أعراض سرطان الرئة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤٧ ، ٢٨ أغسطس ٢٠١٩
أعراض سرطان الرئة

سرطان الرئة

السرطان هو مرض منتشر تنمو فيه الخلايا غير الطبيعية في الجسم، وعندما يبدأ السرطان في الرئتين، يطلق عليه سرطان الرئة، والذي يبدأ في الرئتين وقد ينتشر إلى الغدد الليمفاوية أو الأعضاء الأخرى في الجسم، مثل الدماغ، ويمكن أن ينتشر السرطان من الأعضاء الأخرى قد ينتشر أيضًا إلى الرئتين، وعندما تنتشر الخلايا السرطانية من عضو إلى آخر فإنّها تسمى النقائل، وعادةً ما يتم تقسيم سرطان الرئة إلى نوعين رئيسين، الخلية الصغيرة والخلية غير الصغيرة، وإنّ سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة أكثر شيوعًا من سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة، وسيتحدّث هذا المقال عن أعراض سرطان الرئة.[١]

أنواع سرطان الرئة

قبل معرفة أعراض سرطان الرئة يجب التعرّف على أنواع هذا السرطان، حي يصنّف الأطباء سرطان الرئة على نطاق واسع إلى نوعين، ويعتمد هذا التصنيف على المظهر المجهري للخلايا السرطانية، كما أنّ هذين النوعين من السرطان ينموان وينتشران ويعالجان بطرق مختلفة، ولذلك فإن التمييز بينهما أمر مهم، وهما كالآتي:[٢]

  • سرطان الرئة ذو الخلايا الصغيرة SCLC: والذي يشمل حوالي 10-15% من سرطانات الرئة، وهذا النوع من سرطان الرئة هو الأكثر إصابة ويكون نموه سريع جدًا، ويرتبط بقوة بالتدخين، كما ينتشر إلى أعضاء أخرى من الجسم.
  • سرطان الرئة ذو الخلايا غير الصغيرة NSCLC: هو النوع الأكثر شيوعًا، ويمثل حوالي 85 % من جميع الحالات، ويتضمّن هذا النوع على ثلاثة أنواع رئيسة محدّدة حسب نوع الخلايا الموجودة في الورم، وهذه الأنواع هي:
    • الأورام الغدية Adenocarcinomas.
    • سرطان الخلايا الحرشفية Squamous cell carcinomas.
    • سرطان الخلايا الكبيرة Large cell carcinomas.

أعراض سرطان الرئة

عادةً لا تظهر أعراض سرطان الرئة إلّا بعد انتشاره، ولكن بعض المصابين به لديهم أعراض في وقت مبكر، حيث يمكن للطبيب تشخيصه بعد ملاحظة الأعراض في مرحلة مبكّرة، وعندها يكون العلاج أكثر فعّالية، وأعراض سرطان الرئة الأكثر شيوعًا هي كالآتي:[٣]

  • سعال مستمر لا يزول، أو يزداد سوءًا.
  • سعال دموي أو ظهور بلغم بلون الصدأ.
  • ألم في الصدر غالبًا ما يكون مع التنفس العميق والسعال أو الضحك.
  • بحة في الصوت.
  • فقدان الوزن وفقدان الشهية.
  • ضيق التنفس.
  • الشعور بالتعب أو الضعف العام.
  • الإصابة بالالتهابات مثل التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي، والتي لا تختفي أو تستمر في العودة من جديد.
  • الصفير.

إمّا إذا انتشر سرطان الرئة إلى أعضاء بعيدة، فقد يتسبب ذلك في ظهور أعراض سرطان الرئة الآتية:

  • ألم في العظام، كحدوث ألم في الظهر أو الوركين.
  • تغيرات الجهاز العصبي، مثل الصداع أو ضعف أو خدر الذراع أو الساق أو الدوار أو مشاكل في التوازن أو حدوث النوبات، وذلك إذا انتشر السرطان إلى المخ أو الحبل الشوكي.
  • اصفرار الجلد والعينين -اليرقان-، وذلك في حال انتشر السرطان إلى الكبد.
  • كتل بالقرب من سطح الجسم، بسبب انتشار السرطان على الجلد أو إلى العقد الليمفاوية، مثل تلك الموجودة في الرقبة أو أعلى الترقوة.

