أعراض ضعف عضلة القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٥٩ ، ١ أغسطس ٢٠١٩
أعراض ضعف عضلة القلب

عضلة القلب

أنسجة عضلة القلب هي نوع متخصص من أنسجة العضلات التي تشكل القلب، حيث تنقبض هذه العضلات بشكل لا إرادي تلقائية وهي المسؤولة عن الحفاظ على ضخ الدم من القلب والدورة الدموية في جميع أنحاء الجسم، والأنسجة العضلية القلبية تحتوي على خلايا تسمى خلايا عضلية موجودة في القلب، وعضلة القلب منظمة للغاية كما أنها تحتوي على العديد من أنواع الخلايا بما في ذلك الخلايا الليفية وخلايا العضلات الملساء وخلايا عضلة القلب، كما يحتوي القلب على الأنسجة القلبية التي ترسل إشارة لخلايا عضلة القلب بالانكماش والاسترخاء، ويتناول هذا المقال الحديث عن أعراض ضعف عضلة القلب.[١]

أنواع ضعف عضلة القلب

ضعف عضلة القلب أو اعتلال عضلة القلب هو مرض يؤثر على عضلة القلب مما يصعّب على القلب ضخ الدم لجميع أنحاء الجسم، كما قد يؤدي اعتلال عضلة القلب إلى فشل القلب وهناك أنواع عديدة مختلفة من اعتلال عضلة القلب الناتج عن مجموعة من العوامل من أمراض القلب التاجية إلى أدوية معينة، ويمكن أن يؤدي ذلك إلى عدم انتظام ضربات القلب أو فشل القلب أو مشكلة في صمام القلب أو غيرها من المضاعفات، ويعد العلاج الطبي والرعاية والمتابعة مهمة ومن الممكن أن تساعد في منع حدوث فشل القلب أو غيرها من المضاعفات، ويوجد عدة أنواع لمرض اعتلال عضلة القلب أو ضعف عضلة القلب من هذه الأنواع ما يأتي:[٢]

  • تمدد عضلة القلب:وهو النوع الأكثر شيوعًا ويحدث عندما تكون عضلة القلب ضعيفة جدًا بحيث لا تضخ الدم بكفاءة، وتمدد العضلات وتصبح أرق مما يؤدي إلى توسع حجرات القلب، ويعرف أيضًا باسم القلب الموسع ويمكن أن يسبب مرض الشريان التاجي.
  • عضلة القلب الضخامي: الوراثة هي السبب الرئيس لاعتلال عضلة القلب الضخامي، ويحدث ذلك عندما تتضحم جدران القلب وتمنع تدفق الدم من القلب، كما قد يسبب ارتفاع ضغط الدم طويل الأجل، قد يسبب مرض السكري أو الغدة الدرقية حدوث اعتلال عضلة القلب الضخامي.
  • خلل تنسج البطين الأيمن: من الأشكال النادرة لمرض اعتلال عضلة القلب لكنه السبب الرئيس للوفاة المفاجئة خاصة لدى الرياضيين الشباب، ويعد هذا النوع من اعتلال عضلة القلب وراثي حيث تحل الدهون والأنسجة الليفية محل عضلة البطين الأيمن مما يسبب عدم انتظام ضربات القلب.
  • اعتلال عضلة القلب المقيد: هذا النوع هو الأقل شيوعًا، ويحدث عندما يتصلب البطينان ولا يمكنهما الاسترخاء بدرجة كافية لملء الدم مما يسبب تندب القلب والذي يحدث بشكل متكرر بعد عملية زراعة القلب يمكن أن يحدث نتيجة أمراض القلب.

