أضرار أدوية السكر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:١١ ، ٢٦ أغسطس ٢٠١٩
أضرار أدوية السكر

مرض السكري

مرض السكري يؤدي إلى عدم قدرة الجسم على تحويل الجلوكوز إلى طاقة، وقد يحدث مرض السكر نتيجة عدم قدرة البنكرياس على إفراز كميات كافية من الأنسولين -والأنسولين هو عبارة عن هرمون يعمل على تكسير الجلوكوز وتحويله إلى طاقة-، وأيضًا قد يحدث هذا المرض نتيجة عدم عمل الأنسولين بشكلٍ طبيعي، ويتم علاج مرض السكر عن طريق استخدام العديد من الأدوية، ولكن قد تسبب هذه الأدوية العديد من الأضرار، وسيتم توضيح أضرار أدوية السكر لاحقًا.[١]

أنواع مرض السكري

يوجد عدة أنواع لمرض السكري ويختلف تشخيص وعلاج كل نوع عن الآخر، وأنواع مرض السكري الرئيسية ثلاثة وهي: النوع الأول والنوع الثاني ومرض سكري الحمل، وسيتم توضيح هذه الأنواع، وهي كالآتي:[٢]

  • مرض السكري من النوع الأول: يحدث هذا النوع عند عدم قدرة الجسم على إنتاج الأنسولين، ويتم علاج هذا النوع من أنواع مرض السكري عن طريق تناول الأنسولين الاصطناعي بشكلٍ يومي.
  • مرض السكري من النوع الثاني: خلال هذا النوع يتم إفراز الأنسولين بشكلٍ طبيعي ولكن لا يعمل بشكلٍ صحيح، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع هو النوع الأكثر شيوعًا من أنواع مرض السكري.
  • مرض سكر الحمل: يحدث هذا النوع عند النساء أثناء الحمل، وذلك نتيجة انخفاض حساسية الجسم للأنسولين، وتجدر الإشارة إلى أن هذا النوع لا يحدث عند جميع النساء، وأيضًا عادةً ما يختفي بعد الولادة.

أعراض مرض السكري

تختلف الأعراض التي قد تظهر على المريض باختلاف مستوى السكر في الدم، وعادةً قد لا تظهر أي أعراض عند الأشخاص المصابين بمرض السكري من النوع الثاني، ولكن يوجد العديد من الأعراض التي تحدث في جميع أنواع مرض السكري، وهذه الأعراض تشمل:[٣]

أضرار أدوية السكر

أدوية السكر تساعد في الحفاظ على المستوى الطبيعي للسكر في الدم، ولكن في بعض الأحيان قد تسبب هذه الأدوية العديد من الأضرار كحدوث اضطرابات في المعدة، وتختلف الأضرار التي تحدث باختلاف نوع الدواء الذي يتم استخدامه، وسيتم توضيح أضرار أدوية السكر، وهي كالآتي:[٤]

  • دواء الميتفورمين Metformin: يستخدم هذا الدواء لعلاج النوع الثاني من مرض السكري ويعمل على تقليل كمية السكر التي يفرزها الكبد، وقد يؤدي هذا الدواء إلى حدوث العديد من الأضرار للمريض كالانتفاخ أو الغثيان أو الإسهال أو اضطرابات المعدة، وفي بعض الحالات النادرة قد يؤدي هذا الدواء إلى حدوث حموضة في الدم.
  • أضرار دواء الغليبيزيد ودواء الغليميبيريد ودواء الغليبيورايد: تساعد هذه الأدوية على علاج مرض السكري عن طريق تحفيز البنكرياس على إنتاج المزيد من الأنسولين، ولكن قد تسبب هذه الأدوية حدوث العديد من الأضرار،وأضرار أدوية السكر تلك هي: حدوث انخفاض في نسبة السكر في الدم أو التعرق أو الدوار أو الارتباك أو زيادة الوزن أو أن يصبح لون البول داكن أو حدوث اضطراب في المعدة أو الطفح الجلدي.
  • أضرار دواء الريباجلينيد ودواء الناتيغلينيد: تساعد هذه الأدوية على علاج مرض السكري عن طريق تحفيز البنكرياس على إنتاج المزيد من الأنسولين، وقد تؤدي هذه الأدوية إلى حدوث العديد من الأضرار كحدوث انخفاض في نسة السكر في الدم أو حدوث زيادة في الوزن.
  • أضرار دواء البيوغليتازون ودواء الروزيغليتازون: هذه الأدوية تساعد في تعزيز عمل الأنسولين بالجسم، وقد تؤدي إلى حدوث العديد من الأضرار كاحتباس السوائل في الجسم أو حدوث زيادة في الوزن أو حدوث ارتفاع في مستوى الكوليسترول الضار بالجسم، وأيضًا قد تؤدي هذه الأدوية إلى حدوث أضرار خطيرة كحدوث كسر في العظام أو حدوث فشل في القلب.
  • أضرار دواء الأكاربوز ودواء الميجليتول: تساعد هذه الأدوية على علاج مرض السكري عن طريق إبطاء عملية هضم الكربوهيدرات، وقد تحدث العديد من الأضرار عند استخدام هذه الأدوية كحدوث الإسهال أو حدوث آلام في المعدة.
  • أضرار دواء الساكساغلبتين ودواء السيتاغلبتين ودواء الليناغلبتين ودواء الألوجليبتين: تعمل هذه الأدوية على علاج مرض السكري عن طريق تحفيز البنكرياس على إنتاج المزيد من الأنسولين، ويوجد العديد من الأضرار التي قد تسببها هذه الأدوية، وأضرار أدوية السكر تلك هي: التهاب الحلق أو انسداد الأنف أو الإسهال أو حدوث اضطراب في المعدة.
  • أضرار دواء الكاناجليفلوزين ودواء الداباغليفلوزين ودواء الأمباغليفلوزين: تساعد هذه الأدوية على علاج مرض السكري عن طريق إزالة السكر الزائد من الدم وإخراجه عن طريق البول، وقد تؤدي هذه الأدوية إلى حدوث العديد من الأضرار كحدوث التهاب في المسالك البولية أو حدوث انخفاض في نسبة السكر في الدم.
  • أضرار دواء الأنسولين: يتم استخدام الأنسولين عند عدم نجاح الأدوية الأخرى في علاج مرض السكري، وقد يؤدي الأنسولين إلى حدوث العديد من الأضرار كحدوث انخفاض في مستوى السكر في الدم أو الصداع أو الطفح الجلدي أو الدوار أو القلق أو السعال أو جفاف الفم.

الوقاية من مرض السكري

لا يمكن الوقاية من حدوث مرض السكري من النوع الأول، ولكن يوجد العديد من الطرق التي يساعد اتباعها على منع حدوث مرض السكري من النوع الثاني، وأيضًا يساعد اتباعها على علاج مرض السكري، وهذه الطرق تشمل:[٣]

  • اتباع نظام غذائي صحي غني بالألياف والفواكه والخضراوت والحبوب الكاملة واللحوم قليلة الدهون.
  • ممارسة التمارين الرياضية لمدة 30 دقيقة باليوم على الأقل.
  • الحفاظ على وزن صحي.

المراجع[+]

  1. "Diabetes Mellitus: An Overview", my.clevelandclinic.org, Retrieved 24-8-2019. Edited.
  2. "An overview of diabetes types and treatments", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 24-8-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Diabetes", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-8-2019. Edited.
  4. "Side Effects and Interactions of Diabetes Drugs", www.webmd.com, Retrieved 24-8-2019. Edited.