أطعمة مفيدة لمرضى الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٣٨ ، ٢٨ مارس ٢٠١٩
أطعمة مفيدة لمرضى الكلى

مرضى الكلى

مرضى الكلى من الأشخاص الذين يحتاجون إلى رعايةٍ خاصة، نظرًا لما يمرّون به من حالة صحيّة دقيقة تتعلّق بالكلى التي يرتبط عملها بصحة الجسم العامة، خصوصًا أن الكلى هي المسؤولة عن تنقية الجسم من الأملاح والسموم والسوائل الزائدة، وأي خللٍ يُصيبها من الممكن أن يُؤدّي إلى مشاكل خطيرة قد تسبب الإصابة بالفشل الكلوي المزمن أو الوفاة، لذلك لا بدّ من اتباع نظام معيّن من قبل مرضى الكلى، سواء فيما يتعلّق بطريقة حياتهم أو نوعية طعامهم وشرابهم، بالإضافة إلى اتباع طرق العلاج الملائمة، وفي هذا المقال سيتم ذكر أمثلة على أطعمة مفيدة لمرضى الكلى.

أعراض مرض الكلى

يترافق مرض الكلى مع عددٍ من الأعراض، والتي تكون أكثر وضوحًا في حالة الإصابة بالفشل الكلوي، علمًا أنّ هذه الأعراض قد لا تظهر مجتمعةً، وقد يحدث أحدها قبل الآخر، ولكن يجب التنبّه إليها جيدًا، وأهم أعراض مرض الكلى ما يأتي: [١]

  • انخفاض كمية البول.
  • احتفاظ الجسم بالسوائل نتيجة عدم قدرته على التخلّص منها، وتورّم الكاحلين والقدمين والساقين.
  • ضيق تنفس مجهول السبب.
  • الإحساس بألم وضغط في الصدر.
  • النعاس الشديد أو التعب.
  • الغثيان المستمر.
  • الارتباك والنوبات.
  • غيبوبة.

أسباب مرض الكلى

تقع الكلى في أسفل الظهر، إذ يوجد في العادة كلية واحدة على كل جانبٍ من جوانب العمود الفقري، ومهمة الكلى الأساسية تنقية الدم وإزالة السموم من الجسم، حيث تُرسلها للمثانة لطردها خارج الجسم، وحين تمرض الكلى تُصبح غير قادرة على القيام بمهمتها الأساسية، ويحدث هذا نتيجة أسباب عدّة تسبب فشل الكلى أو قصورها، من هذه الأسباب ما يأتي: [١]

  • أسباب عامة: 
  1. كثرة التعرّض للسموم والملوثات، وتناول بعض الأدوية.
  2. الإصابة بالأمراض المزمنة والحادّة.
  3. الجفاف الشديد.
  4. إصابة الكلى بصدمة.
  5. الإصابة بعدوى.
  6. تجلط الدم حول الكلى أو فيها.
  7. تراكم المعادن الثقيلة والسموم الزائدة في الكلى.
  8. الكحول والمخدرات.
  9. التهاب الأوعية الدموية.
  10. مرض الذئبة: وهو مر مناعي ذاتي يمكن أن يسبب التهاب العديد من أعضاء الجسم.
  11. التهاب كبيبات الكلى، الذي يُسبب التهاب في الأوعية الدموية الصغيرة للكلية.
  12. متلازمة انحلال الدم البولية، التي تسبب انهيار خلايا الدم الحمراء بعد العدوى البكتيرية التي تُصيب الأمعاء.
  13. المايلوما المتعددة، وهو سرطان خلايا البلازما في نخاع العظم.
  14. تصلب الجلد، وهو مرض مناعي ذاتي التي تؤثر على البشرة.
  15. فرفرية نقص الصفيحات التخثرية، التي تسبب جلطات الدم في الأوعية الصغيرة.
  16. أدوية العلاج الكيميائي، والأدوية التي تعالج السرطان، وبعض أمراض المناعة الذاتية.
  17. الأصباغ المستخدمة في بعض اختبارات التصوير.
  18. مرض السكري غير المنضبط.
  • أسباب الفشل الكلوي:
  1. فقدان تدفق الدم إلى الكليتين: يمكن أن يسبب فقدان تدفق الدم المفاجئ إلى الكليتين في الإصابة بالفشل الكلوي، ويحدث هذا نتيجة التعرّض لواحدٍ من العوامل الآتية: النوبة القلبية ومرض القلب وفشل الكبد والإصابة بالحروق الشديدة والحساسية والتعرّض لعدوى شديدة وتعفّن الدم وارتفاع ضغط الدم وتناول الأدوية المضادة للالتهابات التي تقلل من تدفق الدم للكلى كبعض المضادات الحيوية.
  2. مشاكل التخلّص من البول: يحدث أحيانًا عدم قدرة الجسم على التخلص من البول، مما يُسبب تراكم السموم في الكلى، ويحدث هذا أيضًا بسبب بعض أنواع السرطان التي تُسبب انسداد ممرات البول مثل: سرطان البروستاتا وسرطان القولون وسرطان المثانة وسرطان عنق الرحم، وأسباب أخرى مثل: البروستات وحصى الكلى والجلطات الدموية داخل المسالك البولية وتلف الأعصاب التي تتحكم في المثانة.

