أطعمة يمكن أن تسبب التسمم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٥ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أطعمة يمكن أن تسبب التسمم

يوجد العديد من النباتات المتواجدة في الطبيعة و التي تحتوي على مواد سمية لم يتم التعرف عليها, و كما أن هناك بعض الأطعمة الحيوانية التي يمكن أن تسبب بالتسمم, و على الأغلب إن هذه الأطعمة الحيوانية مصدرها المأكولات البحرية, من القدم تم التعرف على العديد من هذه الأطعمة السمية و تم تجنبها و توارث المعلومات عنها عبر الزمن, و للتعرف بشكل أفضل على بعض الأطعمة السمية و التي يتناولها أفراد المجتمع من وقت لأخر, في ما يلي بعضها.

الفاصوليا البيضاء

إن هذه النوع من البقوليات لا يجب تناوله دون طهي, و ذلك كون حبوب الفاصوليا البيضاء تحتوي على السيانيد, و هي مادة سمية تستخدمها هذه النبتة كأسلوب للدفاع عن نفسها, و بالتالي فأن تناولها طازجة و دون طهي, يمكن أن يعرض حياة المرء للخطر, و لذلك يتوجب طهيها جيدا قبل تناولها و عدم تغطيتها أثناء الطهي, كي يتمكن غاز السيانيد من التبخر و الخروج.

السمكة المنتفخة

يتواجد بين الأحياء البحرية العديد من المخلوقات التي يمكن أن تسبب التسمم, و من بينها السمكة المنتفخة, حيث تحتوي أغلب أصناف هذا السمك على مادة تدعى سم الأسماك الرباعية الأسنان, و التي لها تأثير يقارب 1000 ضعف تأثير السيانيد, و يمكن للسم الذي يتواجد في السمك الواحدة, أن يقتل 30 شخص, و على الرغم من تقدم العلم, إلا أن لا يوجد أي عقار مضاد لهذا السم, و تقد وجبة السمكة المنتفخة في اليابان بكثرة و تعتبر باهظة الثمن, و ذلك كونها تعد من قبل طاهي خاضع لتدريب خاص و حاصل على شهادات و إقرار من أجل تحضير هذا الطبق.

حبوب الخروع

يستخدم زيت الخروع في العديد من المجالات الطبية, للمساعدة على التخلص من بعض الأمراض, إلا أن حبوب الخروع و التي يستخرج منها الزيت, لا يمكن تناولها, و ذلك كون مضغها و ابتلاعها, يمكن أن يطلق مادة الريسين, و التي تعتبر من أكثر المواد السمية التي تؤثر على البشر.

اللوز المر

يحتوي اللوز المر و التفاح على مادية السيانيد السمية, و ذلك كي تمنع الحيوانات العاشبة من التهامها, و لكنها ليست شديدة السمية, حيث إن تناول 20 حبة لوز مر يمكنها أن تشكل خطر على حياة الإنسان, و إن المستخلصات المستخرجة من اللوز المر ليس لها أثر سمي على البشر.