أعراض دهون الكبد

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٥٨ ، ٣ أبريل ٢٠١٩
أعراض دهون الكبد

دهون الكبد أو ما يعرف بالكبد الدهني، هي عملية تراكم للدهون واحتباسها في الكبد تدريجياً ولفترات طويلة، وعند حدوث خلل بأيض الدهون داخل الكبد يبدأ هذا المرض بالظهور، ووجد أن هذا المرض هو مرض شائع إذ تصل نسبته ما يقارب 30% عند الأشخاص العاديين، و ما يقارب 60% عند الأشخاص البدينين وذوي الوزن الزائد، واستمرار تراكم الدهون داخل الكبد قد يؤدي إلى الإصابة بندوب في الكبد والتهابات مختلفة إذا لم يُعالج هذا المرض فورا.

أعراض دهون الكبد

  • الشعور بالتعب والضعف العام في الجسم.
  • شعور الإنسان بأوجاع دائمة في مركز البطن.
  • الإصابة بفقدان القدرة على التركيز عند الشخص المريض، والشعور بالغثيان.
  • ظهور بعض البقع الداكنة في بعض مناطق الجلد، وخاصة في مناطق ما تحت الإبطين والرقبة.
  • انعدام الشهية بشكل واضح، مما يؤدي إلى انخفاض الوزن.

أسباب مرض دهون الكبد

  • إصابة الدهون الموجودة في الدم بخلل ما.
  • يمكن أن يحدث نتيجة وجود أمراض أخرى كمرض السكري، وارتفاع ضغط الدم.
  • حدوث التهابات مُختلفة في منطقة الأمعاء.
  • تناول الأدوية التي من شأنها تثبيط عمل الجهاز المناعي، وخاصة الأشخاص المُصابين بأمراض المناعة الذاتية.
  • السُمنة الزائدة والوزن المُفرط، أو النحافة الشديدة.
  • أمراض التهاب الكبد الوبائي سي، وبعض العوامل الوراثية.

علاج دهون الكبد بالأعشاب

هناك الكثير من الأعشاب التي تعمل على علاج مرض دهون الكبد بإذن الله، ومنها:

  • الحمص الأحمر المطحون، حيث يتم نقعه في الماء المغلي، وتناول منقوعه يومياً مرتين أو ثلاث مرات.
  • تناول البقوليات بكثرة، وتناول الكثير من الحبوب مثل العدس والفول والحمص، بسبب خلوها من الدهون واحتواها على الكثير من الفيتامينات المُفيدة والألياف.
  • الإكثار من تناول الخضروات، مثل القرنبيط والملفوف والبروكلي والقرع والطماطم والهليون، والإكثار من تناول أنواع محددة من الفواكه كالرُمان والعنب.
  • تناول خل التفاح والعسل، وذلك بخلط ملعقتين من الخل مع ملعقتين من العسل في كوب من الماء الفاتر، وشربه على الريق وعدم تناول الطعام بعده لمدة نصف ساعة.

ملاحظة: يُنصح المرضى المصابين بدهون الكبد بممارسة بعض أنواع من الرياضات الخفيفة، وخاصة المشي لمدة نصف ساعة يومياً فهو مُفيد جداً لعلاج مرض دهون الكبد، كما ويجب عليهم الاهتمام بالغذاء الصحي والمتوازن، والحرص على تناول الكثير من الخضروات في الوجبات الرئيسية.