أعراض الاكتئاب والقلق

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٤٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعراض الاكتئاب والقلق

الأمراض النفسية

ترتبط الصحة النفسية بالصحة الجسدية عند الإنسان، فقد اكتشف العلماء بعد الكثير من الدراسات والأبحاث أن بعض الأمراض الجسدية تصيب الشخص بسبب تعرض نفسيته للأذى، وكأن النفس تعاقب الجسد بسبب الضغط عليها فتُضعِف جهاز المناعة وتجعله سهل الإصابة بالأمراض، ولكن قد تصيب الشخص ظروفاً خارجة عن السيطرة تقود إلى تأثر نفسيته بطريقة سلبية، مثل الشعور بالاكتئاب والقلق الشديد، فهذه الأمراض قد تتراوح ما بين الخفيفة والمتوسطة والشديدة وترافقها العديد من الأعراض، ويتركز في مقالنا على أعراض الاكتئاب والقلق وأيضاً طرق مختصرة للعلاج.

أعراض الاكتئاب والقلق

يعد القلق من المشاعر الطبيعية التي ترافق الإنسان في حياته الطبيعية ولكنه يصبح مشكلة تحتاج إلى حل وعلاج إذا زادت عن الحد وأصبحت تؤثر على سير الحياة، ولابد من التنويه أن شدة الأعراض تختلف من شخص لآخر فقد تكون ظاهرة عند شخص ما وقد لا تظهر عند آخر على الرغم من إصابتهما بالقلق والاكتئاب، ومن هذه الأعراض:

  • الشعور بالصداع.
  • فقدان القدرة على القيام بالأعمال اليومية والروتينية وأي أعمال في الحياة.
  • الإصابة باضطراب في الشهية؛ فقد يصاب البعض بفقدانها مما يسبب الهزال وفقدان الوزن، مما يقود إلى الإفراط في تناول الطعام وزيادة الوزن.
  • الشعور بالفراغ.
  • فقدان القدرة على التركيز.
  • الشعور بالعصبية والهيجان والارتباك والكآبة والحزن.
  • الشعور بالضجر والملل.
  • الشعور بضيق التنفس وآلام في البطن وتوتر العضلات.
  • الإصابة بالتعب الشديد وعدم القدرة على النوم ليلاً مما يزيد من الشعور بالتعب، أو بالعكس قد ينام المصاب لفترات طويلة خلال الليل والنهار.
  • الشعور بالذنب دون سبب واضح.
  • الإصابة بالإسهال والغثيان وعسر الهضم
  • الإصابة بالحساسية المفرطة.
  • الشعور بفقدان الأمل وانعدام القيمة والافتقار للأهمية.
  • الإصابة بنوبات من البكاء من دون سبب واضح.
  • محاولة إيذاء النفس قد تتطور إلى محاولة الانتحار.

طرق علاج القلق والاكتئاب

تختلف طرق العلاج المتبعة وذلك حسب حالة المصاب ومدى تجاوبه، ومن أشهر الطرق:

  • العلاج بالدواء، فهناك العديد من الأدوية التي تعالج الاكتئاب والقلق تعرف بمضادات الاكتئاب، ولكن تتم تحت استشارة الطبيب.
  • العلاج النفسي: وهو يتم من خلال تحسين حالة المريض السلوكية حيث يتم تحويلها من سلبية إلى إيجابية، وتغيير المفاهيم الخاطئة التي تترسخ داخل المصاب واستبدالها بأخرى إيجابية.
  • العلاج بالتخليج الكهربائي: حيث يتم تمرير تيار كهربائي عن طريق الدماغ من أجل إحداث فيضان من المشاعر مما يؤدي إلى نشاط الخلايا الدماغية.
  • بالإضافة إلى العلاج بالطرق البديلة مثل التدليك والتأمل والتحليل الموجه واليوغا والوخز بالإبر الصينية.