علاج مرض الكلى

قبل البدء بعلاج مرض الكلى، لا بدّ من إجراء عددٍ من الفحوصات لتشخيص المرض بدقّة، ويتم إجراء: تحاليل الدم للكشف عن الكرياتينين واليوريا، واختبارات البول للكشف عن أي نسب غير طبيعية، وإجراء اختبارات التصوير بالموجات فوق الصوتية، وأخذ عيّنة من نسيج الكلى واختباره لتحديد سبب المشكلة، أما أهم طرق العلاج فهي كما يأتي:[٢]

  • علاج السبب: يكون هذا بإبطاء تفاقم الأعراض ومحاولة السيطرة عليها، وتختلف طريقة علاج السبب باختلاف السبب نفسه، لكن يتم في العادة التحكّم في السبب الكامن وراء الإصابة بمرض الكلى مثل: السيطرة على ارتفاع ضغط الدم.
  • علاج المضاعفات: يكون هذا بعلاج المضاعفات التي نتجت عن إصابة الكلى بخلل، وتشمل العلاجات ما يأتي: إعطاء المريض أدوية ارتفاع ضغط الدم للسيطرة عليه، وإعطائه أدوية لخفض مستويات الكوليسترول، وأدوية لعلاج فقر الدم، وأدوية لحماية العظام مثل: مكملات الكالسيوم وفيتامين D، وأدوية لتخفيف التورّم، والعمل على إخضاع المريض لنظام غذائي منخفض البروتين للتقليل من تراكم السموم في الدم، وإعطائه أطعمة مفيدة لمرضى الكلى.
  • علاج المراحل النهائية من المرض: في حال فشل جميع طرق العلاج في إعادة عمل الكلى إلى طبيعته، وفي حال تراكم السموم في الجسم يتم اللجوء إلى طرق العلاج النهائية وهي: غسيل الكلى باستخدام جهاز الكلية الصناعية الذي يُخلّص الجسم من السموم والسوائل الزائدة، أو إجراء عملية زرع الكلى، حيث يتم وضع كلية سليمة من متبرّع مكان الكلية التالفة في جسم المريض.

أطعمة مضرة للكلى

يُوصي الأطباء بتجنب الأطعمة المضرة للكلى التي تُسب مزيدًا من الضغط عليها، وتناول أطعمة مفيدة لمرضى الكلى، وذلك لتجنب تفاقم الحالة الصحية للمريض ومنعًا لزيادة حدّة الأعراض، ومن أهم الأطعمة التي يجب تجنبها من قبل مريض الكلى ما يأتي:[٣]

  • الأطعمة المسببة لارتفاع ضغط الدم: تشمل هذه الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الصوديوم وخصوصًا ملح الطعام، الذي يُسبب ارتفاع ضغط الدم وزيادة احتباس السوائل في الجسم وزيادة الضغط على الكلى.
  • التوابل التي تحتوي على نسبة مرتفعة من الصوديوم: تشمل هذه كل من: ملح البحر وملح الثوم وصلصة الصويا والأطعمة المشابهة لها، والوجبات السريعة والأطعمة المعلّبة مثل: الفول المعلّب والحمص المعلّب والأسماك المعلّبة، يجب غسل هذه الأطعمة بالماء قبل تناولها للتخلص من الصوديوم الزائد.
  • الأطعمة الغنية بالكالسيوم والفسفور: يجب اختيار الأطعمة التي تحتوي على نسبة منخفضة من الفسفور، وبشكلٍ عام فإنّ الأطعمة الغنية بالكالسيوم فإنّها غنية أيضًا بالفسفور مثل: اللحوم والدواجن والأسماك، كما يجب تناول المشروبات الغازية ذات اللون الفاتح.
  • منتجات الألبان: يجب التقليل منها قدر الإمكان.
  • الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم: يوجد البوتاسيوم في العديد من الأطعمة التي يجب الحد منها بالنسبة لمرضى الكلى مثل: الموز والبطاطا والأفوكادو والبطيخ.

أطعمة مفيدة لمرضى الكلى

يمكن اختيار أطعمة مفيدة لمرضى الكلى للتخفيف من حدّة الأعراض ولتخفيف تراكم السموم في الجسم، خصوصًا أن الكلى المصابة بالخلل لا تستطيع القيام بوظيفتها كالمعتاد، وأكثر أطعمة مفيدة لمرضى الكلى ما يأتي: [٤]

  • الخضروات والفواكه: تحتوي الخضروات والفواكه بشكلٍ عام على كميّات منخفضة من الدهون، مما يجعلها أطعمة مفيدة لمرضى الكلى.
  • الأطعمة المنخفضة الصوديوم: تشمل هذه عددًا من الأطعمة الطازجة غير المملحة مثل: المكسّرات والبذور والحبوب الكاملة والفاصوليا.
  • الأطعمة منخفضة البوتاسيوم: تشمل العديد من الأطعمة مثل: التفاح وعصير التفاح والفراولة والعنب البري والتوت والبرقوق والأناناس والكرنب والقرنبيط المسلوق.
  • الأطعمة منخفضة البروتين: يجب على مريض الكلى تقليص كمية البروتين التي يتناولها، مما يعني تجنبه لتناول بعض الأطعمة الغنية بالبروتين الحيواني بشكلٍ خاص، واستبدالها بالأطعمة منخفضة البروتين التي تُعدّ أطعمة مفيدة لمرضى الكلى.

المراجع[+]

  1. ^ أ ب Kidney Failure, , “www.healthline.com”, Retrieved in 6-09-2018, Edited
  2. Chronic kidney disease, , “www.mayoclinic.org”, Retrieved in 6-09-2018, Edited
  3. Your Diet and Chronic Kidney Disease, , “www.webmd.com”, Retrieved in 6-09-2018, Edited
  4. Your Diet and Chronic Kidney Disease, , “www.webmd.com”, Retrieved in 06-09-2018, Edited