أعراض الفشل الكلوي عند النساء

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٣ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض الفشل الكلوي عند النساء

الفشل الكلوي

الكلية هي عضو يقع في التجويف البطني على كلا الجانبين، حيث تقوم الكلية بتنقية الدم من الفضلات النيتروجينية وتعمل على تنظيم مستويات الأملاح والسوائل في الدم والحفاظ على اتزانها وتنظيم ضغط الدم، كما تعمل الكلية على إفراز هرمون إريثروبويتين والذي يقوم بتحفيز نخاع العظم لإنتاج خلايا الدم الحمراء، كما تعمل الكلية على تنشيط فيتامين د، والفشل الكلوي يعني فقدان الكلية لوظيفتها بشكلٍ دائمٍ أو مؤقتٍ لسبب عضويّ أو وظيفيّ، ويناقش هذا المقال أعراض الفشل الكلوي وأسبابه ووسائل التشخيص والعلاج.

أسباب الفشل الكلوي

توجد الكثير من الأمراض التي قد تؤدي إلى اختلال عمل الكلية وبالتالي ظهور أعراض الفشل الكلوي ومضاعفاته، منها ما هي أمراض مزمنة مكتسبة، ومنها ما هي أمراض وراثية جينية، ومنها أمراض تؤثر في بنية الكلية ونسيجها، وفيما يأتي أهم هذه الأسباب والأمراض: [١]

  1. اعتلال الكلية السكري: وهو السبب الأكثر شيوعًا بنسبة تصل إلى 40% بين حالات الفشل الكلوي المزمن، وذلك لما يتسبب به ارتفاع السكر في الدم من تلفٍ في أنسجة الكبة في الوحدة الأنبوبية الكلوية وفي الأوعية الدموية في الكلية.
  2. الضغط: يتسبب الضغط المزمن بتلف في أنسجة الكلية المختلفة والتي تشمل الكبة والأوعية الدموية الدقيقة والأنابيب الكلوية، كما يؤدي الضغط إلى تصلب الشرايين وتضيقها وبالتالي قلة التروية الدموية للنسيج الكلوي مما يفضي إلى موت النسيج وتلفه.
  3. الأسباب الوعائية: وهي الأسباب التي تُحدث تلفًا في الأوعية الدموية في الكلية مثل: تضيق الشريان الكلوي والتهاب الأوعية الدموية والتجلطات الدموية.
  4. الأمراض الكبيبية: وهي مجموعة من الأمراض التي تصيب الكبة في الوحدة الأنبوبية الكلوية، مما يؤثر سلبًا على سلامة نسيجها وبالتالي يفقدها وظيفتها، وأشهر هذه الأمراض متلازمة ألبورت، واعتلال الكلية الغشائي، واعتلال الكلية المناعي.
  5. الأمراض الخلالية الكلوية: وهي الأمراض التي تؤدي إلى تلف النسيج الضام الموجود بين الأنابيب الملتوية في الكلية، مثل التهاب الكلية الخلالي، ومتلازمة شوغرن، وبعض الأدوية منها السلفونميدات، وداء الساركويد.
  6. تكيس الكلى: وهو مرض كلوي وراثي، يؤدي إلى تكون خراجات مملوءة بالسوائل في نسيج الكلية، مما يؤدي إلى فقدان الكلية لوظيفتها والذي يتمثل بالفشل الكلوي، ويعتبر تكيس الكلية من أكثر أسباب الفشل الكلوي شيوعًا عند صغار السن.
  7. انسداد المسالك البولية: وقد يكون الانسداد عضويًّا بسب الحصى أو الأورام الضاغطة، أو وظيفيًّا بسبب اعتلال تنظيميّ عصبيّ، وعلى كل الأحوال فإن انسداد المسالك البولية يؤدي إلى تراكم البول ورجوعه وتجمعه في الكلية، مما يؤدي إلى تلف أنسجة الكلية وفقدانها وظيفتها.

أعراض الفشل الكلوي

كما ذُكر آنفًا فإن للكلية وظائف مهمة وعديدة في الجسم، لذلك يؤدي فشل الكلية إلى ظهور مجموعة واسعة من الأعراض والمضاعفات في مختلف أعضاء الجسم، وتظهر بعض هذه الأعراض مبكرًا بينما يحتاج بعضها إلى زمن طويل نسبيًا حتى تبدأ بالظهور، وفيما يأتي أهم هذه الأعراض وأسباب ظهورها: [٢]