أسباب ضعف عضلة القلب

في معظم الحالات يكون سبب ضعف واعتلال عضلة القلب غير معروف، ومع ذلك يكون السبب عند بعض الأشخاص سببًا مكتسبًا أو وراثيًا، ومن الأسباب المكتسبة التي تكمن وراء ظهور أعراض ضعف عضلة القلب واعتلالها ما يأتي:[٣]

  • ارتفاع ضغط الدم على المدى البعيد.
  • تلف انسجة القلب بسبب نوبة قلبية.
  • عدم انتظام ضربات القلب وسرعتها.
  • مشاكل في صمام القلب.
  • الاضطرابات الأيضية، مثل السمنة أو أمراض الغدة الدرقية أو مرض السكري.
  • نقص التغذية والفيتامينات والمعادن الأساسية، مثل الثامين وفيتامين B.
  • مضاعفات الحمل.
  • الإكثار من شرب الكحول.
  • استخدام الكوكايين، والأمفيتامينات أو المنشطات الابتنائية.
  • أدوية العلاج الكيميائي والعلاج الإشعاعي لمرض السرطان.
  • تراكم الحديد في عضلة القلب.
  • اضطراب بسبب تراكم البروتينات الشاذة.
  • اضطرابات النسيج الضام.
  • التهابات قد تسبب نمو كتل الخلايا في القلب والأعضاء الأخرى.
  • التعرض للإصابات.

أعراض ضعف عضلة القلب

يمكن أن يكون اعتلال عضلة القلب مهددًا للحياة وقد يؤدي إلى تقصير متوسط العمر، وهذا المرض يزداد سوءًا مع مرور الوقت، وأعراض ضعف عضلة القلب تتشابه في جميع أنواع اعتلال عضلة القلب، حيث إن أعراض ضعف عضلة القلب المميزة هي عدم قدرة القلب على ضخ كيمة كافية من الدم إلى أنسجة الجسم وأعضائه، ومن أعراض ضعف عضلة القلب الأخرى ما يأتي:[٢]

  • الضعف العام والتعب.
  • ضيق في التنفس وخاصة عند ممارسة التمارين الرياضية.
  • الدوار والدوخة.
  • ألم في الصدر.
  • خفقان القلب.
  • إغماء.
  • ارتفاع ضغط الدم.
  • ندوب وتورم في الساقين أو الكاحلين أو القدمين.

علاج ضعف عضلة القلب

يعتمد علاج ضعف واعتلال عضلة القلب على السبب وهناك بعض العلاجات والأدوية الشائعة التي تستخدم لعلاج ضعف عضلة القلب، وتعمل على استرخاء عضلة القلب في حالة اعتلال عضلة القلب الضخامي، ومن الأدوية والعلاجات الشائعة ما يأتي:[٤]

  • مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين.
  • مضادات مستقبلات الألدوستيرون.
  • مدرات البول.
  • الديجوكسين.
  • مثبطات بيتا.
  • الأدوية المضادة لاضطراب النظم ولتصحيح نبضات القلب.
  • جهاز تنظيم ضربات القلب.
  • الجراحة للمرضى الذين يعانون من اعتلال عضلة القلب الضخامي، حيث يتم إتلاف جزء من عضلات البطينين.
  • القسطرة.
  • زراعة القلب للمرضى الذين يعانون من ضعف وظائف القلب.

عوامل تزيد من خطر الإصابة بضعف عضلة القلب

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة باعتلال وضعف عضلة القلب، وتساعد في ظهور أعراض ضعف عضلة القلب ومن أهم هذه العوامل ما يأتي:[٥]

  • مرض السكري، وخاصة مرض السكري من النوع الثاني.
  • السمنة، والأشخاص الذين يعانون من السمنة المفرطة.
  • التدخن.
  • فقر الدم، ونقص خلايا الدم الحمراء.
  • فرط نشاط الغدة الدرقية.
  • قصور الغدة الدرقية.
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • تضخم الرئة، مما يجعل من الصعب على المريض التنفس.
  • تراكم الحديد في الأنسجة.

المراجع[+]

  1. "What to know about cardiac muscle tissue", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-07-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Cardiomyopathy", www.healthline.com, Retrieved 28-7-2019. Edited.
  3. "Cardiomyopathy", www.mayoclinic.org, Retrieved 28-07-2019. Edited.
  4. "Cardiomyopathy", www.drugs.com, Retrieved 28-7-2019. Edited.
  5. "Congestive heart failure: What you need to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 28-07-2019. Edited.