أعراض ضمور الدماغ عند الأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣٠ ، ٤ أبريل ٢٠١٩
أعراض ضمور الدماغ عند الأطفال

ضمور الدماغ هو تراجع نمو كتلة الدماغ، و ينتج إما بسبب توقف انتاج خلايا الدماغ أو التلف السريع لهذه الخلايا، و قد يحدث الضمور بالدماغ بشكل عام أو يمكن أن يصيب أحد أجزائه، يمكن أن يصاب الطفل بضمور الدماغ خلال فترة الحمل أو بعد الولادة مباشرة، و كما يمكن أن يصاب الأطفال الرضع بهذه الحالة.

ضمور الدماغ عند الأطفال

  • قد تختلف الأعراض التي تظهر على الأطفال عن تلك التي يمر بها الكبار و ذلك بسبب اختلاف القدرات الذهنية.
  • إن الأطفال بطبيعتهم يواجهون مشكلة العجر في صياغة الكلام و التواصل مع الأخرين.
  • كما أن مهاراتهم في إداراك العالم و الأحداث من حولهم أقل من الكبار، و بالتالي فإن الأعراض عند الأطفال تبدو أقل.

أعراض ضمور الدماغ عند الأطفال

  • ملامح و سمات غريبة لوجه الطفل في حال كان الضمور خلال فترة الحمل.
  • فقدان الطفل للوعي بشكل مفاجئ و دون أي سبب منطقي، و كما قد يسبق فقدان الوعي بعض حالات الصرع.
  • صعوبة تحريك الأطراف أو السيطرة على حركتها مما يجعلها تبدو و كانها بلا حياة.
  • الخمول و تأخر النطق و التطور الطبيعي لقدرات و مهارات الطفل.
  • مواجهة صعوبة في تعلم اللغة و مختلف أنواع العلوم في سن المدرسة، و قد يشار لهذا الأمر على أنه تخلف عقلي.
  • صعوبة السيطرة على جهاز الاخراج و البول أو حتى عدم السيطرة عليها نهائيا في السن الذي يتوقع من الطفل أن يفعل ذلك.

أسباب ضمور الدماغ عند الأطفال

إن ضمور الدماغ عند الأطفال و الذي يحدث خلال مرحلة الحمل غالبا ما يرجح أن سبب الإصابة هو العامل الوراثي، إلا أن هناك بعض الأسباب الاخرى و التي تتمثل في الأتي:

  • نقص التغذية و الأكسجين بسبب بعض الحالات الصحية التي قد تعاني منها الأم خلال الحمل.
  • خلل في الهرمونات التي تفرز في جسم الأم و التي قد تتمثل بالزيادة أو النقصان.
  • تعرض الجنين لكدمة خارجية تصيب منطقة الرأس بشكل مباشر و هذه الحالة نادرة.
  • عسر الولادة الذي يؤدي إلى نقصان الأكسجين الواصل للجنين.
  • تعرض الأم خلال الحمل للحصبة الألمانية و الجدري.
  • تعرض الأم لفقر الدم خلال الحمل.
  • الانفصال المبكر للمشيمة.