أعراض سرطان البلعوم الأنفي

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٠ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض سرطان البلعوم الأنفي

سرطان البلعوم الأنفي

يعدّ سرطان البلعوم الأنفي Nasopharyngeal cancer من أنواع السرطان النادرة التي تصيب الرأس والرقبة، تبدأ منطقة البلعوم الأنفي في الجزء العلوي من الحلق خلف الأنف، وهو متوضع بشكلٍ غير مستقر في قاعدة الجمجمة فوق سقف الأنف، كما أنَّ فتحتا الأنف تصل إلى منطقة البلعوم الأنفي بشكلٍ مباشر، فعندما يتنفس الإنسان يصل الهواء من فتحة الأنف إلى الحنجرة والبلعوم الأنفي ثم يصل في النهاية إلى الرئتين، ويتكون سرطان البلعوم الأنفي عندما تنمو الخلايا السرطانية في النسيج الطلائي للغشاء المخاطي للبلعوم الأنفي، وفي هذا المقال سيتم التحدّث عن أعراض سرطان البلعوم الأنفي وأسباب الإصابة وكيفية علاجها.

أعراض سرطان البلعوم الأنفي

تعدّ أعراض سرطان البلعوم الأنفي واضحةً ومميزة، وأبرز هذه الأعراض:

  • تكون ورم وانتفاخ في الرقبة، وهو من أعراض سرطان البلعوم الأنفي شيوعًا.
  • حدوث نزيف متكرر للأنف دون سبب واضح، وهو من أعراض سرطان البلعوم الأنفي المميزة.
  • تكرار حدوث عدوى في الأذن.
  • ضبابية الرؤية أو الرؤية المزدوجة.
  • الشعور بالخدر والألم في منطقة الوجه.
  • ومن أعراض سرطان البلعوم الأنفي هو الشعور بالطنين في الأذن والذي يترافق مع ضعف السمع والشعور بالضغط الشديد في الأذن.

أسباب سرطان البلعوم الأنفي

بشكلٍ عامّ لا يوجد سبب واضح وصريح للإصابة بسرطان البلعوم الأنفي، ومن الأسباب التي قد تؤدي إلى الإصابة بسرطان البلعوم الأنفي:

  • الإصابة بفايروس إبيشتاين بار: فقد ربطَ العلماء الإصابة بهذا الفايروس مع الإصابة بسرطان البلعوم الأنفي، ويعتقد العلماء أنَّ وصول الفايروس إلى منطقة البلعوم الأنفي يعمل على تغيير المادة الوراثية في الخلايا، وهذا التغيير قد يؤدّي إلى نمو الخلايا وانقسامها بشكلٍ غير طبيعي مما يؤدي إلى تكون ورم.
  • الوراثة: فوجود أحد الأقارب من الدرجة الأولى مصابين بسرطان البلعوم الأنفي يرفع احتمالية الإصابة به.
  • الإفراط بالتدخين وتناول الكحول: فالدخان والكحول يحتويان على مواد كيميائية تعمل على تهييج الأنسجة في منطقة البلعوم الأنفي، وحسب الإحصائيات الطبية فإنَّ ٨٥٪ من حالات الإصابة بسرطان البلعوم الأنفي سببها التدخين.
  • عادات الأكل الخاطئة المتَّبعة، فتناول كميات كبيرة من الأسماك واللحوم المعالجة بالملح ولفتراتٍ طويلة يرفع من خطر الإصابة.

علاج سرطان البلعوم الأنفي

يمكن الشفاء من الإصابة خاصة إذا تمّ اكتشاف الإصابة مبكرًا، وهناك عدة طرق متبعة في العلاج وأبرزها:

  • العلاج الإشعاعي: وهو العلاج الرئيس المتًّبع في علاج سرطان البلعوم الأنفي، ويقصد بالعلاج الإشعاعي استخدام الأشعة السينية ذات الطاقة العالية في تدمير الخلايا السرطانية.
  • العلاج الكيميائي: وهو استخدام الأدوية لتدمير الخلايا السرطانية ومنعها من الانقسام.
  • الجراحة: وهنا يتم استئصال الكتلة الورمية وبعض النسيج السليم الذي حوله للتخلّص من السرطان.