أعذار واهية لعدم ممارسة الرياضة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٤ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أعذار واهية لعدم ممارسة الرياضة

إن ممارسة الرياضة أمر مهم من أجل الحصول على صحة أفضل, من مختلف النواحية الجسدية و النفسية, و لكن المؤسف أن الكثير منا لا يكاد يمارسها إلا نادرا, و دائما يضع الأعذار التي تمنعه من ممارستها, و يحاول أن يقنع بها نفسه و من حوله, و من أشهر هذه الأعذار ما يلي:-

لا أملك الوقت لممارسة الرياضة.

أن لست بحاجة إلى وقت كبير من أجل ممارسة الرياضة, فساعة واحدة من الزمن تستطيع توفيرها بساطة, بدلا من جلوسك أمام التلفاز أو الإنترنت, أو تفريغها للقيام ببعض الأعمل المضرة بصحتك, كما أن الرياضة جزء من الحياة يجب أن تضع برنامجك الزمني بطريقة تتناسب مع وجودها.

لا أحد يود مشاركتي في ذلك.

أن القيام بممارسة الرياضة ضمن مجموعة يعد أمرا مسليا, و لكن ممارستها بمفردك ليست أمر كارثي, فهي بحد ذاتها تسلية, و تساعدك في التحكم بمزاجك و جعله في أحسن حالاته.

النوادي الرياضية المكلفة.

قد يكون ذلك صحيحا, و لكن ممارسة الرياضة دون الانتساب إلى نادي رياضي أمر ممكن و معقول, فالجري و القفز و بعض الرياضات الأخرى, التي لا تحتاج إلى نوادي رياضية أو أدوات خاصة, من الممكن ممارستها في الحديقة القريبة من منزلك , أو حتى داخل المنزل.

الرياضة تجعلني متعب للغاية

الرياضة تولد الطاقة و النشاط, و ستشعرك فعلا بالتعب و لكن في الأيام الأولى منها, و بعد ذلك ستصبح سهلة وغير متعبة, فهذا التعب مؤقت يحدث بسبب الخمول الذي سيطر على عضلاتك و جسمك بشكل عام بسبب الابعاد عنها, و هذا التعب ليس مبررا للانقطاع عنها, بل إشارة تقول لك أنك لا تبذل الجهد البدني اللازم في الوضع الطبيعي دون ممارسة الرياضة.

لا أعرف التمارين المناسبة.

المصادر التي تعلمك الطرق الصحيحة و المناسبة لممارسة الرياضة كثيرة و متعددة, فبإمكانك الانتساب إلى نادي رياضي متخصص, أو مشاهد الأفلام المسجلة للتمارين, و المتاحة على أقراص مدمجة, أو على الانترنت و بشكل مجاني.

لا أحب أن تبرز عضلات جسمي.

الحل بسيط, فليست جميع أنواع الرياضة تصل بك إلى بروز و زيادة الكتلة العضلية, فقط اختار التمارين المناسبة و لن يكون هناك أي تأثير ظاهر على الكتلة العضلية لجسمك.

أنا رشيق و لست بحاجة لممارشة الرياضة.

الرياضة ليست وسيلة لإنقاص الوزن, أو نحت الجسم للوصول إلى الشكل المناسب فحسب, هي جزء أساسي في المحافظة على صحة القلب والشراين والرئة والعضلات و العظام, ومختلف أعضاء و أنشطته الحيوية, كما أنها مفيدة في التخلص من التوتر, و تزيد من قدرتك الانتاجية و حيويتك.