أعراض حساسية البيض لدى الكبار

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٠٥ ، ١٢ مايو ٢٠١٩
أعراض حساسية البيض لدى الكبار

حساسية البيض لدى الكبار

تحدث الحساسية كرد فعل من الجهاز المناعي لمادة يقوم بتصنيفها على أنها ضارة كالبروتين الموجود في الغذاء، ويقوم الجهاز المناعي بخلق أجسام مضادة لمهاجمة هذه المادة، وأما في المرة التالية التي يتم فيها تناول الطعام الذي يحتوي عليها فإن الجسم يقوم بإطلاق مواد كيميائية كالهستامين والتي تعتبر مسؤولة عن ظهور أعراض الحساسية، وتعتبر الحساسية من الحليب أكثر أنواع الحساسية الغذائية شيوعًا تليها الحساسية للفول السوداني والبيض، ويلاحظ تكون الحساسية من البيض عند الأطفال بنسبة تزداد عن الكبار، كما قد يعاني الأشخاص من الحساسية لبياض البيض أكثر من الصفار أو لكليهما على حد سواء، ويستعرض المقال أعراض حساسية البيض لدى الكبار وطرق علاجها.

أعراض حساسية البيض لدى الكبار

تتشابه أعراض حساسية البيض بأعراض الحساسية الغذائية وذلك لتشابه رد الفعل الناجم عن الجهاز المناعي في كلتا الحالتين، وتظهر الأعراض نتيجة إفراز الجسم للهيستامين، وفيما يأتي أبرز تلك الأعراض:[١]

  • حدوث تورم في الجلد والحكة.
  • الشعور بآلام في المعدة بالإضافة إلى الغثيان والإسهال أو القيء.
  • الشعور بصعوبة في التنفس.
  • حدوث انسداد أو سيلان في الأنف.
  • تسارع نبضات القلب.

كما أنه في بعض الحالات النادرة قد يحدث صدمة الحساسية الناجمة عن الحساسية المفرطة مما يستدعي التدخل الطبي الطارئ.

الحساسية المفرطة

تنتج الحساسية المفرطة جراء الإصابة برد الفعل التحسسي الحاد، وتعتبر هذه الحالة من الحالات الطارئة التي تهدد الحياة وتتطلب تدخل طبي طارئ عن طريق استخدام حُقن الأدرينالين الفورية، وتشمل أعراض الحساسية المفرطة ما يأتي:[٢]

  • حدوث انقباض في الشعب الهوائية مع تورم في الحلق يؤدي إلى صعوبة في التنفس.
  • الإصابة بآلام في البطن.
  • التسارع في نبضات القلب.
  • الإصابة بصدمة يترافق معها انخفاض حاد في ضغط الدم إلى جانب الشعور بالدوار أو فقدان الوعي.

كما يجب مناقشة أعراض الحساسية مع الطبيب مهما كانت حدتها، وذلك لتجنب الإصابة بالحساسية المفرطة التي تهدد الحياة، كما أنه في حالات معينة قد يقوم الطبيب بوصف حقنة الأدرينالين الفورية والتي يتم استخدامها في حالات الحساسية المفرطة فقط.

اللقاحات وحساسية البيض

تحتوي بعض اللقاحات على بروتين البيض مما يجعلها غير آمنة للأشخاص المصابين بالحساسية اتجاهه، لذلك يجب استشارة الطبيب قبل أخذ هذه اللقاحات، وفيما يأتي بعض اللقاحات التي تحتوي على البيض:[٣]

  • يجب تجنب لقاح الحمى الصفراء والذي يحتوي على بروتين البيض من الأشخاص المصابين بالحساسية الشديدة للبيض.
  • يعتبر لقاح الحصبة والنكاف والحصبة الألمانية MMR من اللقاحات التي تحتوي على كمية ضئيلة من البيض، ومع ذلك فإن الدراسات قد أثبتت عدم تأثيره على الأشخاص المصابين بالحساسية اتجاه البيض.
  • ينصح الخبراء بعدم أخذ لقاحات الإنفلونزا التي تحتوي على بروتين البيض، ومع ذلك فإن دراسة حديثة قد توصلت أن لقاحات الإنفلونزا لا تشكل خطرًا على الأشخاص المصابين بحساسية البيض.

كما أن هنالك نسخة جديدة من لقاح الأنفلونزا الذي تم تصنيعه دون استخدام البيض، وقد تمت الموافقة على تناوله من قبل البالغين من عمر الثامنة عشر إلى التاسعة والأربعين عامًا.

علاج حساسية البيض لدى الكبار

يعتبر تجنب البيض أو الأطعمة التي يحتوي عليها من أبرز الطرق لمنع أعراض الحساسية، كما تعمل الأدوية على التقليل من أعراض الحساسية والسيطرة عليها، ومن أبرز طرق علاج حساسية البيض لدى الكبار ما يأتي:[٤]

  • استخدام مضادات الهيستامين التي تعمل على تخفيف الأعراض.
  • استخدام حقن الأدرينالين في الحالات الطارئة.

المراجع[+]

  1. "Egg Allergies", www.healthline.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  2. "Egg allergy", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  3. "Tips to Manage Your Egg Allergy", www.webmd.com, Retrieved 9-5-2019. Edited.
  4. "Egg allergy", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-5-2019. Edited.