أعراض حموضة المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض حموضة المعدة

تعاني شريحة كبيرة من المجتمع لمشكلة حموضة المعدة و التي تظهر بسبب العديد من العوامل، مثل الحالة النفسية أو وجود التهابات أو بعض أنواع الطعام، أو يمكن أن يكون بسبب العلاجات و الأدوية التي يتم تناولها، و سنقوم تلخيص أعراض حموضة المعدة وطرق علاجها خلال هذا المقال.

أعراض حموضة المعدة

  • شعور حارق في المعدة، يرافقه حكة و عدم راحة، و قد تنتقل الحرقة إلى أعلى البطن و في الصدر.
  • الشعور بالغثيان لوحده أو قد يرافقه القيء.
  • انتفاخ المعدة، و يتمثل في الشعور بالإشباع، و الشعور بالضغط على أعلى البطن و المعدة.
  • ظهور دم في القيء، أو ظهور بالون داكن في البراز، و هذا يكون دليل على وجود نزيف في المعدة بسبب زيادة الحموضة.
  • زيادة عدد مرات التجشؤ بصورة غير مبررة.
  • تجمع اللعاب في الفم بشكل مفاجئ و متكرر، و هذا بسبب الارتداد المريئي الناتج عن زيادة الأحماض.
  • الشعور بألم في المعدة، و تزداد حدته عند الشعور بالجوع، ثم يتلاشى لفترة قصيرة بعد تناول الطعام.
  • ألم في الصدر، و تزداد حدته خلال و بعد تناول الطعام.
  • تقرحات الحنجرة خصوصا في فترة الصباح، و ذلك بسبب صعود الأحماض إليها، و قد تصبح هذه التقرحات مزمنة في حال استمرار الأحماض.
  • ارتجاع الطعام و الأحماض، و الذي يظهر بصورة حادة خلال الارتداد المريئي.

علاج حموضة المعدة

غالبا يتم التخلص من حموضة المعدة و علاجها بواسطة عقاقير معينة، تحتوي في مركباتها على المغنيسيوم أو الألمنيوم أو الكالسيوم، و هناك بعض الأطعمة التي تعادل حموضة المعدة بشكل سريع، و تخفف من أعراضها، و من هذه الأطعمة الأتي:

  • الموز.
  • الحليب البارد.
  • شاي اليانسون.
  • شاي الزنجبيل.
  • شاي النعناع.
  • القرنفل.

كيف تتجنب زيادة الأحماض في المعدة

  • تجنب تناول الأطعمة التي تحتوي على الكثير من البهارات، و خصوصا الحارة منها.
  • التركيز على تناول الخضار و الفاكهة.
  • تنظيم وجبات الطعام و جعلها أصغر.
  •  تناول أخر وجبة طعام قبل النوم ببضع ساعات.
  •  مضغ القرنفل أو أوراق التولسي ( الحبق ).
  • الابتعاد عن تناول علاجات مضادات الالتهاب.
  • تجنب الغضب و القلق و الضغط النفسي، و ذلك لكونه يزيد من إفرازات العصارة الهاضمة، و التي بدورها تزيد من حموضة المعدة.