أعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٣٤ ، ١٩ مايو ٢٠١٩
أعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

يعتبر البوتاسيوم أحد أهم العناصر التي يحتاجها الجسم للقيام بوظائفه بشكلٍ صحيح، فهو يساعد الأعصاب والعضلات في عملهم، والمعدل الطبيعي للبوتاسيوم في الدم من 3.6 إلى 5.2 مليمول لكل لتر، ويحدث ارتفاع البوتاسيوم في الجسم عندما يكون المعدل أعلى من 5.5 مليمول لكل لتر، وقد يحدث هذا الارتفاع بسبب الجفاف أو بسبب مرض السكري أو بسبب الإفراط في تناول الأغذية التي تحتوي على البوتاسيوم، ويجب علاج هذا الارتفاع في البوتاسيوم لمنع حدوث مضاعفات خطيرة ومهددة للحياة.[١]

أعراض ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

تعتمد الأعراض التي تظهر عند حدوث ارتفاع للبوتاسيوم في الجسم على مستوى ارتفاع هذا العنصر في الدم، ففي الحالات الخفيفة قد لا تظهر أي أعراض، وفي الحالات الشديدة قد يسبب ارتفاع البوتاسيوم في الجسم حدوث شلل أو حدوث قصور في القلب، وأيضًا قد تظهر العديد من الأعراض عند حدوث هذا الارتفاع في البوتاسيوم، وهذه الأعراض تشمل:[١]

أسباب ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

السبب الرئيسي لحدوث ارتفاع البوتاسيوم في الجسم هو حدوث خلل في وظائف الكلى، وأيضًا يوجد العديد من الأسباب الأخرى التي قد تؤدي إلى حدوث هذا الارتفاع في البوتاسيوم كالإصابة ببعض الأمراض أو تناول بعض الأدوية، وسيتم توضيح هذه الأسباب وهي كالآتي:[٢]

  • مرض الكلى المزمن: عند حدوث هذا المرض فلن تقدر الكلى على تصفية الدم من البوتاسيوم وبالتالي لن تستيطع إخراج البوتاسيوم الزائد إلى خارج الجسم مما يؤدي إلى حدوث ارتفاع في مستواه.
  • مرض السكري غير المعالج: عدم علاج مرض السكري يؤدي إلى حدوث نقص في الأنسولين وبالتالي ارتفاع مستوى البوتاسيوم في الجسم.
  • تناول بعض الأدوية: استخدام الأدوية المضادة للالتهابات غير الستيرويدية كالإيبروفين ibuprofen أو النابروكسين naproxen، واستخدام مدرات البول diuretics ودواء السيكلوسبورين cyclosporine ودواء التريميثوبريم trimethoprim وأدوية مثبطات الأنجيوتنسين angiotensin inhibitors وأدوية حاصرات بيتا beta-blockers وأدوية حاصرات الكالسيوم calcium blockers ودواء السكسينايلكولين succinylcholine ودواء الهيبارين heparin ودواء المانيتول mannitol ودواء الديجوكسين digoxin يؤدي إلى ارتفاع البوتاسيوم في الجسم.
  • أمراض القلب: الإصابة بمرض فشل القلب الاحتقاني يؤدي إلى حدوث خلل في وظائف الكلى وبالتالي حدوث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم، وأيضًا الأدوية المستخدمة لعلاج فشل القلب الاحتقاني قد تؤدي إلى حدوث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم.
  • التعرض لإصابة: قد يؤدي التعرض لإصابة إلى حدوث تلف في الأنسجة وبالتالي حدوث تغير في مستوى البوتاسيوم في الجسم.
  • نقص هرمون الألدوستيرون: قد يحدث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم في الجسم نتيجة حدوث نقص في هرمون الألدوستيرون.
  • مرض تضخم الغدة الكظرية الخلقي: هذا المرض نادر الحدوث ويصاب به الأشخاص نتيجة حدوث طفرة جينية تؤدي إلى انخفاض مستوى هرمون الألدوستيرون.
  • تناول كميات كبيرة من البوتاسيوم: تناول الكثير من البوتاسيوم عن طريق الأدوية أو عن طريق النظام الغذائي قد يؤدي إلى حدوث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم في الجسم.
  • فرط بوتاسيوم الدم الكاذب: يحدث فرط بوتاسيوم الدم الكاذب عندما تكون نتيجة اختبار مستوى البوتاسيوم في الجسم مرتفعة بسبب تحلل خلايا الدم الحمراء أثناء إجراء الاختبار.

