للبول يمكن أن يقلل من احتباس السوائل في الجسم، مما يعني أنه يمكنه أيضًا تحسين أعراض فشل القلب الاحتقاني، وقد أظهرت الأبحاث أن المغذيات الموجودة في هذا النبات تزيد من إفراز وتدفق البول عبر الكلية، ويعتبر توت الزعرور أيضًا بمثابة مدر البول ويمكن أن يساعد في علاج مشاكل الكلى.
  • ذيل الحصان: وجدت دراسة عام 2014 أن مستخلص ذيل الحصان له نفس التأثيرات المدرة للبول مثل الأدوية الموصوفة، ولكن مع آثار جانبية أقل، وقد يكون ذيل الحصان بديلًا جيّدًا لمدرات البول التي تستلزم وصفة طبية في حال معاناة من يأخذها من آثارها الجانبية.
  • العرعر: تم استخدام نبات العرعر كمدر للبول منذ العصور الوسطى، وقد أثبتت بعض الدراسات الحديثة فوائده، كما أظهرت تأثيره الكبير على حجم البول في الحيوانات، وكما هو الحال في العديد من مدرات البول الطبيعية، لا يؤدي العرعر إلى انخفاض مستويات البوتاسيوم كما تفعل بعض الأدوية، ويمكن تجربة إضافة العرعر إلى أطباق اللحوم.
  • الشاي الأخضر والأسود: أظهر الدراسات الحديثة أن الشاي الأخضر والأسود يحملان خواص مدرة للبول تساعد جسم شاربها بالتخلص من السوائل الزائدة عن حاجة الجسد بشكل مستمر.
  • البقدونس: في حين أن البقدونس يستخدم أساسًا كعشبة، فإنه قد يكون مفيدًا للأشخاص الذين يواجهون مشكلة في تحمل العقاقير المدرة للبول، حيث وجدت دراسة عام 2002 أنه قد يساعد زايدة حجم البول، وقد أكدت الأبحاث الحديثة أيضًا وجود خصائص مدرة للبول في نبات البقدونس.
  • الكركديه: هذه الزهرة الجميلة لديها أكثر من مجرد مظهر فاتن، إذ أظهرت الكركديه آثار مدرة للبول في دراسة علمية عام 2012، وأشارت دراسة مختلفة من تلك السنة نفسها أيضا أن الكركديه يساعد في زيادة ترشيح الكلى.

أطعمة مدرة للبول

بالإضافة إلى سبعة أعشاب مدرة للبول ذكرت في الفقرة السابقة، فإن يمكن أن يساعد تقليص الصوديوم في الطعام وممارسة الرياضة أكثر أيضًا في الحد من تراكم السوائل، كما قد يكون تناول المزيد من الفواكه والخضروات التي تعمل كمدرات للبول حلًا مفيدًا آخر، وهذه الأطعمة تشمل: [٢]

  • البطيخ.
  • العنب.
  • التوت.
  • كرفس.
  • نبات الهليون.
  • بصل.
  • ثوم.
  • الفلفل.

إدرار البول ونقصان الوزن

يمكن أن ينزل الوزن مع إدرار البول، ولكن فقدان الوزن هذا يستمر فقط حتى الشربة المقبلة، بالإضافة إلى ذلك، قد لا تكون هذه الأنواع من المدرات جيدة للصحة، وعندما يتعلق الأمر بتخفيض الوزن، فإنه من الأفضل اتباع نظام غذائي منخفض السعرات الحرارية وممارسة التمارين الرياضية بشكل يوميّ، عند رغبة المراة بأخذ مدرات البول بهدف تخفيض الوزن فإنه يجب استشارة طبيب مختص للكشف عن الحالة الصحية بشكل عام. [٣]

المراجع[+]

  1. What are the causes of anuria?, "www.uptodate.com", Retrieved in 17-08-2018, Edited
  2. ^ أ ب natural diuretics, , "www.healthline.com", Retrieved in 17-08-2018, Edited
  3. Can You Lose Weight Taking Water Pills?, , "www.livestrong.com", Retrieved in 17-08-2018, Edited