  1. الأعراض اليوريمية: اليوريميا هي أول أعراض الفشل الكلوي ظهورًا، وهي ارتفاع مستويات اليوريا والفضلات النيتروجينية في الدم، ويؤدي ارتفاع اليوريا إلى ظهور مجموعة من الأعراض منها الغثيان والتقيؤ وفقدان الشهية والحكة والألم الحاد في الصدر.
  2. حموضة الدم: تحافظ الكلية على درجة حموضة الدم عن طريق تحكمها بإخراج البروتون الهيدروجيني، لذلك يؤدي الفشل الكلوي إلى ارتفاع بروتون الهيدروجين في الدم مما يعني انخفاض درجة الحموضة والتسبب بحموضة الدم.
  3. فقر الدم: يؤدي فشل الكلية إلى انخفاض إفرازها لهرمون الإريثروبويتين تدريجيًا حتى انعدامه في المراحل المتقدمة من المرض، مما يعني انخفاض تصنيع خلايا الدم الحمراء في نخاع العظم وظهور أعراض فقر الدم مثل: الشحوب والإرهاق العام.
  4. الاستسقاء: وهو تجمع غير طبيعي للسوائل في الأنسجة، وذلك بسبب انخفاض قدرة الكلية على إخراج السوائل مما يعني زيادتها في الدم مما يؤدي إلى ارتشاحها في الأنسجة بسبب الخاصية الإسموزية، ويظهر الاستسقاء كتورّم في الأقدام وحول العينين.
  5. النزيف: يؤثر ارتفاع اليوريا في الجسم سلبًا على وظيفة الصفائح الدموية ويعيق عملها، مما يؤدي إلى انخفاض قدرتها على التجلط وزيادة فرصة حدوث النزيف الدموي.
  6. ارتفاع ضغط الدم: من المعروف أنّ أهم وظيفة للكلية هي تنظيم ضغط الدم عن طريق التحكم بالسوائل والأملاح في الجسد، لذلك يؤدي فشل الكلية إلى ارتفاع ضغط الدم.
  7. ارتفاع البوتاسيوم في الدم: هو أحد أكثر أعراض الفشل الكلوي خطورةً، حيث تقوم الكلية في الوضع الطبيعي بإخراج كميات كبيرة من أيونات البوتاسيوم وطرحها في البول، ويؤدي فشل الكلية إلى ارتفاع مستويات البوتاسيوم في الدم الأمر الذي يشكل خطورة بالغة على القلب ويعرضه إلى عدم انتظام نبضات القلب مثل الارتجاف البطيني.
  8. نقص فيتامين د: تعمل الكلية على تنشيط فيتامين د بتحويل مركب الكالسيديول القادم من الكبد إلى الكالسيتيرول وهو المركب النشط من فيتامين د، لذلك يعاني مرضى الفشل الكلوي من نقص فيتامين د وأعراضه مثل هشاشة العظام.

علاج الفشل الكلوي

يتم علاج الفشل الكلوي اعتمادًا على السبب والأعراض، فهنالك بعض الأسباب الممكن علاجها في مراحل المرض المبكر وتفادي الفشل التام في عمل الكلية، بينما لا يمكن علاج بعض الأسباب مما يؤدي إلى توجيه العلاج نحو الأعراض لمحاولة التخفيف منها، وفيما يأتي بعض النقاط عن علاج الفشل الكلوي وأعراضه: [٣]

  1. علاج ضغط الدم: يتم علاج ضغط الدم في حالات الفشل الكلوي غالبًا عن طريق الأدوية التي تعمل على توسيع الأوعية الدموية والتخفيف من قوة نبضات القلب.
  2. مدرات البول: تعمل مدرات البول على تنشيط الكلية وزيادة إخراج البول، مما يساهم بالتخفيف من أعراض اليوريميا والاستسقاء، وعادةً ما تكون المدرات طاردة للبوتاسيوم للتخفيض من مستوياته.
  3. هرمون إريثروبويتين: وذلك لعلاج فقر الدم مع إمكانية وصف الحديد كعنصر مساعد لتقوية الدم ورفع الهيموجلوبين.
  4. الكالسيوم وفيتامين د: وذلك حفاظًا على سلامة العظم ولتفادي المضاعفات التي تنتج بسبب نقص فيتامين د.
  5. زراعة الكلية: تعتبر زراعة الكلية هي العلاج النهائي والقطعي لفشل الكلية، ولكن تعتبر هذه العملية مكلفة اقتصاديًا عدا عن صعوبة توفر كلية مطابقة لأنسجة المريض.

المراجع[+]

  1. Chronic kidney disease, , "www.medscape.com", Retrieved in 17-07-2018, Edited
  2. Chronic kidney disease, , "www.webmd.com", Retrieved in 17-07-2018, Edited
  3. Chronic kidney disease, , "www.healthline.com", Retrieved in 17-07-2018, Edited