تشخيص ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

يقوم الطبيب بتشخص ارتفاع البوتاسيوم في الجسم عن طريق إجراء اختبار تحليل الدم، فيقوم الطبيب بسحب الدم من الوريد ومن ثم يقوم بتحليله في المختبر، وأيضًا قد يقوم الطبيب بإجراء تخطيط لكهربة القلب عند الاشتباه بوجود ارتفاع في مستوى البوتاسيوم في الجسم، وذلك لأن تخطيط كهربة القلب يساعد في تحديد شدة هذا الارتفاع في البوتاسيوم، وأيضًا هذا الاختبار يساعد على معرفة ما إذا كان هناك عدم انتظام في دقات القلب بسبب ارتفاع البوتاسيوم أم لا.[٣]

علاج ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

الهدف الرئيسي من علاج ارتفاع البوتاسيوم في الجسم هو إخراج الكميات الزائدة من البوتاسيوم خارج الجسم، وذلك لمنع حدوث مضاعفات خطيرة وقاتلة كفشل القلب، ويوجد العديد من العلاجات التي تساعد في إخراج البوتاسيوم الزائد من الجسم، وسيتم توضيحها وهي كالآتي:[١]

  • غسيل الكلى: سيقوم الطبيب بعلاج الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع في مستوى البوتاسيوم بسبب فشل الكلى عن طريق إجراء غسيل الكلى، ويتم إجرائه عن طريق وضع المريض على جهاز يقوم بإزالة الفضلات من الدم، وأيضًا إزالة البوتاسيوم الزائد.
  • الأدوية: قد يقوم الطبيب باستخدام العديد من الأدوية لعلاج ارتفاع مستوى البوتاسيوم في الجسم، وهذه الأدوية تشمل:
    • جلوكونات الكالسيوم Calcium gluconate: يعمل هذا الدواء على تقليل تأثير البوتاسيوم على القلب.
    • مدرات البول Diuretics: تساعد الأدوية المدرة للبول على زيادة مرات التبول وبالتالي زيادة خروج البوتاسيوم من الجسم، وتجدر الإشارة إلى أن بعض مدرات البول قد تؤدي إلى زيادة إنتاج البوتاسيوم في الجسم، ولذلك يجب استشارة الطبيب قبل تناول مدرات البول.
    • دواء الراتنج Resin: يؤخذ هذا الدواء من المواد الكيميائية التي تفرزها بعض النباتات، ويقوم الطبيب بإعطائه للمريض، وذلك لأن هذه المواد الكيميائية ترتبط بالبوتاسيوم وتساعد على إخراجه من الجسم.

الوقاية من ارتفاع البوتاسيوم في الجسم

يمكن الوقاية من حدوث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم في الجسم عن طريق علاج الأمراض التي تؤدي إلى حدوث هذا الارتفاع في البوتاسيوم، وأيضًا عن طريق مراقبة مستوى البوتاسيوم بالجسم عند الإصابة بأحد هذه الأمراض، وتجدر الإشارة إلى أن تجنب تناول مكملات البوتاسيوم عند الأشخاص المصابين بأمراض الكلى واتباع نظام غذائي منخفض البوتاسيوم يساعد على منع حدوث ارتفاع في مستوى البوتاسيوم في الجسم.[٤]

المراجع[+]

  1. ^ أ ب ت "High Potassium", www.healthline.com, Retrieved 12-5-2019. Edited.
  2. "What to know about high potassium", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-5-2019. Edited.
  3. "Hyperkalemia High Blood Potassium Symptoms, Causes, and Treatment", www.medicinenet.com, Retrieved 12-5-2019. Edited.
  4. "Hyperkalemia High Blood Potassium", my.clevelandclinic.org, Retrieved 12-5-2019. Edited.