أعراض زيادة هرمون الذكورة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض زيادة هرمون الذكورة

ما هو هرمون الذكورة

التستوستيرون أو هرمون الذكورة هو هرمون جنسي يُنتج بشكل أساسي من الخصيتين اللتين تحرّضان على تطوير الصفات الجنسية الذكورية الأولية وتنبّهان فعالية الصفات الجنسية الثانوية، وهرمون الذكورة هو الأندروجين الأقوى من بين الأندروجينات الجنسية، حيث تقوم بتنبيه الصفات الثانوية كثخانة الصوت ونمو اللحية، كما تساعد في تقوية العضلات وتعزيز الكتلة العظمية، كما أن زيادة هرمون الذكورة تساعد في تحسين الصحة العامة للرجل، فهي تخفض من مخاطر حدوث ارتفاع التوتر الشرياني والجلطة القلبية، لكنّها تحرّض أيضًا تصرفات عنيفة ومتهورة قد تزيل هذه الفوائد الصحية، وقد يُستعمل هرمون الذكورة للوقاية من بعض الحالات الأنثوية كسرطان الثدي وعدم انتظام الدورة الشهرية. [١]

تأثيرات هرمون الذكورة على الجسم

لا يقتصر دور هرمون الذكورة على إظهار الصفات الجنسية الأولية والثانية، حيث يلعب التستوستيرون دورًا في كثير من أعضاء الجسم، وهو يفرز بكميات قليلة عند الإناث أيضًا، ومن الوظائف الأساسية لهرمون الذكورة ما يأتي: [٢]

  • يعمل التستوستيرون في الدماغ على زيادة العدوانية والرغبة الجنسية بشكل عام.
  • يؤثر في البشرة بزيادة أشعار الوجه والجسم ويسهم في إحداث الصلع.
  • يسهم في تكوين الكتلة العضلية وزيادة قوتها.
  • يقوم هرمون الذكورة بتعزيز كثافة العظم وزيادة إنتاج الكريات الحمر في نقي العظم.
  • كما يسهم بشكل أساسي في إنتاج النطاف ونمو البروستات والفعالية الانتصابية للعضو الذكري.

أعراض زيادة هرمون الذكورة

يمكن القول أن القيمة الطبيعية لهرمون الذكورة تمتد من 400 إلى 600 نانوجرام/ديسيلتر، وتحدث بشكل طبيعي زيادة هرمون الذكورة في سن العشرين، ثم يبدأ هذا الهرمون بالتناقص مع تقدّم حياة الرجل، ويمكن أن تكون زيادة هرمون الذكورة إيجابية إلى حدّ معين، حيث إن التستوستيرون ينظم ضغط الدم ويخفض من احتمالية حدوث الأمراض القلبية، كما يساعد في تحسين الطاقة العامة وجعل الشخص نشيطًا وفعالًا بشكل أكبر ولفترات أطول، ويزيد من الرغبة الجنسية للرجل، ولكن هناك سلبيات أيضًا ومشاكل مرتبطة مع زيادة هرمون الذكورة، منها ما هو عقلي ومنها ما هو جسدي. [٣]

الأعراض الجسدية لزيادة هرمون الذكورة

هناك العديد من الأعراض والعلامات الظاهرة التي تدل على ارتفاع نسبة التستوستيرون المفرطة في الجسم، من هذه الأعراض ما يأتي:

  • خسارة الشعر، وهذا يحصل عند غالب الرجال الذين يملكون مستوى أعلى بقليل من الطبيعي من هرمون الذكورة.
  • يمكن لزيادة هرمون الذكورة المفرطة أن تخرب عمل الخصيتين وتوقفهما بالمحصلة، وهذا يؤدي إلى ضمورهما مع الوقت.
  • يخفض التستوستيرون المرتفع من تعداد النطاف عند الرجل مع ما يرافق ذلك من مشاكل إنجابية كالعقم وما شابه.

التأثيرات النفسية لزيادة هرمون الذكورة

يمكن للمستويات العالية من التستوستيرون أن تؤدي إلى فعاليات تهورية وعدوانية عند الرجل، حيث يصبح الرجل سهل الوصول إلى الغضب عند أقل المشاكل، ويصبح مزاجه متقلبًا بشدة، فقد ينتقل من مرحلة السعادة العارمة إلى الاكتئاب في وقت قصير، كما أن زيادة هرمون الذكورة مرتبطة بالأفعال الخطيرة، كالتدخين وتناول الكحول والعلاقات الجنسية العابرة والتعرض للكدمات والرضوض نتيجة الشجارات وغيرها، ولكن هذا الأمر لا يعتبر بمثابة قاعدة، فكثير من الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع هرمون الذكورة يعيشون حياة سعيدة ويسعون لحل مشكلتهم هذه بكل عقلانية، ولكن يجب استشارة الطبيب عند الشك بزيادة التستوستيرون.