عوامل خطر الإصابة بسرطان الرئة

بعد معرفة أعراض سرطان الرئة، يجب الحديث عن العوامل التي تزيد خطر الإصابة به، والتي يمكن السيطرة على بعضها، على سبيل المثال، عن طريق الإقلاع عن التدخين، ولا يمكن السيطرة على عوامل أخرى، مثل تاريخ العائلة المرضي، وتشمل عوامل الخطر لسرطان الرئة ما يأتي:[٤]

  • التدخين: يزداد خطر الإصابة بسرطان الرئة مع زيادة عدد السجائر التي يتم تدخينها يوميًا وعدد السنوات التي مضت بالتدخين، وإنّ الإقلاع عن التدخين في أي عمر يمكن أن يقلل بشكل كبير من خطر الإصابة بسرطان الرئة.
  • التعرّض للتدخين السلبي: حتى إذا كان الشخص لا يدخن، فإنّ خطر الإصابة بسرطان الرئة يزداد إذا تعرّض للتدخين غير المباشر.
  • التعرّض لغاز الرادون: ينتج الرادون عن طريق تحطيم لليورانيوم في التربة والصخور والماء الذي يصبح في النهاية جزءًا من الهواء، ويمكن أن تتراكم مستويات غير آمنة من الرادون في أي مبنى، بما في ذلك المنازل.
  • التعرّض للأسبستوس والمواد المسرطنة الأخرى: إن التعرض لأسبستوس ومواد أخرى معروفة بأنها تسبب السرطان -مثل الزرنيخ والكروم والنيكل- يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بسرطان الرئة، خاصةً إذا كان الشخص مدخنًا.
  • تاريخ عائلي من سرطان الرئة: الأشخاص الذين لديهم أحد الوالدين أو الأشقاء أو الأطفال المصابين بسرطان الرئة يزيد لديهم خطر الإصابة بالمرض.

مضاعفات سرطان الرئة

بالإضافة إلى أعراض سرطان الرئة التي تمّ ذكرها في المقال، وإذا لم يتم كشف وتشخيص السرطان في مراحل مبكّرة قد تظهر مضاعفات شديدة مترافقة مع سرطان الرئة، ومن هذه المضاعفات ما يأتي:[٤]

  • ضيق في التنفس: ويحدث ذلك إذا كان السرطان ينمو ويسدّ الشعب الهوائية الرئيسة، ويمكن أن يسبب سرطان الرئة أيضًا تراكم السوائل حول الرئتين، مما يجعل من الصعب على الرئة المصابة أن تتوسع تمامًا عند الاستنشاق.
  • السعال الدموي الشديد: يمكن أن يتسبب سرطان الرئة في حدوث نزيف في مجرى الهواء، ممّا قد يؤدي إلى ظهور دم عند السعال، وفي بعض الأحيان يمكن أن يصبح النزيف حادًا.
  • الألم: يجب إخبار الطبيب في حال كان الشخص يعاني من الألم، حيث تتوفر العديد من العلاجات للسيطرة على الألم.
  • تجمّع السوائل في الصدر: أو ما يسمى بالانصباب الجنبي، ويمكن أن يتسبب سرطان الرئة في تراكم السوائل في الفضاء المحيط بالرئة المصابة في تجويف الصدر.
  • انتشار السرطان: أي عندما ينتشر السرطان إلى أجزاء أخرى من الجسم -ورم خبيث-، وينتشر سرطان الرئة إلى أجزاء أخرى من الجسم، مثل المخ والعظام، ويمكن أن يسبب السرطان الذي ينتشر الألم والغثيان والصداع أو علامات وأعراض أخرى حسب نوع العضو المصاب.

فيديو عن أهم أعراض سرطان الرئة

يعد سرطان الرئة من أكثر السرطانات شيوعاً في العالم بعد سرطان الجلد والثدي والبروستات، ويعد أحد أمراض الرئة حيث يبدأ بإصابة خلايا حية في الرئة، وسرعان ما ينتقل إلى الخلايا والأنسجة المجاورة، مسبباً ظهور الأورام في الرئتين، فيعيق عملهما بامتصاص الأكسجين وتنقية الجسم من ثاني أكسيد الكربون إلى أن يؤدي في مراحله الأخيرة الى الوفاة، وسنتناول في هذا المقطع أبرز أعراض سرطان الرئة.[٥]

المراجع[+]

  1. "What Is Lung Cancer?", www.cdc.gov, Retrieved 24-08-2010. Edited.
  2. "Types of Lung Cancer", www.webmd.com, Retrieved 24-08-2010. Edited.
  3. "Signs and Symptoms of Lung Cancer", www.cancer.org, Retrieved 24-08-2010. Edited.
  4. ^ أ ب "Lung cancer", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-08-2010. Edited.
  5. "أهم أعراض سرطان الرئة"، www.youtube.com، اطّلع عليه بتاريخ 28-08-2019.