أسباب زيادة هرمون الذكورة

يمكن لهرمون الذكورة أن يزداد نتيجة لعدّة أسباب متعلقة بالشخص ذاته أو بنشاطاته الحياتية أو بالأدوية التي يتناولها، حيث يرتفع التستوستيرون عند تناول السيتروئيدات لفترات طويلة أو بكميات كبيرة، وبما أن زيادة هرمون الذكورة مرتبطة بعديد الأعراض التي يمكن أن تكون مزعجة، يجب دائمًا تشخيص هذه الزيادة من قبل الطبيب المختص والسعي نحو التخلص من السبب، فمن الأسباب التي تزيد من نسبة التستوستيرون ما يأتي: [٤]

  • فرط نشاط الغدة الدرقية: رغم أن هذا السبب يعتبر أشيع بكثير عند الإناث حيث يحصل بنسبة 10 إلى كل ذكر تقريبًا، إلا أنه مرتبط عند الذكور بارتفاع نسبة التستوستيرون، وفرط نشاط الغدة الدرقية هو حالة من زيادة إفراز هرمونات الدرق التي تعتبر مسؤولة عن الاستقلاب وتنظيم ضغط الدم وضربات القلب وكثير من الأمور الحياتية.
  • تناول السيتروئيدات البانية: بغض النظر عن تناولها بشكل طبي، فإن السيتروئيدات يتم تناولها من قبل الرجال -بشكل غير طبي- رغبة بتقوية البنية العضلية والجسمانية، فذلك يترافق مع مخاطر كبيرة أبرزها -عند الرجال- نقص إفراز الجسم للتستوستيرون الخاص به، بالتالي عند قطع هذه السيتروئيدات تنخفض جميع الفعاليات التي كان مسؤولًا عنها هرمون الذكورة.
  • أورام الغدّة الكظرية: تسهم غدة الكظر في إنتاج التستوستيرون بكميات قليلة، ولكن هناك بعض الأورام التي تسبب فرط تنسج في الخلايا المنتجة للتستوستيرون، وبالتالي يرتفع هذا الهرمون لكميات كبيرة جدًا تفوق الطبيعية، إضافة لتشكّل كتلة في غدة الكظر قد تسبب أعراضًا انضغاطية في منطقة الظهر.
  • البلوغ المبكّر: وهو عندما يحصل البلوغ قبل سن التاسعة عند الذكور، ويترافق هذا الأمر مع ارتفاع التستوستيرون الطبيعي عادة لكن في عمر مبكّر جدًا، مما يؤدّي إلى مشاكل في النمو في مراحل متقدّمة من العمر خصوصًا في الطول النهائي نتيجة لتوقف نمو العظام الطولي بشكل مبكّر.

تشخيص زيادة هرمون الذكورة

يمكن قياس مستوى هرمون الذكورة بإجراء دموي بسيط في المخبر، ويُجرى هذا الاختبار عادة في الصباح، حيث تكون مستويات هرمون الذكورة في أعلى قيمها، وقد يتم إجراء هذا الاختبار مرة أخرى لتأكيد القيم، وقبل إجراء الاختبار قد يقوم الطبيب بطلب إيقاف بعض الأدوية التي من شأنها تغيير نسبة هرمون الذكورة الحقيقية، من هذه الأدوية ما يأتي: [٥]

  • السيتروئيدات، ويمكن لهرمون الذكورة أن ينخفض بشكل سريع بعد إيقافها.
  • المنومات الباربيتورية.
  • مضادات الاختلاج.
  • العلاجات الأندروجينية أو الأستروجينية.
  • المواد الأفيونية، وهي تقوم بخفض مستويات هرمون الذكورة.

المراجع[+]

  1. Medical Definition of Testosterone, , "www.medicinenet.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  2. The influence of testosterone in men, , "www.mayoclinic.org", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  3. High Testosterone Symptoms in Men, , "www.livestrong.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  4. Reasons for High Testosterone Levels in Men, , "www.livestrong.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited
  5. When to Consider a Testosterone Test, , "www.healthline.com", Retrieved in 27-12-2018, Edited